الطب والصحة

علاج التهاب المعدة والقولون وأعراضها

هناك الكثير من الأشخاص تبحث عن علاج التهاب المعدة والقولون، حيث أن التهاب المعدة والقولون عبارة عن تهيج والتهاب في أنسجة المعدة والقولون أو ما يعرف بالأمعاء الغليظة، وهذا يحدث نتيجة عدة أسباب مختلفة نتعرف عليها معكم عبر السطور القادمة.

منها على سبيل المثال الإصابة بمرض في الجهاز الهضمي، وأيضا الإصابة بعدوى جرثومية، كما أن التهاب المعدة والأمعاء أو القولون التي تأتي نتيجة ما سبق ذكره ترافقها مجموعة كبيرة من الأعراض، إلا أن تلك الحالة عادةً ما تُكون ناجمة بسبب تناول الماء أو الطعام الملوث بالبكتيريا أو التعامل المباشر مع شخص مصاب.

ما هي أعراض التهاب المعدة والقولون، وتحديداً الأعراض الأساسية؟

علاج التهاب المعدة والقولون

يمكننا أن نتعرف على الأعراض الأساسية لالتهاب المعدة والقولون عبر موقع مختلفون، حيث أنه ينبغي عليك أن تعرف أن التهاب المعدة والقولون قد تكون في بعض الأحيان مميتة، وتحديداً في حال أصيب بها المسنين أو الرضع أو من يُعانون من خلل في المناعة، ولكن هناك بعض الحالات تشفى تماماً دون أن يحدث لها أي مضاعفات.

ونظراً لأن هناك العديد من الأشخاص تعاني من التهاب المعدة والقولون ولكن هناك بعض الأعراض قد تكون مصدر للقلق، ولذا فسوف نتطرق الحديث أكثر عن أعراض التهاب المعدة والأمعاء الغليظة أو القولون، فتابعونا خلال السطور الآتية:

  • الانتفاخ.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • المغص.
  • الإسهال.
  • فقدان الشهية.
  • ألم في منطقة البطن يُصاحبه شعور بِتقلصات في البطن.
  • الحمى.
  • خروج دم مع البراز.
  • خروج صديد مع البراز.
  • الشعور بآلام عام في الجسم.
  • الشعور بالصداع.
  • الخمول والتوعك والتعب.

ما هي أعراض التهاب المعدة والقولون وتحديداً الأعراض المُرافقة للجفاف؟

في ظل الحديث على علاج التهاب المعدة والقولون يمكننا أن نتعرف على بعض أعراض التهاب المعدة والقولون وتحديداً الأعراض المُرافقة للجفاف، حيث أنه بجانب الأعراض التي قمنا بذكرها فيما سبق، هناك أيضاً بعض الأعراض التي يعاني منها المريض في حالة إصابة بالجفاف بسبب فقدانه لبعض السوائل الموجودة في الجسم وهي:

  • الضعف والخمول والدوخة.
  • شعور المصاب بالعطش الشديد.
  • العيون الغائرة.
  • حدوث جفاف في الفم والشفاه.
  • جفاف العين.
  • عدم القدرة على التبول لفترات طويلة تصل إلى ثماني ساعات، مع ملاحظة خروج كميات قليلة من البول.
  • الشعور بالبرودة في القدمين واليدين.
  • حدوث انكماش للجلد عند ملامسته.
  • تحول لون البول إلى الداكن مع ملاحظة انبعاث رائحة كريهة منه.

ما هي مضاعفات التهاب المعدة والقولون؟

استكمالاً للحديث عن علاج التهاب المعدة والقولون، هناك أيضاً بعض المضاعفات التي تنتج عن التهاب المعدة والقولون والتي يمكننا أن نتعرف عليها لأنه في حالة وجودها قد يحتاج المصاب إلى رعاية طبية عاجلة، وهي تتمثل فيما يلي:

  • سوء الامتصاص والجفاف.
  • الإسهال المستمر والمزمن.
  • عدم القدرة على تحمل اللاكتوز.
  • تضخم القولون السمي.
  • الإنتاج الناجم عن السالمونيلا أو اليرسينيا أو بكتيريا العطيفة.
  • متلازمة غيلان باريه.
  • وجود الفرفرية قليلة الصفيحات الخثارية.
  • وجود متلازمة انحلال الدم اليوريمية.

كيف يتم تشخيص التهاب المعدة والقولون؟

يُمكن تشخيص مشكلة التهاب المعدة والقولون بعدة طرق، وقد يلجأ الطبيب إلى ما يأتي:

  • التعرف جيداً على الأعراض التي يُعاني منها المريض، بالإضافة إلى معرفة الفترة الزمنية التي تظهر خلال الأعراض.
  • التأكد من وجود اتصال مباشر مع أشخاص مصابه بنفس المرض.
  • التعرف على الأمراض التي يُعاني منها المصاب في الوقت الحالي وأيضا قبل ذلك.
  • معرفة الأدوية التي يقوم المصاب باستخدامها سواء كانت بوصفة طبية أو دون ذلك.
  • قيام الطبيب بفحص الجسم للتأكد من وجود علامات للحمى أو الجفاف.
  • القيام بفحص النبض وضغط الدم للتعرف على أعراض الجفاف.
  • القيام بالضغط على البطن من أجل التأكد من وجود ألم أم لا.
  • قيام الطبيب باستعمال السماعة الطبية من أجل سماع أصوات في منطقة البطن أم لا.
  • اللجوء في بعض الحالات لعمل فحص للمستقيم الرقمي للتأكد من وجود دم في البراز.
  • عمل فحص للبراز من أجل الكشف عن علامات العدوى واضطرابات الجهاز الهضمي والالتهابات.

ما هو علاج التهاب المعدة والقولون؟

علاج التهاب المعدة والقولون

نتعرف الآن على علاج التهاب المعدة والقولون، حيث أنها لا تحتاج إلى علاج مطلقاً في بعض الأحيان، ولكنها تحتاج إلى بعض التغييرات في أسلوب المعيشة ونمط تناول الطعام، إلا أنه في بعض الحالات نحتاج إلى بعض التدابير العلاجية التالية:

  • تناول كميات مناسبة من الماء لكي نعوض نقص السوائل من الجسم.
  • وصف الطبيب بعض الأدوية المضادة للالتهاب.
  • وصف الأدوية التي تقوي جهاز المناعة.
  • وصف بعض المسكنات في حال وجود ألم في البطن.
  • ولكن يجب أن تعلم أن طرق علاج المعدة والقولون كثيرة وتختلف على حسب حالة المريض وشدة الالتهاب.

إقرأ أيضًا: علاج التهاب الاذن الوسطى وأسبابها

ملخص

تحدثنا معكم فيما سبق عن علاج التهاب المعدة والقولون، فقد تعرفنا في البداية على أعراض التهاب المعدة والقولون، وتحديداً الأعراض الأساسية، ثم انتقلنا بعد ذلك إلى أعراض التهاب المعدة والقولون وتحديداً الأعراض المُرافقة للجفاف، وبعدها تناولنا مضاعفات التهاب المعدة والقولون، وأيضا كيف يتم تشخيص التهاب المعدة والقولون، وفي الختام تعرفنا على علاج التهاب المعدة والقولون.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicDutchFinnishFrenchGermanGreekHindiItalianLatinPortugueseRomanianRussianSpanishSwedishTurkish
إغلاق
إغلاق