الحمل والولادة

افضل حبوب مجربة للحمل بتوأم

توجد الكثير من حبوب مجربة للحمل بتوأم لكل امرأة تسعى للحصول على توأم، كما يمكن للنساء اللاتي تجاوزن الخامسة والثلاثين الاعتماد على تلك الحبوب لإنجاب الأطفال، ويستعرض موقع مختلفون هذه الحبوب بالتفصيل مع توضيح أهم النصائح للحمل بتوأم.

حبوب مجربة للحمل بتوأم

هذه هي قائمة بأفضل حبوب مجربة للحمل بتوأم :

حبوب كلوميفين

يُعد كلوميفين من أشهر حبوب للحمل بتوأم مجربة حيث يزيد من فرصة الحمل بتوأم عند النساء وذلك لأن فكرة عمله تقوم على تحفيز الغدة النخامية لكي تُفرز الهرمونات اللازمة من أجل الإباضة واطلاق البويضات من المبيض، كما أنه يُساهم في التحسين من نوعية الحيوانات المنوية الخاصة بالرجال.

تُعطي حبوب كلوميفين لخمسة أيام متوالية من كل شهر وذلك في منتصف الدورة الشهرية، وفي حال لم تظهر أي نتائج إيجابية عقب استخدام الدواء، يجب تغييره بدواء آخر.

تجدر الإشارة إلى أن هذا العقار له بعض الآثار الجانبية والتي يُعتبر أبرزها زيادة خطر ظهور كيسات في المبيضات مما قد يتسبب في آلام حادة في البطن.

حبوب VITREX

تمتاز حبوب VITREX بمكانة كبيرة حيث ساهمت تلك الحبوب في حمل الكثير من السيدات بتوأم وذلك لأنها مكونة من الأعشاب الطبيعية التي تُستخرج من أشجار التوت ببعض دول البحر الأبيض المتوسط مثل اليونان وإيطاليا، ومن أبرز مميزاتها أنها لا تحدث أي ضرر بهرمونات الجسم والمبايض لدى المرأة، وتقوم بدورها في تنظيم الغدة النخامية على أكمل وجه.

تمتلك حبوب VITREX تأثيرًا كبيرًا على بعض الهرمونات مثل هرمون البروجسترون إن كانت المرأة قد تعرضت للإجهاض في وقت سابق، وتتمثل طريقة استخدام هذا الدواء في أخذه مرة عند الاستيقاظ لمدة شهر وبشكل متتابع، مع الإشارة إلى بعض الآثار الجانبية مثل الصداع والاكتئاب وعدم انتظام الدورة الشهرية.

حبوب كلوميد

يُصنف دواء كلوميد ضمن أفضل حبوب مجربة للحمل بتوأم حيث يعمل على علاج مشاكل الإباضة التي تعاني منها العديد من النساء، كما يمكن تناول هذا الدواء أيضًا من قبل الرجال الذين يعانون من العقم، ولكن لا يُنصح باستخدام هذا العقار قبل الرجوع إلى الطبيب المختص منعًا من حدوث الكثير من المضاعفات والمشاكل الصحية.

ينبغي العلم بإمكانية عدم حدوث استجابة من بعض النساء خصوصًا إن كانت المرأة مُصابة بقصور المبيض الأولي أو انقطاع الطمث المبكر، كما أن الدواء لن يستطيع علاج مشكلة العقم في حال كانت المرأة تعاني من غياب الإباضة نظرًا لانخفاض وزن الجسم.

حبوب باروديل

يتوفر دواء باروديل على هيئة أقراص ويمكن للمرأة أخذها عن طريق الفم من أجل الحمل بتوأم وذلك لأنه يُساهم في إطلاق المبايض لأكثر من بويضة، ويستمر تناول تلك الحبوب لمدة خمسة أيام من كل شهر، وتقوم آلية عمل الدواء على تحفيز هرمون FSH مع خفض هرمون البرولاكتين الذي يعيق هرمون الإباضة.

حبوب هيوميغون

يشتمل دواء هيوميغون على عدد كبير من المينوترفين، ويعمل على تحفيز بعض الهرمونات مثل هرمون FSH وهرمون LH وهما من الهرمونات الهامة جدًا للأعضاء التناسلية لدى المرأة، ويُعتبر هيوميغون من أفضل حبوب مجربة للحمل بتوأم ولهذا يجب على المرأة أن تُجري الفحوصات الشاملة وتخضع للاستشارات الطبية بعد فترة من تناول الدواء.

تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم

حبوب مجربة للحمل بتوأم
حبوب مجربة للحمل بتوأم

يُعتبر حمض الفوليد من أشهر الفيتامينات التي يمكن للأزواج استخدامها من أجل إنجاب توأم، حيث جربت الكثير من النساء هذا الحمض وأكدت أهميته في الحمل بتوأم، فتقول إحدى النساء أنها جربت حمض الفوليك بعدما سمعت عن قدرته على تنشيط المبايض وزيادة فرص التبويض، وبالفعل ظهرت نتائج استخدام ذلك الحمض حيث حملت المرأة وساهم الحمض في جعل البويضات سليمة من غير أن تتعرض لأي تشوه.

عندما تستخدم المرأة حمض الفوليك لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر، فإن فرص تنشيط التبويض تزيد بشدة، نظرًا لاعتبار هذا الحمض من فيتامين ب الذي يعمل على زيادة إنتاج كرات الدم الحمراء، ومن ثم المساهمة في نمو الأجنة، كما يعمل حمض الفوليد على زيادة تدفق الدم في رحم المرأة ومن ثم يقوم بضبط الهرمونات وحماية المبايض من الالتهاب والورم، كما أنه مُفيد جدًا للنساء اللاتي يعانين من الدورة الشهرية غير المنتظمة.

يمكن الحصول على حمض الفوليك في العديد من الأطعمة مثل اللحوم والبيض والكبدة كما يوجد في الخضروات مثل الخس والسبانخ والكرنب والقرنبيط.

نصائح للحمل بتوأم

هناك العديد من النصائح التي يجب على المرأة اتباعها بجانب تناول حبوب مجربة للحمل بتوأم وتتمثل تلك النصائح في:

  • الاعتماد على اللحوم الحمراء في النظام الغذائي بالإضافة إلى الاهتمام بتناول الأعشاب مثل الزنجبيل خصوصًا عند خلطه بالعسل وأخذه ثلاث مرات يوميًا.
  • تناول بياض البيض في الفطار بشكل يومي مع ضرورة الاهتمام بتناول الحبوب الكاملة مثل القمح والذرة فضلًا عن الخضروات والفواكه.
  • الإكثار من شرب العرقسوس والحلبة.
  • الابتعاد عن الكلاب والقطط.
  • الحصول على قسط كافٍ من الراحة.
  • تجنب مسببات التوتر والضغط العصبي والنفسي.

اقرأ أيضًا: ما هي استخدامات حبوب منع الحمل جينيرا ؟

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق