إسلاميات

دعاء ختم القران مكتوب للشعراوي مكتوب كامل

دعاء ختم القران مكتوب للشعراوي

إن دعاء ختم القران مكتوب للشعراوي من أكثر ما يبحث عنه المسلمون للتقرب به من الله، نظرًا لأن الدعاء أثناء ختم القرآن من الأدعية المستجابة.

دعاء ختم القران مكتوب للشعراوي

يُمنك عبر موقع مختلفون قراءة دعاء ختم القران مكتوب للشعراوي كما ورد عنه رحمة الله عليه، وهو كالتالي:

اللهم ارحمني بالقرآن واجعله لي إمامًا ونورًا وهدى ورحمة، اللهم ذكرني منه ما نسيت وعلمني منه ما جهلت وارزقنى تلاوته آناء الليل وأطراف النهار واجعله لى حجة يارب العالمين، اللهم أصلح لى دينى الذي هو عصمة أمري وأصلح لى دنياي التي فيها معاشي وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي وأجعل الحياة زيادة لي في كل خير وأجعل الموت راحة لي من كل شر،  اللهم أجعل خير عمري آخره وخير عملى خواتمه وخير أيامي يوم ألقاك فيه.

اللهم إني أسألك عيشة هنية وميتة سوية ومرادًا غير مخز ولا فاضح، اللهم إني أسألك خير المسألة وخير الدعاء وخير النجاح وخير العلم وخير العمل وخير الثواب وخير الحياة وخير الممات وثبتني وثقل موازينى وحقق امانى وأرفع درجاتى وتقبل صلاتى وأغفر لي خطيئاتى وأسألك العلا من الجنة.

اللهم إنى أسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل إثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار، اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة، اللهم أقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معصيتك ومن طاعتك ماتبلغنا بها جنتك ومن اليقين ما تهون به علينا من مصائب الدنيا ومتعنا بأسماعنا وأبصارنا وقوتنا ما أحييتنا وأجعله الوارث منا وأجعل ثأرنا على من ظلمنا وانصرنا على من عادانا ولا تجعل مصيبتنا في ديننا ولا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا تسلط علينا من لا يرحمنا.

اللهم لا تدع لنا ذنبا إلا غفرته ولا هما إلا فرجته ولا دينا إلا قضيته ولا حاجة من حوائج الدنيا والآخرة هي لك رضى إلا قضيتها ياأرحم الراحمين، ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه الأخيار وسلم تسليمًا كثيرًا.

فضل قراءة القرآن

دعاء ختم القران مكتوب للشعراوي ذكرنا بفضل قراءة القرآن الكريم، حيث وردت آيات كثيرة تؤكد فضل قراءته، ومنها قَوْل الله تعالى: “الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ تِلَاوَتِهِ أُولَـٰئِكَ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَمَن يَكْفُرْ بِهِ فَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ”، والآية التاسعة من سورة الإسراء في قول الله تعالى: “إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ” وكثير من الآيات التي تثبت فضل القرآن وتلاوته.

أما عن فضل قراءة القرآن فهو يؤدي إلى صفاء الذهن، وزيادة قوة الذاكرة، كما أنه يؤدي إلى طمأنينة القلب، والشعور بالبهجة والسعادة، وزيادة الثقة بالنفس، ذلك بالإضافة إلى أنه يقضي على الهم والحزن، والجدير بالذكر أن قراءة القرآن تقوي اللغة العربية لدى المسلم.

ينعكس تأثير القرآن على سلوك الفرد، مما يجعل الإنسان في حالة نفسية طيبة تجعله مُقبل على الحياة، وبالتالي تزداد علاقاته بالآخرين مودة وتقارب، بالإضافة إلى أن القرآن يُزيد من استيعاب الفرد وتوسيع مداركه، كل ذلك لا يُمثل شيء بجانب نيل الفرد رضا ربه والتقرب منه، لكون القرآن شفيه للإنسان يوم القيامة.

فضل قراءة القرآن من السنة

جاء في السنة كثير من الأحاديث التي تدل على فضل القرآن، ومنها ما يلي:

  • عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “إن لله تعالى أهلين من الناس . قالوا : يا رسول الله من هم ؟ قال : هم أهل القران أهل الله وخاصته”.
  • عن أبي أمامة الباهلي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: “اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه”.
  • عن عبد الله بن عمرو قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “يقال لصاحب القرآن اقرأ وارتق ورتل كما كنت ترتل في الدنيا فإن منزلتك عند آخر آية تقرؤها”.
  • حديث جابر رضي الله عنه: “كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجمع بين الرجلين من قتلى أحد في ثوب واحد ثم يقول: أيهم أكثر أخذاً للقرآن؟ فإذا أشير إلى أحدهما قدمه في اللحد”.
  • حديث أبى هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال “ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه فيما بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده”.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من قرأ حرفاً من كتاب الله فله به حسنة، والحسنة بعشر أمثالها لا أقول (الم) حرف ولكن: ألف حرف ولام حرف، وميم حرف”.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن من إجلال الله إكرام ذي الشيبة المسلم وحامل القرآن غير الغالي فيه والجافي عنه وإكرام ذي السلطان المقسط “.
  • عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “يجيء صاحب القرآن يوم القيامة، فيقول: يا رب حله، فيلبس تاج الكرامة، ثم يقول: يا رب زده فيلبس حلة الكرامة، ثم يقول: يا رب ارض عنه، فيقال اقرأ وارق ويزاد بكل آية حسنة”.
  • قال عمر ابن الخطاب: أما إن نبيكم صلى الله عليه وسلم قد قال: “إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواماً ويضع به آخرين”.
  • عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “خيركم من تعلم القرآن وعلمه”.

إقرأ أيضًا:

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق