منوعات

من العوامل التي تحدد المناخ لأي منطقة درجة الحرارة، وتساقط الأمطار

من العوامل التي تحدد المناخ لأي منطقة درجة الحرارة، وتساقط الأمطار

يعتقد الكثيرون أن من العوامل التي تحدد المناخ لأي منطقة درجة الحرارة، وتساقط الأمطار، ولكن هناك العديد من العوامل الأخرى التي تلعب دور هام في تغير مناخ المنطقة المتواجد بها.

عوامل تساعد على تغير المناخ

ينفرد اليوم موقع مختلفون بعرض مجموعة من العوامل التي تحدد المناخ لأي منطقة درجة الحرارة، وتساقط الأمطار وهي كما يلي:

  • في الواقع أن ليست فقط درحة الحرارة وتساقط الأمطار هي التي تحدد مناخ المنطقة فقط بل وموقعها أيضًا له دور في ذلك.
  • حيث أن موقع المنطقة من خلال معرفة خطوط الطول ودوائر العرض لها علاقة وطيدة بتحديد مناخ المكان.
  • فهناك العديد من الدول التي تُعرف بالمناخ المعتدل، وأخرى تجدها تعاني من ارتفاع في درجات الحرارة طوال السنة.
  • ولكن ذلك لا ينفي مدى صحة أن الأمطار ودرجة الحرارة هم أحد أهم العوامل المحددة لمناخ منطقة معينة.
  • بجانب أن متوسط المعدل السنوي لدرجات الحرارة في المنطقة لها أهمية كبيرة في معرفة مناك تلك المنطقة طوال السنة.
  • وقد تم حصر دول لديها مقياس يتفاوت بين أعلى وأدنى درجة حرارة مع بعض الدول الأخرى.
  • لهذا فإن من الأمور الهامة هو حصر معدل نزول الأمطار السنوي، وقد تقوم بعد الهواتف الذكية بالتنبيه بذلك على مدار العام.
  • حيث أن هناك دول تهطل عليها الأمطار بقوة وغزارة، ومناطق أخرى تهطل عليها المطر خفيفة للغاية.

اقرأ أيضًا: خريطة مناخية لقارة اسيا

أبرز العوامل التي تؤثر على المناخ في المناطق المختلفة

هناك العديد من العوامل التي تحدد المناخ لأي منطقة درجة الحرارة، وتساقط الأمطار وغيرها من العوامل الأخرى المختلفة والتي تم حصرها فيما يلي:

  • بُعد تلك المنطقة عن البحر والمسافة الكامنة بينها وبينه.
  • كما أن مدى تأثرها بتيارات المحيط يعتبر من أهم العوامل الرئيسية المؤثرة على المناخ.
  • بجانب أن اتجاه الرياح السائد في تلك المنطقة له تأثير قوي على مناخ تلك المنطقة.
  • علاوة على أن اتجاه الرياح السائدة في المنطقة يلعب دور هائل في تحديد المناخ.
  • بالإضافة إلى شكل الأرض والتي يطلق عليها تضاريس تلك المنطقة.
  • كما أن المسافة التي تبعد تلك المنطقة عن خط الاستواء لابد من أن لها دور كبير في التأثير على المناخ السائد في تلك المنطقة.

أهم الأسباب التي تؤثر على تغير المناخ

بالرغم من وجود مجموعة من العوامل التي تحدد المناخ لأي منطقة درجة الحرارة، وتساقط الأمطار، إلا أن هناك بعض الأسباب  التي تؤثر بشكل بائن على المناخ وهي كما يلي:

  • حرق الوقود الأحفوري: هذا النوع من الوقود يتمثل في النفط والغاز والفحم، وهو من أكثر أنواع الوقود التي يستخدمها الإنسان في العديد من مجالات الحياة.
  • حيث أن حرق تلك الوقود قد يؤدي إلى إنتاج نسبة كبيرة من ثاني أكسيد الكربون، وهو الذي يؤثر بشكل واضح على المناخ السائد.
  • إزالة الغابات: تعتبر أحد أهم الأسباب التي تؤثر على المناخ، وذلك لأن ذلك يؤدي لزيادة ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي.
  • وذلك لأن دور الاشجار هو أمتصاص ثاني اكسيد الكربون وإنتاج الاكسجين، وعد وجودها يؤدي إلى تغير المناخ.
  • الزراعة: في الواقع أن الزراعة وتربية الحيوانات يخرج عنها العديد من الغازات الدفيئة، وذلك مثل غاز الميثان الذي يتم إنتاجها من قبل الحيوانات.
  • وهذا الغاز تكبر خطورته بثلاثين مرة عن غاز ثاني أكسيد الكربون، بينما الزراعة فيتم بها استخدام اكسيد النيتروز وهو الموجود في الأسمدة وتصل خطورتها أكثر من ثاني أكسيد الكربون بـ300 مرة.
  • الإسمنت: واحد من الأسباب التي تؤثر على المناخ، وذلك لأنه يتم إنتاج ما يعادل من 2% من ثاني أكسيد الكربون داخل الغلاف الجوي.

التغيرات الطبيعية في المناخ

بعد التعرف على أبرز مجموعة من العوامل التي تحدد المناخ لأي منطقة درجة الحرارة، وتساقط الأمطار، يجب التعرف على التغيرات الطبيعية وهي كما يلي:

  • دورات ميلانكوفيتش: في الواقع أن تلك الدورة تحدث وقت ميل الأرض عن محورها الرئيسي، وذلك يتم وقت دورانها حول الشمس.
  • حيث أنه يؤثر ذلك الإنحراف الحادث على ضوء الشمس وقوته التي تسقط على سطح الأرض.
  • التذبذب الجنوبي لظاهرة النينيو: عندما يحدث هذا التغير يكون بسبب حدوث تغير في نمط درجات حرارة المياه داخل المحيط الهادئ في عام النينيو.
  • وذلك يتم من خلال حدوث ارتفاع أو انخفاض مرة آخري في درجات الحرارة.

اقرأ أيضًا: تعرف على خريطة البوسنة والهرسك بالعربي

العوامل المؤثرة على الحرارة

من الجدير بالذكر أن التوزيع الجغرافي يقع في الاساس تحت توزيع وشدة إشعاع الشمس، كما توجد عوامل أخرى تؤثر بشكل مباشر على درجة الحرارة وهي كما يلي:

  • توزيع الأرض والمياه لها دور كبير على درجات الحرارة، حيث إن الماء لا تجده يكتب حرارة مثل الأرض.
  • كما أن ضوء الشمس يؤثر على درجة الحرارة، حيث أنه يتحدد بزاوية حدوث الإشعاع.
  • بجانب أن الحرارة النوعية تعتبر أكبر من الحرارة النوعية للأرض.
  • بالإضافة إلى التيارات البحرية تعمل على تقليل التيارات البحرية من درجات الحرارة الباردة الموجودة بالقرب من السواحل التي تمر بها.
إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق