الطب والصحة

علاج تكيس المبايض بالماء

علاج تكيس المبايض بالماء

يبحث الكثير من النساء عن علاج تكيس المبايض بالماء، يعتبر تكيس المبايض هو مرض شائع عند النساء خاصة في سن الإنجاب وهو عبارة عن بصيلات مملوءة بالسوائل تتكون في أحد المبيضين أو كليهما، ويتم علاجه بعدة طرق بما في ذلك الأدوية، بما في ذلك الجراحة مع العلم أن النظام الغذائي الصحي لن يعالج الكيس تمامًا ولكنه يساعد في تقليل الأعراض أو الوقاية من المرض، سنعرض في هذا المقال معلومات حول علاج تكيس المبايض بالماء وذلك من خلال موقع مختلفون.

ما هي حقيقة علاج تكيس المبايض بالماء؟

إذا تم تشخيصك بمرض متلازمة تكيس المبايض فقد تفكرين في تغيير نظامك الغذائي أو حتى برنامج تمارين لكن هل فكرت يومًا في المشروبات التي يمكنك أن تتناوليها ؟

الماء مشروب أساسي لحياة صحية وسعيدة لأنه يحسن الدورة الدموية بشكل عام، ويساعد في التخلص من فضلات الجسم وتنظيم درجة حرارة الجسم وتوليد الطاقة وفوائد أخرى ولا تنس أن أكثر من 70٪ من جسمك عبارة عن ماء لذلك يجب أن يساعد هذا المشروب في الوقاية من العديد من الأمراض ومكافحتها بما في ذلك تكيس المبايض.

ما هي فوائد علاج تكيس المبايض بالماء؟

يتم علاج تكيس المبايض بالماء لما له من الفوائد التالية:

يقلل من الالتهابات:

  • غالبًا ما يرتبط تكيس المبايض بالالتهاب ويمكن أن يقلل الماء من الالتهاب لأن الماء يعمل كمذيب للسموم والفضلات التي تسببها ويطردها من الجسم في البول والبراز والتعرق.
  • يمكن أن يعمل الماء أيضًا كمضاد للأكسدة ويساعد في تقليل الالتهاب أو القضاء عليه.

يمنع تكون الدهون علي المبايض:

شرب المزيد من الماء يمكن أن يحرق الدهون والتخلص من السموم الموجودة في هذه الدهون مما يزيد من فعالية معالجة المياه لتكيس المبايض.

يزيد من طاقتك:

تعاني الكثير من النساء المصابات بتكيس المبايض من الإرهاق والتعب، لذا يتناسب مستوى طاقتك مع كمية الماء التي تتناولها حيث قد يؤدي انخفاض 5% بمستوى السوائل في الجسم إلى انخفاض في مستوى الطاقة لديك بما يقارب 25-30٪ في حين أن انخفاض مستوى السوائل بنسبة 15٪ يؤدي إلى الوفاة.

يساعد في خفض ضغط الدم:

  • على الرغم من أن ارتفاع ضغط الدم ليس عرضًا شائعًا لمتلازمة تكيّس المبايض إلا أنه قد يحدث أحيانًا لدى بعض النساء.
  • من الجيد معرفة أن ماء الصنبور غير مناسب للنساء المصابات بتكيس المبايض لأن ماء الصنبور يحتوي على مواد كيميائية يمكن أن تغير من عمل المبايض وطول مدة الدورة الشهرية.

إقرأ أيضاً علاج تليف الرئة بالعسل والثوم

مشروبات أخرى وتأثيراتها على تكيس المبايض

بعد اكتشاف كيفية المساعدة في علاج تكيس المبايض بالماء، دعنا نلقي نظرة على تأثيرات بعض المشروبات على متلازمة تكيس المبايض:

  • القهوة:

تزيد القهوة بشكل غير مباشر من التوتر والإجهاد عن طريق تعطيل الجهاز العصبي في حين أن الهدف الرئيسي من علاج تكيس المبايض هو تقليل التوتر وليس زيادته خاصة إذا كنتي تخططين لإنجاب أطفال فمن الأفضل الابتعاد عن مثل هذه المشروبات.

  • الشاي الأخضر:

يساهم الشاي الأخضر في الوقاية من تكيس المبايض أو علاجه بعدة طرق، من أهمها:

  1. يمكن للشاي أن يخفض مستوى الأكسدة لدى النساء المصابات بداء السكري وتكيس المبايض في نفس الوقت لأنهن أكثر عرضة للأكسدة الخلوية لأنه أحد مضادات الأكسدة القوية.
  2. يساعد على خفض مستويات هرمون الاستروجين بعد شرب الشاي الأخضر حيث أن بعض النساء المصابات بتكيس المبايض يعانين من هيمنة هرمون الاستروجين.
  3. يقلل الشاي الأخضر من كمية الهرمونات الذكورية لأن بعض النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض يعانين من مستويات عالية من هذه الهرمونات.
  • الحليب:

لا يوجد دليل علمي على فائدة الحليب في علاج تكيس المبايض، في حالة استمرار تناوله مع وجود كيس المبيض يوصى بإجراء اختبار حساسية الحليب واختبار عدم تحمل اللاكتوز.

  • عصائر الفواكه:

يجب على النساء المصابات بتكيس المصابات تجنب عصير الفاكهة تمامًا لأنه يمكن أن يسبب مستويات عالية من الدهون الثلاثية، وقد يساهم في تقلب مستويات السكر في الدم وزيادة مقاومة الأنسولين، يمكن أن يؤدي هذا إلى تفاقم الحالة لأن العديد من النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض يعانين أيضًا من مقاومة الأنسولين.

أهمية خسارة الوزن للمصابين بتكيس المبايض

تميل العديد من النساء المصابات بتكيس المبايض إلى مشاكل الوزن يساهم شرب الماء في اتباع نظام غذائي صحي ونمط حياة صحي، مما يساعد على التحكم في الوزن وبالتالي يخفف من مشكلة مقاومة الأنسولين، وخفض مستويات السكر في الدم وتنظيم مستوى الهرمونات في الجسم بالإضافة إلى تقليل مخاطر حدوث تكيسات المبيض وزيادة فرص الحمل لدى الراغبات في ذلك، وتجدر الإشارة إلى أن خسارة الوزن ولو كانت صغيرة بنسبة 10٪ يمكن أن تساعد في تنظيم الدورة الشهرية عند النساء، يمكن تحقيق وزن صحي باتباع عادات غذائية صحية وممارسة الرياضة بانتظام.

نصائح للتعايش مع الاصابة بتكيس المبايض

بالإضافة إلى فقدان الوزن وشرب الماء هناك بعض النصائح التي يجب اتباعها لتقليل خطر الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض وتخفيف الأعراض المصاحبة لها وسوف نتعرف عليها الان من خلال مقالتنا علاج تكيس المبايض بالماء بما في ذلك:

  • استشارة طبيب مختص.
  • قم بزيارة طبيبك بانتظام.
  • تناول كميات كافية من الدهون الصحية.
  • تأكد من تناول الكمية المناسبة من البروتين الخالي من الدهون.
  • التقليل من استهلاك الكربوهيدرات.
  • تجنب الأطعمة غير الصحية.
  • زيادة النشاط البدني.

الفوائد العامة لشرب المياه

هناك عدة فوائد لشرب المياه سوف نتعرف عليها الان من خلال مقالتنا علاج تكيس المبايض بالماء وهي كالاتي:

الماء هو الوسيط الذي تحدث فيه جميع العمليات الكيميائية في الجسم، كما أنه يؤدي العديد من المهام اللازمة لذلك يساهم في عملية الهضم وامتصاص العناصر الغذائية، وإنتاج اللعاب الذي يساعد على المضغ والتذوق والبلع وتنظيف أسنانك بالطعام، ويساعد الماء أيضًا في التخلص من الفضلات وتنظيم درجة حرارة الجسم ودعم الحركة وتقليل العطش، بالإضافة إلى الحفاظ على ترطيب أنسجة الجسم المختلفة مثل أنسجة العين والأنف والفم بالإضافة إلى الدم والعظام والدماغ، تجدر الإشارة إلى أنه يساهم أيضًا في صحة النخاع الشوكي والمفاصل.

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق