إسلاميات

الحكم الشرعي في إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث

إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث

إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث، من الموضوعات الشائكة والتي تثير الكثير من التساؤلات موضوع الطلاق وخاصة الطلاق الثالث. وللطلاق العديد من الأحكام الشرعية المتعلق به، ونختص بالذكر في هذا المقال عن حكم إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث عبر موقع مختلفون.

الطلاق

شرع الله عز وجل الطلاق في بعض الحالات المخصوصة والحالات الضرورية مثل التخلص من المكاره الدنيوية أو الدينية أو بسبب فساد أحد الزوجين بحيث يستحيل اقامة المصالح بينهما لاختلاف الطباع وتباين الاخلاق بينهما. والطلاق له عدة انواع في الشريعة الإسلامية، وهي:

  • الطلاق المحرم: وهو الطلاق الذي يقع عندما تكون الزوجة في فترة الحيض، أو في حالة الطهارة بعد الجماع.
  • الطلاق المكروه: وهو الطلاق الذي يقع بدون وجود سبب مقنع واضح، واختلف ارأء العلماء في هذا النوع من الطلاق، حيث يرى البعض أنه طلاقا مبغوضا مكروها، ويرى آخرون أنه محرما.
  • الطلاق الواجب: وفي هذه الحالة يكون الطلاق قد وقع بسبب رأي شخصين حكمين عدلين، أحدهما من أهل الزوج والآخر من أهل الزوجة، ويقع الطلاق الواجب عند رؤية استحالة استقامة الزواج بين هذين الطرفين بأي شكل من الأشكال.

الطلاق الثالث

الطلاق بالثلاث يعتبر طلاقا بائنا بينونة كبرى، أي ينفرط عقد الزوجية عند وقوعه، ولا يحق للزوج إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث إلى عصمته إلا بأن تتزوج طليقته من رجل غيره. ويشترط أن يكون هذا الزواج زواجا صحيحا وليس بنية التحليل وأن يطلق هذا الرجل الزوجة حتى تعود إلى زوجها السابق من جديد، حيث يعتبر هذا زواج التحليل حراما. وهناك بعض الحالات المختلفة لحالة الطلاق بالثلاث.

حكم إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث إذا كانت الطلقات متفرقات

  • عند وقوع الطلاق وكان الطلاق عبارة عن ثلاثة طلقات متفرقات، فالطلاق في هذه الحالة طلاق بائن بينونة كبرى. ويقول الله تعالى في كتابه العزيز (فَإِن طَلَّقَهَا فَلَا تَحِلُّ لَهُ مِن بَعْدُ حَتَّىٰ تَنكِحَ زَوْجًا غَيْرَهُ ۗ). وقال تعالي (الطَّلَاقُ مَرَّتَانِ ۖ فَإِمْسَاكٌ بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَانٍ).

  • أي أن عند وقوع الطلاق بين الزوج وزوجته يحق له إرجاع زوجته بعد الطلقة الأولى سواء كانت الطلقة رجعية أو بائنة، وقام بارجاعها لذمته في فترة العدة أو بعد ذلك بعقد جديد بينهما. أو الطلقة الثانية وسواء كان الطلاق رجعيا ام بائنا، وأرجعها في أثناء عدتها أو بعقد جديد.
  • بينما لا يحل له إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث، حيث يكون بذلك قد وقعت الثلاث طلقات المتفرقات، ولا يحل للرجل في هذه الحالة إرجاع زوجته إلية إلا في حالة زواجها من رجل غيره
  • ولكن يجب أن يكون هذا الزواج زواجا صحيحا بنكاح صحيح وليس بنية التحليل، وينتهي بالطلاق أو بوفاة الزوج.

حكم إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث في حالة الغضب

  • حكم إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث في حالة وقوع الطلاق إثناء الغضب الشديد ينظر إليه بنظرتين هما:
  • النظرة الأولى أن تكون قد وقعت الطلقات الثلاثة بلفظة واحدة وفي مجلس واحد.
  • والنظرة الثانية هي درجة الغضب الذي وصل إليه الزوج حين قام بالطلاق.
  • وتنقسم حالة الغضب هنا إلى عدة حالات، الأولى أن يكون وصل الزوج لحالة من الغضب الشديد جعلته كالمعتوه ولا يدري بما يتفوه ولم يتمكن من ضبط نفسه، وفي هذه الحالة تكون الطلقة واحدة وليست ثلاثة.
  • وحالة الغضب الثانية هو الغضب العادي والذي لا يؤثر فيه الغضب على عقله، ويعي فيه الزوج كلامه، وهنا تقع الطلقات الثلاث. ويكون حكم إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث هنا كما ذكرنا منذ قليل.

حكم إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث في حالة الغضب الشديد الغير مؤثر على العقل

  • اختلف رأي العلماء في حكم إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث إذا كان الزوج غضبانا غضبا شديدا عند وقوع الطلاق، ولكنه كان واعيا وضابطا لكلامه وأفعاله.
  • في مذهب الحنفية وبعض الحنابلة، يروا عدم وقوع الطلاق في هذه الحالة حيث يروا أن طلاق الغضبان يكون لغوا ولا عبرة فيه. وعندما يقع الطلاق فلا يتطلب رجعة.
  • أما المالكية وبعض جمهور الحنابلة يروا وقوع الطلاق في هذه الحالة، ويقولوا بالنظر في كيفية نطق الرجل للطلقات الثلاثة ونيته كذلك عندما قام بالطلاق.

حكم إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث بلفظ واحد

  • ويكون الطلاق في هذه الحالة بأن يكون الرجل لزوجته (أنتي طالق بالثلاثة)، ويعتبر هذا النوع من الطلاق طلاقا بدعيا ومخالفا للسنة النبوية من حيث العدد.
  • وحكم إرجاع الزوجة بعد الطلاق الثالث بلفظ واحد يختلف وفيه كثير من الآراء.
  • يرى أكثر الصحابة والتابعين وأئمة المذاهب الأربعة ومذهب الظاهرية ولجنة الافتاء بالمملكة العربية السعودية بأن الطلاق هنا يكون ثلاثا ولا رجعة فيه.
  • ويرى ابن اسحاق وابن تيمية وابن القيم وبعض الظاهرية ودار الافتاء المصرية والسورية والأردنية، بأن الطلاق في هذه الحالة يكون طلقة واحدة فقط، ويمكن الرجعة فيه ما لم يكن قد طلق الرجل زوجته طلاقين اثنين قبل ذلك.

موضوعات ذات صلة:

 كيف تعرف أن زوجتك تريد الطلاق ولا تحبك ؟

تفسير حلم الطلاق للمتزوجة والزواج من اخر       

تفسير حلم أن طليقك يلومك على الطلاق لابن سيرين

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق