إسلاميات

دعاء الاستخارة بدون صلاة من السنة النبوية الشريفة

دعاء الاستخارة بدون صلاة

أشار الحبيب المصطفى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم إلى أهمية صلاة الاستخارة، ويمكن قول دعاء الاستخارة بدون صلاة، فإن هذا الدعاء يضم العديد من الفوائد التي تعود على المسلم.

دعاء الاستخارة بدون صلاة

ما هو دعاء الاستخارة

يكون الدعاء في العموم ركن من أركان الإيمان بالله عز وجل، وتأتي الاستخارة في طلب العون من الله عز وجل في اختيار أمر من أمور الدنيا سواء كان سفر أو زواج وغيرها العديد من الأمور الدنيوية التي نَمُر بها في حياتنا، وخير من يستخار هو المولى عز وجل.

يسر موقع مختلفون اليوم أن يقدم هذا المقال المتميز الذي يتحدث عن بعض فوائد قول دعاء الاستخارة، كما يجيب على بعض التساؤلات التي تدور حول هل يجوز قول دعاء الاستخارة بدون صلاة، سائلين الله عز وجل أن يرزقنا خير الجواب.

دعاء الاستخارة مكتوب

لا يفضل أن يقول العبد دعاء الاستخارة بدون صلاة، فإن أقرب ما يكون العبد إلى ربه وهو ساجد فإن لم يعلم العبد كيفية أداء صلاة الاستخارة فيمكن أن يردد قول “اللهم قدر لي الخير، اللهم يسر لي الخير، اللهم اشرح صدري لهذا السفر إن كان خيرًا، اللهم اشرح صدري لهذا الزواج إن كان خيرًا”.

قول دعاء الاستخارة بدون صلاة يكون من الأمور المشروعة في حال الإستعجال على الأمر، فهو يكون حل مناسب إلى السيدات في فترة الحيض التي تمنع فيها السيدات من إقامة الصلاة، ويكون الدعاء مستحب في أي وقت وأي مكان، واستند الفقهاء إلى أن صلاة الاستخارة تكون سنة ولا يأثم من يتركها.

دعاء الاستخارة من الهدي النبوي الشريفة

عن جابر رضي الله عنه قال:”كان رسول الله صلَّ الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها كالسورة من القرآن يقول:”إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة، ثم ليقل:”اللهم إني استخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، واسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر (ويسميه) خيرًا لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، أو قال عاجل أمري وآجله فاقدره لي، ويسره لي، ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، أو قال: عاجل أمري وآجله، فاصرفه عني واصرفني عنه وأقدر لي الخير حيث كان، ثم رضني به” هذا الحديث رواه البخاري.

ما هي أهمية دعاء الاستخارة

  • يشير الحديث الشريف إلى أن دعاء الاستخارة بدون صلاة أو عند إقامة ركعتين إلى أنها تفرج الهم والضيق.
  • تساعد العبد في الوصول إلى خير الأمور.
  • قول دعاء الاستخارة بدون صلاة أو داخل الصلاة يرضي الله ورسوله، حيث يقول الله:”وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ”سورة غافر.
  • عن ابن عمر رضي الله عنه:”أن النبي صلَّ الله عليه وسلم قال:”إِنَّ الدُّعَاءَ يَنْفَعُ مِمَّا نَزَلَ وَمِمَّا لَمْ يَنْزِلْ ، فَعَلَيْكُمْ عِبَادَ اللهِ بِالدُّعَاءِ” هذا الحديث رواه الترمذي وحسنه الألباني في صحيح الجامع.
  • دعاء الاستخارة يساعد العبد على عدم اتباع هواه وأفكاره دون التفكير.
  • كل أمر يكون مقدر من الله عز وجل ولكن دعاء الاستخارة يجعل العبد يأخذ بالأسباب لتنفيذ أوامر الله عز وجل.
  • صلاة الاستخارة تقدم للعبد التوفيق من الله عز وجل.
  • دعاء الاستخارة يوفر الطمأنينة للعبد وتزرع بداخله اليقين بالله عز وجل.
  • يشعر العبد بالرضى بقضاء الله عز وجل في سائر الأمور.

ما هي نتائج صلاة الاستخارة

قد يجد العبد تغيرات في أموره بعد قول دعاء الاستخارة بدون صلاة أو بعد إقامة ركعتان وترديد الدعاء مثل:

  • قد يجد العبد توفيق من الله في الأمر الذي استخار ربه فيه إذا كان فيه خيرًا في دينه ودنياه وعاقبة أمره.
  • العكس يكون صحيح فإذا كان الأمر فيه شرًا للعبد يجد الأمور غير ميسرة وبه الكثير من التعقيدات التي تجعله ينصرف عنه.
  • قد يجد العبد أن قلبه لم يعد يتعلق بالأمر الذي استخار ربه فيه كما كان عليه من قبل الدعاء.

ما هي شروط إقامة صلاة الاستخارة

  • يجب أن يقوم العبد بالطهارة والوضوء كالمعتاد في صلاة كل فرد أو نافلة.
  • لا يجب أن يقال دعاء الاستخارة في صلاة مفروضة أو نافلة مفروضة من السنة.
  • لا يوجد موعد محدد لإقامة صلاة الاستخارة ولكن الدعاء في وقت السحر يكون من مواطن الاستجابة بإذن الله تعالَّ.
  • تقام صلاة الاستخارة في العبادات وأيضًا الواجبات فإن تلك الأمور لا يستخار فيها.
  • لا يجب أن تقام صلاة الاستخارة في أمور محرمة أو غير مباحة.
  • صلاة الاستخارة لا يجوز أن تقام بمندوب.
  • يجب أن يكون العبد مستورًا ومتجهًا إلى القبلة، فيكون حالها كحال جميع الصلوات.

ما حكم تكرار صلاة الاستخارة

أشار الإمام الحنفي والشافعي وأيضًا المالكي إلى أن من المباح تكرار صلاة الاستخارة أو قول دعاء الاستخارة بدون صلاة لأكثر من مرة وهذا يكون في حالة عدم ظهور شيء له، أما في حال إنشراح صدر العبد إلى الأمر الذي يحتار فيه لا داعي لتكرار صلاة الاستخارة.

كما أشار الأئمة إلى عدم وجوب النوم بعد الصلاة، ولا تكون الرؤيا لها علاقة بالاستخارة وهذا يشير إلى عدم اتباع الرؤى إذا حصلت وقت الاستخارة، بل يجب اتباع انشراح الصدر إلى الأمر المستخار فيه.

إقرأ أيضًا:

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق