إسلاميات

كم كان عمر خالد بن الوليد عندما أسلم ؟

كم كان عمر خالد بن الوليد عندما أسلم

الكل يريد معرفة تاريخ الصحابي الجليل خالد بن الوليد ويريد البعض معرفة كم كان عمر خالد بن الوليد عندما أسلم وهو سؤال يجب على كل مسلم معرفته لكي يفتخر بتاريخه الإسلامي وقادة المسلمين.

من هو خالد بن الوليد رضي الله عنه ؟

من خلال موقع مختلفون سنسرد لكم بالتفصيل حياة القائد الإسلامي خالد بن الوليد رضي الله عنه وكذلك كم كان عمر خالد بن الوليد عندما أسلم ولكن فلنعرف اولا من هو خالد بن الوليد، هو الصحابي والقائد القوي خالد بن الوليد بن المغيرة بن عبد الله بن مخزوم بن يقظة بن مُرّة بن كعب بن لؤي بن غالب، ويكنّى باسم أبي سليمان.

وأمّه هي السيدة لبابة بنت الحارث، أخت أم المؤمنين ميمونة بنت الحارث، رسول الله صلّى الله عليه وسلم قائلاً مدح خالد بن الوليد وقال عنه: (نعمَ عبدُ اللهِ خالدُ بنُ الوليدِ سيفٌ من سيوفِ اللهِ) كما أن دخول خالد بن الوليد للإسلام كان قبل فتح مكة.

وكان والد خالد بن الوليد سيداً في قريش، وكان لقبه ريحانة قريش، كما كان يلتقي نسبه بالنبي عليه الصلاة والسلام بمُرّة بن كعب، وقد كان رضي الله عنه حريصاً كل الحرص على تربية وإنشاء أبنائه على الفروسية، والحرب، واستخدام السلاح جيدا، كما كان شديد العداء لرسالة الإسلام وللرسول قبل التحاقه بالإسلام.

كم كان عمر خالد بن الوليد عندما أسلم

كم كان عمر خالد بن الوليد عندما أسلم ؟

بعد ان تعرفنا على اهم المعلومات البدائية عن خالد بن الوليد رضي الله عنه، فسوف نجيب على سؤال كم كان عمر خالد بن الوليد عندما أسلم تاليا، اعتنق خالد بن الوليد رضي الله عنه الإسلام بعد أن جاوز الـ 40 سنةً من عمره أي قبل فتح مكة المكرمة في العام الثامن من الهجرة.

وكان إسلامه بعد أن أرسل له أخوه رسالةً تحدث فيها قائلاً: “سألني رسول الله عنك، فقال أين خالد؟ فقلت له يأتي به الله، فقال: ما مِثلُه جَهِلَ الإسلامَ، ولو كان يجعل نِكايتَهُ مع المسلمين على المشركين كان خيرًا له، ولَقَدَّمْناهُ على غَيرِه، فاستدرك يا أخي ما فاتك منه فقد فاتتك مواطن صالحة”.

فخرج خالد بن الوليد بعد ان تلقى هذا الخطاب على فرسه متّجهاً إلى المدينة، وذهب معه في رحلته عمرو بن العاص وعثمان بن طلحة بن أبي طلحة، ووصلوا إلى الرسول، وكان ذلك في اليوم الأول من شهر صفر في السنة 8 من هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم، فلما دخلوا على رسول الله سلّموا عليه، وردّ عليهم نبي الله محمد باستبشارٍ، وطلب منه خالد أن يستغفر له، فاستغفر له رسول الله.

ما المعارك التي شارك فيها خالد بن الوليد ؟

بعد أن تعرفنا على إجابة سؤال كم كان عمر خالد بن الوليد عندما أسلم، سنتحدث عن أهم المعارك التي شارك فيها خالد بن الوليد وكان له التأثير والفضل الاكبر في الفوز بتلك المعارك التي ناصرت الدين الاسلامي وهي كالتالي:

فتح مكة المكرمة

وقع فتح مكة المكرمة في العام الثامن من هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم وذلك بعد أن أخلف المشركون صلح الحديبية، فتجهّز النبي صلى الله عليه وسلم والمسلمون لفتح مكة ودخولها، وتجهّز الجيش بأربع مجموعاتٍ، وجعل النبي خالد بن الوليد قائدا لجهة الميمنة ليدخل مكة من الجنوب باتجاه الشمال.

كما أوصى الرسول صلى الله عليه وسلم بعدم قتل أي أحدٍ إلّا من أراد القتال، إلّا أنّ عكرمة بن أبي جهل وصفوان بن أمية وسهيل بن عمرو تجمّعوا واصطفوا مع مجموعةٍ من المشركين لاعتراض خالد بن الوليد ومن معه من المسلمين، فوقع القتال بين الفريقين ونجم عنه قتل ثلاثة عشر رجلاً من المشركين واستشهد ثلاثةٍ من المسلمين.

وتجمعت جميع قوات المسلمين في مكة المكرمة بعد تفرقها، وأخذوا يطوفون حول بيت الله مكبّرين، ثمّ بعث رسول الله خالد بن الوليد مع ثلاثين فارساً بمهمة هدم صنم العزى الذي يعتبر هو أعظم صنم عند قريش وبني كنانة، فنفّذ خالد المهمة بلا تردد.

كم كان عمر خالد بن الوليد عندما أسلم

غزوة حُنين

قاتل خالد بن الوليد رضي الله عنه مع المسلمين في غزوة حُنين وكان في مقدمة الجيش دائما، وأُصيب بجروح بليغةٍ وعميقة، وذلك لأن قبيلة هوازن قد نصبت لهم الكمائن في الطرق معرقلة حركتهم، وعلى الرغم من إصابته البليغة إلّا أنه كان ممتثلاً لأمر الرسول، فقاتل حتى كان النصر حليفاً للمسلمين، وبعد ذلك كلّف الرسول خالد بن الوليد رضي الله عنه بقيادة ألف مقاتلٍ في مهمة السير إلى الطائف لإتمام وإنهاء غزوة حُنين، إذ كانت تلك الطليعة إلى الطائف امتداداً لغزوة حُنين.

إقرأ أيضًا: دعاء الهى انت تعلم كيف حالى كلمات

معركة اليرموك

قاد الصحابي خالد بن الوليد رضي الله عنه وأرضاه جيش المسلمين جميعا في معركة اليرموك التي وقعت في العام الثالث عشر للهجرة النبوية، وقد تم تسميتها بهذا الاسم نسبةً إلى وادي اليرموك الذي وقعت فيه المعركة، وقال أبو بكر الصديق رضي الله عنه في خالد بن الوليد: “والله لأشغلنّ النصارى عن وساوس الشيطان بخالد بن الوليد”.

وقد قسّم خالد بن الوليد رضي الله عنه وارضاه الجيش إلى ثلاث فرقٍ لمواجهة العدو، وجعل عليها أبا عبيدة عامر بن الجراح وعمرو بن العاص ويزيد بن أبي سفيان رضي الله عنهم أجمعين، وقام خالد بتشجيع المسلمين على القتال حتى الموت مبيّناً لهم أنّ النصر لا يكون إلّا فضلاً من الله سبحانه وتعالى وتحقّق النصر للمسلمين على الروم.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

Notice: ob_end_flush(): failed to send buffer of zlib output compression (0) in /home/mo5tal5/public_html/wp-includes/functions.php on line 5279

Notice: ob_end_flush(): failed to send buffer of zlib output compression (0) in /home/mo5tal5/public_html/wp-content/plugins/really-simple-ssl/class-mixed-content-fixer.php on line 107