الطب والصحة

اعراض الزائده عند النساء وكيفية تشخيصها

هناك الكثير من التساؤلات حول اعراض الزائده عند النساء، حيث أن التهاب الزائدة الدودية يُعد من أكثر الأمور الشائعة التي تؤثر على الزائدة الدودية، وهذا الالتهاب يتسبب في انسدادها بجسم غريب مثل، الطفيليات أو المخاط، أو السرطان وغير ذلك.

حيث أن هذا الأمر يشيع بكثرة عند الأشخاص التي تتراوح أعمارهم من عشر أعوام إلى ثلاثين عاماً، ويُعد التهاب الزائدة الدودية من الحالات الطبية الطارئة، والتي تتطلب تدخل جراحي على الفور لإزالتها.

حيث ينبغي على الطبيب أن يتخذ قرار الجراحة بعد التأكد من أعراضها وهذا لأنها تتمزق بسرعة تصل من 48 إلى 72 ساعة بعد ظهور أعراضها، ولكن كيف يمكن تمييز أعراض الزائدة الدودية لدى النساء هذا ما سنتعرف عليه خلال السطور القادمة فتابعونا.

ما هي أعراض الزائدة الدودية عند النساء؟

اعراض الزائده عند النساء

نتعرف معكم عبر موقعكم مختلفون على أعراض الزائدة الدودية عند النساء والتي تكون على النحو التالي:

أولا: أعراض الزائدة الدودية الأكثر شيوعا عند النساء

معظم السيدات لا تعاني من نفس الأعراض إلا أنها تُعد الأكثر شيوعًا، والتي تتمثل في الآتي:

الألم

التهاب الزائدة الدودية يسبب في البداية وبِالتدريج آلام خفيفة أو تشنجات مؤلمة في كافة أنحاء البطن وبالتحديد حول السرة، حيث ينتقل الألم خلال بضع ساعات إلى أسفل الجانب الأيمن، وهو مكان وجود الزائدة والذي يصبح مستمر وشديد.

حيث أنه يحدث تهيج في البطانة الخاصة بجدار البطن والتي تعرف باسم الصفاق والتي تصبح أكثر تورماً والتهابًا، ومن خلال الضغط على تلك المنطقة أو السعال، وكذلك المشي أو القيام بحركة مفاجئة يؤدي إلى الزيادة الشديدة في الألم.

الحمى

الحمى والتي تعتبر من ضمن اعراض الزائده عند النساء، حيث تتراوح درجة حرارة جسم المرأة المصابة ما بين 37.2 إلى 38 درجة مئوية، وقد يصاحبها في بعض الأحيان الشعور بالقشعريرة، ومن الممكن أن تتسبب تلك العدوى في انفجار الزائدة الدودية في حال ارتفعت درجات الحرارة عما يزيد عن 38.3 درجة مئوية، أو حدوث زيادة مفاجئة في معدل ضربات القلب.

مشكلات في الجهاز الهضمي

مشكلات الجهاز الهضمي في مثل هذه الحالة تشمل كلاً من، الشعور بفقدان الشهية والغثيان والقيء بعد فترة قليلة من الألم أو إصابة الشخص بالإمساك أو الإسهال، أو امتلاء البطن بالغازات.

ثانياً: أعراض الزائدة الدودية عند النساء الأقل شيوعًا

بالنسبة لأعْراض الزائدة الدودية الأقل شيوعاً عند النساء فتشمل ما يلي:

  • الشعور بألم خفيف أو من الممكن أن يكون حاد في الجزء السفلي أو العلوي من البطن أو الظهر.
  • التبول بطريقة صعبة ومؤلمة.
  • التقلصات الشديدة.

ثالثا: أعراض الزائدة الدودية عند النساء الحوامل

أعراض الزائدة الدودية تُشبه بطريقة واضحة العديد من مشكلات الحمل مثل، القيء والغثيان والمغص، وعلى الرغم من هذا فهناك العديد من الحوامل لا تعاني من تلك الأعراض التقليدية بسبب التهاب الزائدة الدودية وخاصة في أواخر الحمل.

حيث أن الرحم يدفع الزائدة الدودية إلى أعلى في فترة الحمل، ولذا فإن الألم ينتقل إلى الجزء العلوي من البطن بدل من الجانب الأيمن السفلي، كما أن السيدات الحوامل المصابات بالتهاب الزائدة الدودية قد تعاني من الشعور بحرقة في المعدة ونوبات من الإسهال أو الإمساك ووجود الغازات بشكل مستمر.

حالات أخرى تؤثر على الزائدة الدودي

في ظل الحديث عن اعراض الزائده عند النساء يمكننا التعرف أيضاً على بعض الحالات الأخرى التي تؤثر على الزائدة الدودية، حيث أنه بالرغم من أن معظم الأعراض تشير إلى الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية، إلا أن هناك مجموعة كبيرة من بعض الأسباب المختلفة التي تتسبب في الشعور بألم في منطقة الزائدة الدودية، وسوف نذكر لكم منها التالي:

  • التسمم الغذائي.
  • الإمساك والإسهال والتقيؤ.
  • قرحة المعدة، مرض كرون.
  • حالات التهاب المرارة أو حصى المرارة.
  • التهابات الكلى وأيضا الحصى الذي يوجد بها.
  • التهابات الكبد أو البنكرياس.
  • الأورام في منطقة البطن.
  • التهابات وتكيس المبايض.
  • حدوث حمل خارج الرحم.

كيف يتم تشخيص الزائدة الدودية؟

بعد أن تعرفنا على اعراض الزائده عند النساء يمكننا الآن أن نتعرف على كيفية تشخيِصها، حيث أنه بعد سؤال الطبيب للمريض عن الأعراض والعلامات السابق ذكرها، يقوم الطبيب بإجراء بعض الاختبارات الآتية:

الفحص البدني لتقييم الألم

خلال هذا الفحص يقوم الطبيب بالضغط الخفيف على المنطقة المؤلمة، حيث أن التوقف المفاجئ بعد الضغط عليها يتسبب في زيادة الألم، وهذا يشير إلى وجود التهاب في الصفاق.

اختبار الدم

هذا الاختبار يتم من أجل معرفة نسبة ارتفاع خلايا الدم البيضاء، والتي يعرف من خلالها وجود عدوى.

اختبار البول

اعراض الزائده عند النساء

يتم إجراء اختبار البول من أجل التأكد من عدم ارتباط الألم بحصوات الكلى أو التهاب الجهاز البولي.

إقرأ أيضًا: اذكار الصباح واذكار المساء بالتفصيل

ملخص

تعرفنا فيما سبق على بعض اعراض الزائده عند النساء والتي تضمنت بعض الأمور الهامة منها أعراض الزائدة الدودية الأكثر شيوعا عند النساء، وأيضا أعراض الزائدة الدودية عند النساء الأقل شيوعًا، ثم انتقلنا إلى أعراض الزائدة الدودية عند النساء الحوامل، وبعد ذلك تعرفنا على حالات أخرى تؤثر على الزائدة الدودي، وأخيرا ً تعرفنا على كيفية تشخيص الزائدة الدودية.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicDutchFinnishFrenchGermanGreekHindiItalianLatinPortugueseRomanianRussianSpanishSwedishTurkish
إغلاق
إغلاق