الحمل والولادة

سماكة بطانة الرحم الطبيعية

سماكة بطانة الرحم الطبيعية

تتسائل الكثير من السيدات عن نسبة سماكة بطانة الرحم الطبيعية حيث يمكن فحص سمك بطانة الرحم عن طريق الموجات فوق الصوتية أو التصوير بالرنين المغناطيسي بالإضافة إلى ذلك يتغير سمك بطانة الرحم عند السيدات خاصا مع تقدم المرأة في العمر حيث تبلغ سماكة بطانة الرحم أثناء الدورة الشهرية من 5-7 مم وقبل فترة انقطاع الدورة الشهرية يبلغ حجم بطانة الرحم من 2-4 ملم بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يصل سمك بطانة الرحم خلال فترة الإباضة إلى 11 ملم ويمكن أن يصل سمك بطانة الرحم خلال فترة الإفراز إلى 7-16 ملم وسوف نقوم في هذا المقال بمعرفة سماكة بطانة الرحم الطبيعية من خلال موقع مختلفون.

سبب سماكة بطانة الرحم

  • سماكة بطانة الرحم الطبيعية السبب الرئيسي لسماكة بطانة الرحم هو الإنتاج المفرط لهرمونات الاستروجين في الجسم دون إنتاج هرمون البروجسترون.
  • سماكة بطانة الرحم الطبيعية في شهر واحد من حياة المرأة تتم العديد من التغيرات الهرمونية التي تؤثر على بطانة الرحم.
  • في النصف الأول من الدورة الشهرية يتم إنتاج هرمون الاستروجين ، مما يثخن بطانة الرحم ويستعد للحمل.
  • ومع ذلك بعد إطلاق البويضة من المبيض يزيد إنتاج البروجسترون في الجسم من دعم البويضة ؛ إذا لم يتم تخصيب البويضة سينخفض ​​محتوى الهرمونين (البروجستين والإستروجين) في الجسم.
  • سماكة بطانة الرحم الطبيعية حيث يؤدي نقص هرمون البروجسترون إلى تحفيز الدورة الشهرية والرحم يفرغ بطانة الرحم المتكونة.
  • ومع ذلك إذا لم تحدث الإباضة فلن يتم إنتاج هرمون البروجسترون ولن يقوم الرحم بإفراز بطانة الرحم المتكونة مما قد يتسبب في زيادة سماكة بطانة الرحم تدريجياً لاستجابتها للإستروجين وبمرور الوقت يمكن أن تصبح خلايا غشاء الرحم غير طبيعية .

هل سماكة بطانة الرحم خطرة

سماكة بطانة الرحم الطبيعية هي عيب في بطانة الرحم وفي هذه الحالة قد تعانين من أعراض نزيف الرحم غير الطبيعي بسبب الهرمونات في الجسم أو الهرمونات المسؤولة عن التكاثر والإباضة بالإضافة إلى الهرمونات الأنثوية الأخرى واختلال نوع الجسم حيث يمكن لجهاز السونار تحديد سماكة الرحم فإذا كان سميكًا جدًا فلا يوجد خطر لكنه قد يسبب مشاكل وعيوبًا خطيرة في الدورة الشهرية.

أقرأ أيضآ : علاج سرعة القذف نهائيا

سماكة بطانة الرحم المناسبة للحمل

  • سماكة بطانة الرحم الطبيعية عندما تحدث الإباضة أثناء التحضير للإخصاب تزداد سماكة بطانة الرحم بسبب إطلاق هرمون الإستروجين.
  • سماكة بطانة الرحم الطبيعية يتمثل دور الهرمونات في زيادة سماكة بطانة الرحم وزيادة تدفق الدم إلى الرحم لحماية البويضة المخصبة والجنين أثناء الإخصاب والحمل.
  • سماكة بطانة الرحم الطبيعية ومع ذلك في حالة حدوث العقم أو الحمل تنخفض مستويات الهرمون وتنفصل الطبقة السميكة من نسيج بطانة الرحم ويمر الدم وأنسجة الرحم عبر المهبل وتسمى هذه المرحلة بالحيض.
  • سماكة بطانة الرحم الطبيعية تتقلص بطانة الرحم وتعود إلى وضعها الطبيعي بمدى يتراوح من 2 إلى 4 مم استعدادًا للدورة الجديدة لاستقبال البويضات مرة أخرى.
  • سماكة بطانة الرحم الطبيعية تبلغ سماكة بطانة الرحم المناسبة للحمل حوالي 8 ملم لذلك ستزداد تدريجياً لتصل إلى حوالي 15 ملم وهي السماكة المناسبة لبطانة الرحم مما يساعد على استقرار وحماية البويضة الملقحة.

عوامل الخطر في سماكة بطانة الرحم

تشمل الأمراض التي تسبب الكثير من هرمون الاستروجين والتي قد تسبب تضخم بطانة الرحم ما يلي:

  • السمنة : من اكثر الاسباب التي تؤدي الي سماكة بطانة الرحم حيث تقوم الأنسجة المليئة بالدهون بتحويل الهرمونات الأخرى إلى هرمون الاستروجين وبالتالي زيادة إنتاج هرمون الاستروجين الإضافي الذي يزيد من سماكة بطانة الرحم.
  • بالإضافة إلى الأستروجين الدوري الطبيعي الذي ينتجه المبيضان. إذا كان وزن الجسم أكبر من 35 ، فهذا يشير إلى وجود خطر جسدي وعرضة لتضخم بطانة الرحم.
  • ضعف التبويض : قد يكون هناك العديد من الأسباب لعدم التبويض فإذا لم يحدث التبويض فلن يزيد المبايض من إنتاج البروجسترون وإفرازه وهذه الزيادة في هرمون البروجسترون ضرورية للتخلص من بطانة الرحم.
  • في أنواع معينة من دورات عدم التبويض يمكن أن يتسبب وجود كتل البروجسترون في زيادة نسبية في مستويات هرمون الاستروجين.
  • يمكن أن يتسبب هذا الهرمون غير المتوازن في تضخم بطانة الرحم مما يؤدي في النهاية إلى حدوث نزيف حاد في الرحم.
  • تشمل أنماط النزيف النموذجية مع هذا النوع من التبويض فترات غير منتظمة ودورات أكثر غزارة أو نزيفًا بين فترات الحيض.

الهرمونات الخارجية وسماكة بطانة الرحم

  • من الواضح أن تناول بديل الإستروجين سيزيد من مستوى الإستروجين بالنسبة لمستوى البروجسترون لهذا السبب إذا كنتي لا يزال لديك رحم فأنت بحاجة إلى تناول البروجستين (البروجسترون) لمنع التحفيز المفرط لبطانة الرحم عند تناول الإستروجين.
  • تاموكسيفين عقار هرموني آخر قد يسبب سماكة غير طبيعية لبطانة الرحم والتاموكسيفين عقار يسمى مُعدِّل مستقبلات هرمون الاستروجين الانتقائي أو SERMو SERM هو دواء يؤثر على أجزاء الجسم الحساسة للإستروجين بطرق مختلفة.
  • يستخدم عقار تاموكسيفين بشكل شائع لعلاج سرطان الثدي الحساس للهرمونات لأنه يمكن أن يقاوم آثار هرمون الاستروجين في أنسجة الثدي.
  • ومع ذلك ، فإن عقار تاموكسيفين يحفز مستقبلات هرمون الاستروجين في بطانة الرحم لذا فإن تأثيره مشابه للإستروجين والذي يمكن أن يسبب الانتباذ البطاني الرحمي.
  • كيف يتم تشخيص تضخم بطانة الرحم؟ يمكن أن يكون نزيف الرحم غير الطبيعي من أعراض العديد من الأشياء ويمكن لطبيبك إجراء الفحوصات والاختبارات لتشخيص المرض الأساسي.
  • تقيس الموجات فوق الصوتية عبر المهبل بطانة الرحم.
  • تستخدم الموجات فوق الصوتية لفهم سمك الرحم متوسطة ​​أو مرتفعة.

علاج سماكة بطانة الرحم

  • يعتمد علاج الانتباذ البطاني الرحمي على النوع والعلاج الأكثر شيوعًا هو البروجسترون.
  • يمكن أن يتخذ هذا عدة أشكال بما في ذلك الحبوب أو الحقن أو الكريمات المهبلية أو الأجهزة داخل الرحم.
  • ستزيد الأنواع اللانمطية من تضخم وسماكة بطانة الرحم وخاصة بطانة الرحم المعقدة مما يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.
  • إذا كان لديك نوع بطانة الرحم شديدة يمكنك التفكير في استئصال الرحم وهي عملية لإزالة الرحم ، إذا كنتي لا ترغبين في الحمل مرة أخرى خيث يوصي الطبيب بذلك.
  • بالنسبة للشابات اللاتي لا يرغبن في إجراء استئصال الرحم هناك العديد من العلاجات المحافظة وسيساعدك طبيبك في تحديد العلاج الأفضل لك.
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق