الطب والصحة

الم في كعب القدم اليسرى

الم في كعب القدم اليسرى

في حالة وجود شكوى من الم في كعب القدم اليسرى، فإن هذا الألم يجعل من الصعب على الشخص التحرك ويسبب الكثير من الإزعاج، لذلك يتساءل الكثير من الناس عن سبب الألم ويبحثون عن كيفية علاجه، وسنعرض لكم في هذا المقال أسباب وجود الم في كعب القدم اليسرى و كيفية علاجه، وذلك على موقع مختلفون .

ما هي أسباب وجود الم في كعب القدم اليسرى

  • يحدث الم في كعب القدم اليسرى نتيجة عدوى والتهاب الرباط الذي يربط القدم بمقعد القدم الأخمصي ويساعدها على رفع وزن جسم الإنسان أو أي من الأشياء التي يحملها في شغل يومه.
  • من الضروري الانتباه إلى آلام القدمين بشكل عام، حتى لا يزداد الألم، مما ينتج عنه شوكة في العظم، فلا يتحمل الشخص حدوث الم في كعب القدم اليسرى .
  • إصابة الأوتار بالالتهاب والتمزق، مثل وتر العرق.
  • إصابة القدم مع تورم شديد نتيجة الضغط على القدم والتعب وضعف الأوتار في القدم.
  • التهاب الصفاق، وهو التهاب يصيب مفاصل القدم والأوتار نتيجة الضغط الشديد على القدم وحمل أشياء ثقيلة على القدم.

أسباب وجود الشوكة العظمية بالقدم

  • التهاب اللفافة الأخمصية هو التهاب يصيب القدم، وهو ضغط شديد على القدم يسبب الألم.
  • وجود التهاب وانتفاخ شديد في الكعبين.
  • تحدث الالتواءات بسبب التمارين البسيطة، لكن بعضها يمكن أن يلوي قدمك.
  • يحدث الكسر بسبب التهاب الوتر الذي يجمع عضلات الساقين مع متلازمة الكعب، مما يسبب حركة مفرطة أو ضغط في القدمين.
  • الالتهاب الكيسي هو وجود أكياس مليئة بالرسائل في مفاصلك ويحدث أيضًا في حالة وجود الأوتار والجلد وبعض الأنسجة العضلية.
  • عدم القدرة على المشي أو الإجهاد بسبب وجود الم في كعب القدم اليسرى .
  • وجود سخونة في الكعب يسبب عدم تحمل اللمس.
  • التهاب الفقار اللاصق له تأثير سلبي على التهاب المفاصل المؤدية إلى العمود الفقري، مما يجعلك غير قادر على المشي أو الحركة.
  • الاعتلال هي الاضطرابات التي تؤثر على معدل النمو الطبيعي في مراحل النمو الصغير والكبير.
  • التهاب المفاصل التفاعلي، هو نوع خطير للغاية حيث يتسبب هذا النوع في الإصابة بالتهاب المفاصل وفي معظم الحالات يتسبب في إصابة باقي الجسم.
  • ثقل القدم عند المشي أو الحركة.
  • وجود الم في كعب القدم اليسرى شديد ومفاجئ لا يستطيع الإنسان تحمله.
  • إذا لم يحدث تحسن خلال فترة الزيارة ، استشر طبيبك.

الوقاية من الم في كعب القدم اليسرى

  • عدم الوقوف لفترة طويلة.
  • لا ترفع أشياء ثقيلة.
  • ارتدِ أحذية مشي مريحة لساعات طويلة.
  • تناول وجبات صحية للعظام مثل الكالسيوم والبروتين والفيتامينات.
  • كل ليلة ضع قدميك في ماء دافئ يهدئ قدميك.
  • تدليك القدمين بإرخاء العضلات.
  • بعد استشارة طبيبك ، تناول الأدوية اللازمة.
  • كما يجب عمل الموجات فوق الصوتية التي تعمل على تجديد الخلايا وتهيئة الأربطة وتقليل الالتهاب والتورم في القدمين.
  • التكيف مع وزن الجسم المناسب حتى لا تشعر القدم بألم شديد من الوزن الزائد.
  • لا تمشي حافي القدمين في المنزل لأن ذلك قد يؤدي إلى تفاقم التهاب الكعب.
  • استخدام بطانة داخلية إسفنجية تخفف آلام الكعب.

اقرأ أيضا: حلمت اني لقيت ذهب

العلاجات الخاصة بـ الم كعب القدم اليسرى

أولا ، العلاج الطبيعي: وهو علاج يساعد على شفاء الالتهابات والتورم في الأوتار والعضلات، ويساعد هذا العلاج على تقوية العضلات وكذلك تقوية أوتار القدم والكعب، أي تناول الكثير من الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم أو عن طريق الحقن من القدم، وفي حالة استمرار ألم الكعب ينصح الأطباء بارتداء حذاء طبي خاص للقدم، وفي بعض الحالات النادرة يتم وصف الجراحة وهي نادرة جدًا.

ثانيًا ، العلاجات المنزلية: يحدث عن طريق وضع قدميك في ماء مالح دافئ، ويقلل التدليك من وجود الكريمات على القدم والكعب، ودهن الأماكن المؤلمة بكريمات الشفاء المضادة للالتهابات.

ثالثا العلاج بالاعشاب: ينتج ألم الكعب والقدم عن تراكم الملح في القدمين وتراكم الكالسيوم في كعوب الدم، يجب مزج الأعشاب مثل (الكركم ، البرسيم ، البابونج ، زيت بذر الكتان ، أوراق اللبلاب ، زيت جوز الهند ، الثوم).

  • الكركم: يحتوي الكركم على مادة الكركمين التي تعمل كمضاد حيوي لتسكين آلام المفاصل، وتناول الكركم مع كوب من الحليب كل يوم له تأثير مهدئ على آلام القدم والكعب.
  • البابونج: هو من الأعشاب الطبية التي تساعد على تسكين الألم، أي غمر القدم بالماء الدافئ، ثم قم بتدليك القدم بالبابونج وعمل هذا الحمام الساخن كل يوم حتى تريح القدم.
  • زهرة البرسيم: واحدة من أكثر الأعشاب شيوعًا والتي تحتوي على الكالسيوم والبوتاسيوم الضروريين لعظام قوية، قم بغلي كوب ماء مع ملعقة صغيرة من بذور البرسيم ويترك ليبرد ويأكل ويحلى بالعسل الأبيض ويشربه ثلاث مرات في اليوم.
  • أوراق اللبلاب: هي أوراق عشبية تحتوي على أحاديات التربينات والأعشاب والزيوت الأخرى التي تضاف إلى مادة الصابونين وتؤخذ على معدة فارغة للتأكد من عدم الشعور بألم الكعب، هناك طريقة أخرى هي وضع أوراق اللبلاب مع الثوم المفروم وضربها في الخلاط حتى يتم الحصول على عجينة طرية، ثم دهنها طوال الليل على القدم حتى يخف الالتهاب وتورم الكعب لمدة لا تقل عن 3 أيام.
  • زيت بذر الكتان: توجد بذور الكتان في أحماض أوميغا 3 والأحماض المتعددة غير المشبعة وتعمل كمساعد أساسي في تخفيف الألم في الكعب والقدمين، وباستخدام زيوت بذر الكتان، دلكي كعبيك بقطعة قطن مبللة بهذه الزيوت، ثم ضعيها على القدم وغطيها بكيس أبيض حتى اليوم التالي.
  • الثوم:  وهو من أهم الأعشاب لأنه يعمل كمضاد حيوي طبيعي ويساعد على تخفيف آلام الكعب والعديد من الأمراض الأخرى، لذلك من الأفضل تقطيع الثوم ووضعه على كعبك أو تناول القرنفل على معدة فارغة كل يوم.
  • زيت جوز الهند: يعمل زيت جوز الهند كزيت مرطب حيث أنه يرطب المنطقة ويخفف الألم لاحتوائه على الكالسيوم الذي يساعد في بناء وتقوية العظام، لذا يمكنك تدليك المنطقة المصابة بلطف بزيت جوز الهند الدافئ لتخفيف الألم.
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق