الطب والصحة

ما هي طريقة قطع عرق النسا وما أسبابه وأعراضه ؟

طريقة قطع عرق النسا

طريقة قطع عرق النسا من الطرق المهمة التي يجب التعرف عليها حيث أن هناك أكثر من طريقة يمكن من خلالها علاج عرق النسا والتخلص منه بشكل نهائي.

عرق النسا

مرض عرق النسا هو عبارة عن ألم قوي وشديد ينتشر بشكل كبير للغاية حيث أنه يتواجد على طول مسار العصب الوركي لذلك يجب معرفة طريقة قطع عرق النسا للتخلص من هذا الألم.

  • يخرج عرق النسا من منطقة أسفل الظهر ويكون ذلك من خلال الوركين وكذلك الأرداف وأسفل كل ساق.
  • كما يجب معرفة أن عرق النسا يؤثر بشكل كبير على جانب واحد فقط من الجسم وهذا يحدث بشكل قوي ومنتشر للغاية عندما يقوم بالضغط على العمود الفقري.
  • كما أنه من الممكن أن يحدث بسبب وجود ضيق في العمود الفقري على وضغطه على العصب الذي يكون مسؤول عن هذا المرض.
  • كما أن عرق النسا لديه القدرة الهائلة في التسبب بحدوث التهابات وكذلك آلام قوية يتبعها الشعور بالتنميل في الساق المصابة.
  • لكن بالرغم من ذلك فإن الكثير من الحالات المرضية التي تكون مصابة بعرق النسا يمكن أن يتم علاجها باستخدام العلاجات غير الجراحية وذلك في فترة زمنية تصل حوالي إلى بعض الأسابيع المعدودة.
  • أما بالنسبة للأشخاص المصابون بأعراض شديدة وخطيرة لها علاقة بضعف كبير في الساق أو ظهور بعض التغيرات القوية والمؤذية في الأمعاء أو المثانة.
  • الأشخاص المصابون بأعراض شديدة هم أكثر الناس مرشحين بقوة لإجراء عملية جراحية من خلال طبيب أخصائي جيد حتى يتم القضاء على المشكلة بشكل نهائي وسريع.

علاج عرق النسا

طريقة قطع عرق النسا

هناك الكثير من الطرق التي يمكن من خلالها التخلص وعلاج عرق النسا غير طريقة قطع عرق النسا فيجب التعرف على هذه الطرق.

  • يجب معرفة أن الكثير من المصابين بعرق النسا قد لا يحتاجون إلى إجراء عملية جراحية حيث أن نصفهم حوالي قد يتماثلون للشفاء وذلك في مدة حوالي 6 أسابيع باستخدام العلاج المناسب والتعرض للراحة.
  • كما أن الأدوية الطبية والتمارين العلاجية لها دور كبير وفعال في علاج عرق النسا دون الحاجة إلى تدخل جراحي ويتم تحديد طريقة العلاج حسب السبب المؤدي لعرق النسا.
  • الأدوية الطبية هي الخيار الأول بشكل دائم هو استخدام مسكنات الألم ومضادات الالتهاب والتي قد لا تحتاج إلى وصفة طبية.
  • من الأدوية الجيدة التي يمكن تناولها الأسبرين والإيبوبروفين لكن لا ينصح باستخدام هذه الأدوية لفترات طويلة دون استشارة الطبيب المختص.
  • أما في حالة التوجه للطبيب فسوف يقوم بوصف بعض الأدوية التي تعمل على إرخاء العضلات وكذلك مضادات للالتهابات ومضادات التشنج.
  • لكن في الحالات الشديدة من عرق النسا فنجد أن الطبيب يقوم بوصف حقنة ستيرويدية مباشرة في العصب المُثار كمُسكن لوقت أطول وتأثير أقوى من الحبوب المسكنة للألم.
  • الكمادات الباردة حيث يتم وضع الكمادات الباردة أسفل الظهر وذلك لمدة حوالي 20 دقيقة عدة مرات في اليوم الواحد في الأيام الأولى من الشعور بالألم حتى يختفي الألم بشيء من التدريج.
  • يعمل هذا في المساعدة على تخفيف الورم والألم.
  • كما أن الكمادات الساخنة لها دور كبير للغاية في التخلص من عرق النسا حيث يتم تبديل الكمادات الباردة بعد استخدامها لأول ثلاثة أيام، ويتم وضع الكمادات الساخنة كذلك لمدة 20 دقيقة أسفل الظهر.
  • أما في حال استمر الألم يتم التبديل بين الكمادات الساخنة والباردة.
  • يعد العلاج الطبيعي من أفضل طرق العلاج التي يتم اللجوء إليها للتخلص من عرق النسا حيث أنه في حالة تطور الألم الحاد سوف يقوم الطبيب بتحويل المريض إلى أخصائي علاج طبيعي.
  • سوف يقوم طبيب العلاج الطبيعي بدور كبير في تصميم خطة علاجية وتأهيلية وذلك حسب السبب الذي يؤدي إلى عرق النسا لتخفيف الألم.
  • يكون هذا بمثابة محاولة لمنع إي إصابات مستقبلية قد تحدث ويكون العلاج عبارة عن مجموعة من التمارين العلاجية للعمل على تعديل وضع الجسد الخاص بالمريض.
  • كما تعمل هذه العلاجات على تقوية العضلات التي تدعم منطقة الظهر وتساعد على تحسين مرونة المريض ولياقته من خلال تمارين الاستطالة.
  • تمارين تقوية العضلات تعمل هذه التمارين على بناء قوة جسدية وتقوية عضلات الظهر بشكل جيد وذلك للمساعدة في منع أو تقليل فرصة تكرار الإصابة بعرق النسا في المستقبل.

أعراض عرق النسا

هناك بعض الأعراض التي تظهر على الشخص وتدل على أنه مصاب بمرض عرق النسا ويجب التعرف على هذه الأعراض عند البحث عن طريقة قطع عرق النسا وهي أعراض واضحة.

  • في العادة يتم وصف أعراض مرض عرق النسا بأنها بعض الأعراض التي تشبه بشكل كبير الشعور بالصدمات الكهربائية وذلك يكون على امتداد الرجل.
  • كما أنها في الغالي تؤثر بشكل كبير على جزء واحد من الجزء السفلي للجسم كما أنه قد تتفاقم هذه الأعراض خلال الحركات التي تحدث بشكل مفاجئ.
  • من أهم هذه الأعراض هي العطاس المستمر والسعال أو عند تغيير الموضع على سبيل المثال الانتقال من الجلوس للوقوف.
  • الشعور بالألم في منطقة أسفل الظهر ثم ينتقل على امتداد العصب الوركي في الأرداف والوركين والأفخاذ حتى يصل إلى أسفل الساق والقدم.
  • كذلك الشعور بألم مستمر في جانب واحد فقط من الأرداف أو الساق وقليلا ما يحدث في كلا الجانبين.

أسباب عرق النسا

عند البحث عن طريقة قطع عرق النسا لابد من معرفة أن هناك بعض الأسباب التي تحدث وتؤدي إلى الإصابة بعرق النسا.

  • من أكبر الأسباب الواضحة للإصابة بعرق النسا هو حدوث تهيج وضغط قوي على جذر الأعصاب القطنية وكذلك الأعصاب القطنية العجزية.
  • ضيق القناة القطنية حيث أن ضيق القناة الشوكية أسفل الظهر يؤثر للغاية على عرق النسا.
  • حدوث انزلاق في الفقرات للأمام وتصبح فوق بعضها البعض.

علاج عرق النسا بالقطع

إن طريقة قطع عرق النسا من أكثر الطرق في علاج عرق النسا يجب تذكرها والتعرف عليها بشكل دقيق وذلك لأنها مهمة للغاية.

  • عند فشل جميع طرق العلاجات السابقة فسوف تكون الجراحة هي الخيار الوحيد خاصة وإن كان الشعور بالألم شديد للغاية ولا يمكن احتماله.
  • حيث يمكن التفكير في إجراء عملية جراحية بعد 3 أشهر من العلاج المتواصل من دون نتيجة أو عندما يحدث تطور الحالة إلى ما يسمى بمتلازمة ذيل الحصان.
  • حيث تكون طريقة العلاج من خلال استئصال القرص في هذه العملية يقوم الجراح بقطع كل ما يضغط على العصب الوركي سواء النتوء العظمي أو الانزلاق الغضروفي أو بعض الأشياء الأخرى.
  • استئصال الصفيحة الفقرية حيث انه عند استئصال الصفيحة الفقرية يقطع الجراح الصفيحة وأي نسيج يقوم بالضغط على العصب.

تشخيص عرق النسا

بعد التعرف على طريقة قطع عرق النسا لابد من معرفة تشخيص عرق النسا.

  • يعتبر تشخيص عرق النسا بسيط للغاية حيث يعمل المريض في الخضوع لِفحص سريري وتقييم فيزيائي عند طبيب مختص.
  • كما يجب أن يقوم بوصف جميع الأعراض كيف ومتى بدأت وكيف كان تطورها من مرحلة إلى أخرى وما هي الأشياء التي من الممكن أن تزيد الألم أو تخفف من شدته وكذلك في حالة تعرض الشخص المريض للإصابات.

إقرأ أيضًا:

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق