إسلاميات

بحث عن اسماء الله الحسنى مكتوب

كافة المسلمون عليهم إجراء بحث عن اسماء الله الحسنى لكي يتأملوا تلك الأسماء ويتدبروا فيها ليستشعروا عظمة الله الذي أعطى لنفسه أسماء لندعوه بها ولنتدبر مدى قوته ورحمته وحنانه.

أطلق الله عز وجل على نفسه العديد من الأسماء التي تحتوي على صفاته، فتصف تلك الأسماء عظمته وقدرته ورحمته لكي يستخدمها العباد في الدعاء لله، فعندما ينادي العبد ربه بأسمائه الحسنى يستشعر عظمة الله ويقوى إيمانه ويزداد يقينه بوجود الله، واختلف علماء الإسلام في تحديد عدد تلك الأسماء، واستقر الكثيرون منهم على أن أسماء الله الحسنى عددها 99 اسمًا.

بحث عن اسماء الله الحسنى بالتفصيل

بحث عن اسماء الله الحسنى

إن كنت تريد عمل بحث عن اسماء الله الحسنى لتتعرف على معانيها وتتدبر فيها، فعليك أن تعرف تلك الأسماء من موقع مختلفون الذي يعرضها بالتفصيل للزوار، فمن أسماء الله الحسنى الرحمن والرحيم والملك والقدوس والسلام والمؤمن والمهيمن.

أمر الله عباده بأن يدعو به بتلك الأسماء الحسنى، فقال الله تعالى في كتابه “ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون”، وقال رسول الله الكريم في حديثه الشريف “إن لله تسعة وتسعين اسمًا من أحصاها دخل الجنة”.

كما قال رسول الله الكريم في حديث آخر “أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو علمته أحدًا من خلقك وأنزلته في كتابك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي” وذلك الحديث دليل على أن الرسول كان يدعو الله بأسمائه.

ذكر الله العديد من أسمائه الحسنى في آيات متفرقة في القرآن، فذكر الله اسم المنتقم والعفو والرؤوف والجامع والغني والمغني والمعطي والمانع في القرآن، فقال الله تعالى “هو الله الذي لا إله إلا هو عالم الغيب والشهادة هو الرحمن الرحيم”.

معنى اسم الله الواجد

قال رسول الله الكريم أن من أحصى أسماء الله الحسنى دخل الجنة، فيجب على المسلمين عمل بحث عن اسماء الله الحسنى ليفهموا كل اسم من الأسماء ويتدبروها جيدًا ويتأملوها حتى يزداد إيمانهم بالله، ومن ضمن تلك الأسماء هو اسم الواجد بمعنى الغني.

يشتمل اسم الواجد على الكثير من المعاني، فقال ابن كثير أن اسم الواجد يقصد به أنه الغني الذي لا يصيبه الفقر أبدًا، ويقصد بالاسم بأنه ذو الوجد أي أنه ليس بحاجة للمال لأنه غني لا يفتقر مثلما يحدث مع الإنسان.

يقصد باسم الواجد أن الله هو الذي بيده الرزق، فيبسط الرزق والغنى لمن يشاء ويصرفه عمن يشاء والدليل على ذلك قول الله تعالى “أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم”، فكلمة وجدكم تعني سعتكم ومقدرتكم، وبالتالي هي دليل على الغنى والمقدرة.

المقصود باسم الله الواحد

يمكنك عمل بحث عن اسماء الله الحسنى لتتعرف على كل اسم فيهم بالتفصيل وتعرف المقصود منه لتستشعر عظمة الله، ومن ضمن الأسماء الي يمكنك أن تدعو الله بها هو الواحد، فهذا الاسم يعني أن الله لا شريك له في الألوهية، فهو واحد فقط بدون شريك.

دائمًا ما يرتبط اسم الواحد في القرآن باسم القهار ليدل على عظمة الله وقدرته على إدخال العباد الجنة والنار لأنه هو الوحيد المتحكم في مصائرهم، وجاء الاسمان معًا في قول الله تعالى “يوم تبدل الأرض غير الأرض والسماوات وبرزوا لله الواحد القهار”.

اسم الواحد يرتبط به قدرة الله على فعل ما يريد، فنظرًا لأنه واحد في الملك، فيستطيع تحديد مصائر الأقوام، فقال الله تعالى في كتابه “قل الله خالق كل شيء وهو الواحد القهار” وذلك دليل على اقتران اسم القهار باسم الواحد في أكثر من آية.

ما هو معنى اسم الله القهار؟

عندما تجري بحث عن اسماء الله الحسنى تجد أن اسم القهار على وزن فعال ومشتق من كلمة القهر، فذلك يعني أن الله قاهر أي يمتلك قدرة وعزة بالغة لا يمتلكها أحد سواه، وتلك القدرة يمكن لله تسخير جميع المخلوقات لعبادته وطاعته.

يختلف اسم القهار عن القاهر، فكلمة القاهر دليل على القدرة على الأمر والتسخير بشكل مطلق وفي أي زمان ومكان، ولكن يقصد بكلمة القهار أن الله له القدرة على قهر الظالمين والكفار مع إصابتهم بعذاب شديد ليشفي به صدور المؤمنين.

ذكر اسم القهار في آيات كثيرة بالقرآن الكريم، فقال الله تعالى “قل إنما أنا منذر وما من إله إلا الله الواحد القهار”، وكذلك قال الله تعالى في كتابه “يا صاحبي السجن أأرباب متفرقون خير أم الله الواحد القهار”.

معنى اسم الله المبين

بحث عن اسماء الله الحسنى

من أسماء الله الحسنى هو اسم المبين بمعنى الواضح والظاهر، فالله لا يخفى عن العباد، فيمكن للجميع استشعار وجود الله بوضوح وبشكل بين في حياتهم، فلا يوجد شك أو خلاف على وجوده، وورد ذلك الاسم بآيات كثيرة بالقرآن.

من الآيات التي ورد بها اسم المبين قول الله تعالى “فألقى عصاه فإذا هي ثعبان مبين” بمعنى أن الثعبان كان واضحًا للسحرة ولفرعون بشكل يمنع وجود شك أو خلاف على رؤيته، كما قال الله تعالى “ذلك هو الخسران المبين” للدلالة على شدة الخسارة.

إقرأ أيضًا: أضرار نزول الشهوة من العذراء

الملخص

  • من أسماء الله الحسنى التي يجب أن ندعوه بها الملك والقدوس والرحمن والرحيم والمؤمن والمهيمن.
  • اسم الواجد الذي أطلقه الله على نفسه يعني أنه غني لا يفتقر أبدًا، فيبسط الرزق لمن يشاء من العباد.
  • معنى اسم الواحد أن الله لا يوجد له شريك في الملك، فهو واحد فقط يستحق العبادة والتضرع إليه.
  • يقصد باسم القهار أن الله يمتلك قوة وقدرة بالغة لا يمتلكها أحد سواه، فيستطيع تسخير الجميع لعبادته.
  • اسم الله المبين يقصد به بأنه واضح، فلا يوجد خلاف على وجوده ولا شك على عظمته وقدرته.
إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicDutchFinnishFrenchGermanGreekHindiItalianLatinPortugueseRomanianRussianSpanishSwedishTurkish
إغلاق
إغلاق