الطب والصحة

ما هو سبب استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر ؟

استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر

عند تعرض الجسم إلى استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر، ماذا يدل هذا الأمر وكيف يمكن معالجته، وكيف يؤثر هذا الأمر على الأطفال والكبار، وماذا يحدث من الارتفاع المستمر.

ارتفاع درجة الحرارة بشكل مستمر

قام موقع مختلفون بعرض أسباب استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر، والأعراض الناتجة عن استمرار الحرارة، بالإضافة إلى مجموعة نصائح للتخلص منها.

  • هل استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر يشكل أي خطر على صحة الإنسان، فالحمي يعد ارتفاع في درجة الحرارة بشكل مؤقت.
  • في أغلب الأحوال يتم التعرض إلى ارتفاع درجة الحرارة بسبب بعض الأمراض، والحرارة هنا تدل على حدوث شيء غير طبيعي في جسم الإنسان.
  • بالنسبة للبالغين لا يسبب الأمر القلق في حالة وصول الحرارة إلى 39.4 درجة وأكثر، ولكن بالنسبة للرضع والأطفال يشير الأمر إلى الإصابة بعدوى خطيرة.
  • في العادة تنتهي الحمي خلال أيام قليلة وذلك من خلال تناول بعد الأدوية الطبية والوصفات التي تساعد في خفض درجة الحرارة.

ارتفاع درجة حرارة الجسم

ما هو سبب استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر ؟ مختلفون

  • سبب استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر أو السبب الرئيسي للحرارة بشكل عام هو تغير في درجة حرارة الجسم.
  • تقوم إحدى مناطق المخ التي يطلق عليها “منطقة ما تحت المهاد” أو “الهيبوثلاموس” بتغير في نقطة ضبط درجة حرارة الطبيعية للجسم لأعلى.
  • كما تعرف أيضًا منطقة ما تحت المهاد باسم “منطقة ناظم حرارة الجسم” وذلك لأنها المسؤولة عن حرارة الجسم.
  • في العادة يتم الشعور بالبرودة ويتم زيادة الملابس، وبعض الحالات الأخرى يتم الشعور بالحرارة العالية مما يتم محاولة تنزيلها.

اقرأ أيضًا: خفض حرارة الطفل بالبصل

استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر

في بعض الحالات لا يتم التمكن من تحديد سبب الإصابة بارتفاع في الحرارة، ولكن في حال تطور الأمر مما تعرض الشخص إلى استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر يجب الذهاب للطبيب على الفور.

  • قد يكون سبب الحمي هو الإصابات بأي من الفيروسات.
  • الإصابة بعدوي بكتيرية.
  • الإصابة ببعض اللقاحات والتي من أمثلتها: “لقاح الكراز، والخناف، والشاهوق غير الخلوي” وغيرها من أنواع لقاح المكورات الرئوية.
  • يمكن أيضًا التعرض لارتفاع الحرارة بسبب بعض الأدوية والتي من أمثلتها: “أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم، المضاد الحيوي، أدوية النوبات”.
  • الإصابة ببعض الأورام الخبيثة.
  • التعرض إلى حالات الالتهاب مثل: “التهاب المفاصل الروماتويدي، التهاب بطانة المفاصل”.

الأعراض المصاحبة لارتفاع درجة الحرارة

استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر قد يؤدي إلى الكثير من الأعراض المصاحبة له والتي من أمثلتها التالي:

  • آلام في الرأس، الإصابة بالصداع.
  • التعرق المستمر.
  • الشعور بالقشعريرة والارتعاش.
  • فقدان الشهية.
  • التعرض للجفاف.
  • آلام في عضلات الجسم.
  • التهيج.
  • التعب بشكل عام.

متى يحتاج استمرار ارتفاع درجة الحرارة الذهاب إلى الطبيب ؟

استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر ليس بالأمر المقلق للجميع ولكن الأمر يختلف على حسب حالة الشخص وسنه، الحالات التالية يجب الاتصال أو الذهاب للطبيب.

استمرار الحرارة عند الأطفال

  • عندما درجة حرارة الطفل الرضيع التي يقل عمره عن ثلاثة أشهر 38 أو أكثر.
  • زيادة درجة الحرارة عند الطفل من عمر ثلاث أشهر إلى ستة أشهر، عن 38.9 درجة.
  • زيادة الحرارة للطفل من عمر ستة شهور إلى سنتين، أن تكون الحرارة من فتحة الشرج أعلى من 38.9.
  • في حالة كان الطفل قليل الحركة أو منفعلاً ومصاب بألم بطن أو ألم رأس، أو يقوم بالقيء بشكل متكرر.
  • إذا كان الطفل مصاب بالحمي واستمرار درجة الحرارة زاد عن ثلاث أيام.

استمرار الحرارة عند البالغين

استمرار ارتفاع درجة الحرارة لمدة خمسة أيام وأكثر

  • الإصابة بصداع شديد ومستمر.
  • التعرض لنوبات أو تشنجات.
  • ألم عند التبول، أو ألم في البطن.
  • صعوبة في التنفس، أو ألم في الصدر.
  • القيء المستمر.
  • التعرض لطفح جلدي غير معتاد.
  • الحساسية اتجاه الضوء الساطع.
  • ألم الرقبة عند ثنيها إلى الأمام.
  • التعرض لتشوش ذهني.

اقرأ أيضًا: ارتفاع درجة حرارة الجسم في رمضان

التعامل مع نوبة ارتفاع الحرارة عند الأطفال

في حالة تعرض الأطفال التي تتراوح أعمارهم من 6 أشهر إلى 5 سنوات، إلى تشنجات بسبب ارتفاع الحرارة يتم القيام بالتالي، ولكن في حال الاستمرار أكثر من خمس دقائق يتم الذهاب إلى الطبيب على الفور.

  • القيام باستلقاء الطفل على بطنه أو جانبه.
  • توسيع ملابس الطفل في حالة كانت ضيقة.
  • ابتعاد عنه أي من المواد المؤذية والحادة القريبة منه.
  • التمسك بالطفل لتمكن من منعه من إصابته بأي شيء من حوله.
  • عدم المحاولة بوضع شيء في فم الطفل، أو المحاول في توقف النوبة لديه.

الوقاية من ارتفاع درجة الحرارة

  • استعمال معقم الأيدي لعدم مرات خلال اليوم، بالأخص خارج المنزل عندما لا يتم توفير مياه وصابون لغسلها.
  • تعليم الأطفال غسل الأيدين بشكل جيد وباستمرار.
  • تغطية الفم والأنف عند السعال والعطس، وتعليم الأطفال بهذا الأمر لحماية أنفسهم ومن حولهم.
  • عدم مشاركة أدوات الطعام مثل الأكواب والأواني، وبشكل خاص زجاجات المياه للحماية بشكل عام.
  • الاهتمام بالنظافة بشكل مستمر لعدم التعرض إلى أي بكتيريا أو فيروسات.
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق