الطب والصحة

أسباب حدوث الم في القفص الصدري وطرق علاجه

يتساءل الكثير عن سبب الم في القفص الصدري حيث أنه من الحالات الطبية بدرجات متفاوتة وجود ألم في عظام القفص الصدري وفي كثير من الحالات يتفاوت الألم بين شديد وخفيف.

ووجود الألم في عظام القفص الصدري له أسباب عديدة فضلاً عن شدة أعراضه ومن المحتمل أن يكون سبب الألم في عظام القفص الصدري عند الضغط عليه هو وجود إصابة حديثة أو حتى بعد مرور بعض الوقت على إصابة قديمة.

آلام عظام القفص الصدري والظهر

من خلال موقع مختلفون سوف نتعرف على الم في القفص الصدري حيث يمكن أن تكون أسباب الألم في القفص الصدري وعظام الظهر والتي يشعر بها المريض في منطقة الصدر ووسط الظهر تقريبًا كما يلي:

  • الذبحة الصدرية.
  • الإصابة بنوبة قلبية.
  • ارتفاع شديد في حامض المعدة.
  • سرطان الرئة.
  • الانسداد الرئوي.
  • مشاكل في العمود الفقري والغضاريف.

أسباب الم عظام القفص الصدري

الم في القفص الصدري

فيما يلي الأسباب الأكثر شيوعًا للألم في عظام القفص الصدري القفص الصدري عند الضغط عليه:

  • كسر أحد ضلوع القفص الصدري.
  • وتزامن الألم مع إصابة منطقة الصدر.
  • كدمات قوية في الضلوع أو عضلات الصدر.
  • إصابة شخص بمرض العظام الشهير بهشاشة العظام.
  • التهابات في بطانة الرئتين.
  • وجود تقلصات عضلية قوية في منطقة الصدر.

اقرأ أيضًا: سبب حدوث وخز في القلب عند النوم على الجانب الأيسر

ألم عند الضغط على عظمة القص

هناك عدة أسباب لحدوث الألم عند الضغط على عظمة القص منها:

  • أسباب عضلية وعظمية.
  • كسر في عظمة الترقوة والإصابات الرياضية للعضلات حول الصدر.
  • حدوث التهاب في الغضروف الضلعي والتعرض لخلع في أربطة بعض المفاصل.
  • أسباب الجهاز الهضمي.
  • التعرض لحالة تعرف باسم مرض الجزر المعدي المريئي.
  • متلازمة برهاف هي تمزق يحدث داخل المريء بسبب ارتفاع الضغط بداخله.
  • الإصابة بقرحة المعدة.
  • أسباب سرطانية.
  • سرطان الجلد أو الثدي عند النساء.
  • سرطان الرئة أو سرطان الغدد الليمفاوية.
  • سرطان العظام.

أعراض وجع في عظام القفص الصدري

هناك العديد من الأعراض التي تظهر مع وجع في عظام القفص الصدري ومنها ما يلي:

  • ألم بدون حركة أو ألم حاد مع التنفس أو تغيير وضع الجسم.
  • وجود العديد من الكدمات الكبيرة بعد سقوط حديث أو اصطدام مع صعوبة في التنفس.
  • ضيق في التنفس وطريقتين للاستنشاق.
  • فرط التعرق والسعال، مصحوبًا أحيانًا بقطرات من الدم.
  • عدم انتظام ضربات القلب بين السرعة الزائدة والانخفاض المفاجئ.

تشخيص ألم في عظام القفص الصدري

يمكن للطبيب تشخيص وجود الألم في عظام القفص الصدري عند الضغط عليها بعد أن يصف المريض الألم الذي يشعر به وشدته وكذلك أي حركات يزيد فيها الألم وتشمل الطرق الأخرى التي يلجأ إليها الطبيب لتشخيص الألم في عظام القفص الصدري ما يلي:

  • التصوير بالأشعة السينية حيث يلجأ الطبيب إلى التصوير بالأشعة السينية خاصة إذا كان الألم بعد إصابة في منطقة الصدر وبالتالي من الممكن أن يكون سبب الألم في عظام القفص الصدري هو كسر عظمي.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي أي عندما تظهر كسور أو تشوهات في عظام منطقة الصدر بالأشعة السينية، يطلب الطبيب التصوير بالرنين المغناطيسي للأنسجة الرخوة للحصول على صورة كاملة للقفص الصدري والعضلات المحيطة بالقفص الصدري.
  • فحص عظم الصدر في بعض الحالات التي يعاني فيها الأفراد من أمراض مزمنة من المتوقع أن يأمر الطبيب بفحص العظام للتأكد من عدم وجود سرطان العظام.

علاج ألم في عظام القفص الصدري عند الضغط عليها

الم في القفص الصدري

يختلف العلاج حسب سبب الألم في عظام القفص الصدري وخطط العلاج هي كما يلي:

  • ينتج الألم عن إصابة بسيطة: قد تكون هذه الإصابات الطفيفة عبارة عن إجهاد عضلي أو كدمة بسيطة في منطقة الصدر. في هذه الحالة، تُستخدم الكمادات الباردة لتقليل التورم بالتزامن مع مسكنات الألم التي تُصرف دون وصفة طبية.
  • فشل المسكنات البسيطة في العلاج: يتم وضع رباط ضغط مطاطي كبير على منطقة الصدر، ويمكن للطبيب أن يصف مسكنات قوية أخرى لتخفيف الألم، ويأخذ في الاعتبار أن ضمادة الضغط تستخدم في حالات الحاجة الماسة، لأنها قد يسبب ضيق التنفس.
  • الألم ناتج عن سرطان العظام: في هذه الحالة يجب على الطبيب أن يناقش مع المريض خيارات العلاج بعد تحديد أصل السرطان وهل بدأ في الضلوع أو وصل إلى العظام من مكان آخر، والطبيب قد يلجأ إلى الجراحة لاستئصال أو أخذ عينة من الورم وتحليلها.
  • عدم وجود بديل جراحي: في هذه الحالات التي يقرر فيها الطبيب أنه لا يمكن استئصال الورم جراحيًا، يستبدل هذا الخيار ببدائل أخرى مثل العلاج الكيميائي أو الإشعاعي.

اقرأ أيضًا: الم في كعب القدم اليسرى

الوقاية من وجع عظام القفص الصدري

الوقاية من آلام القفص الصدري يمكن منع ألم القفص الصدري عن طريق ما يلي:

  • شد العضلات بشكل صحيح واستخدم أدوات ومعدات التمرين بشكل صحيح.
  • الحفاظ على ترطيب الجسم طوال الوقت وعدم تعريض الخلايا والأنسجة للجفاف.
  • في حالة وجود مرض يصيب منطقة الصدر يجب عليك المتابعة مع الطبيب والالتزام بالباقي والتعليمات التي يوصي بها.
  • اللجوء إلى علاجات العناية الشخصية مثل استخدام الكمادات الباردة أو الساخنة للسيطرة على آلام الإصابات.
إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicDutchFinnishFrenchGermanGreekHindiItalianLatinPortugueseRomanianRussianSpanishSwedishTurkish
إغلاق
إغلاق