منوعات

عملية نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر على سطح الأرض تسمى

عملية نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر

كل من هو مهتم بعلم الجيولوجيا يريد ان يعرف ما هي عملية نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر وهذا ما سنتحدث عنه بالتفصيل حيث انها عملية تؤثر فيها الكثير من العوامل الطبيعية والظواهر التي تحدث في الطبيعة بشكل عام.

ماذا تسمى عملية نقل فتات الصخور وما تعريفها ؟

من خلال موقع مختلفون سنتحدث بشكل تفصيلي عن عملية نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر عن طريق عوامل الطبيعة المختلفة ولكن قبل الدخول في تفاصيل هذه العملية، ما هي اسمها؟ تسمى عملية نقل فتات الصخور بـ (التعرية) وهي التي سنتحدث عنها بكل التفاصيل من خلال ما يأتي.

يتم تعريف عملية التعرية على أنّها عملية تآكل وإزالة المواد الصخرية من سطح القشرة الأرضية عن طريق عوامل الطبيعة المختلفة، وخاصة التربة والحطام الصخري، ثم يتمّ نقل تلك المواد الصغيرة والفتات المتآكلة بواسطة عوامل طبيعية المختلفة، مثل: الرياح والماء.

وتتأثر التعرية بالأنشطة البشرية بشكل كبير، وتتسبب في نقل التربة والفتات الصخري أو تآكلها، كما يعتبر تآكل التربة مشكلة بيئية كبيرة تؤثر في نمو النباتات وعلى صحتها لأنّها قد تحدث في التربة الغنية بالمواد الغذائية اللازمة للنباتات مما قد تؤثر على انتاجية تلك التربة، ولهذا تعد التعرية من أكثر القوى الطبيعية تأثيرًا على البيئة بشكل غير مباشر.

عملية نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر

كيف تنشأ وتحدث عملية التعرية ؟

  • تعتبر عملية التجوية هي أول خطوات حدوث عملية نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر حيث تؤثر عليها بشكل كبير.
  • والتي تقوم بعمل تغيير كبير مثل إحداث تغيرات فيزيائية وكيميائية على الصخور والمعادن على سطح الأرض.
  • حيث انها قد تغير من طبيعتها الفيزيائية والكيميائية ويمكن أن يحولها إلى صخور اخرى.
  • ومن الممكن أن تتسبب الزراعة والحراثة أيضًا في تآكل الصخور وتناثرها بعيدا.
  • وبسبب التغيرات الكيميائية والفيزيائية على التربة باستمرار فإنها تقوم بتفكيك قطع كبيرة من الصخور إلى قطع أصغر منها بمرور الوقت.
  • ثمّ يأتي دور عملية التعرية في نقل تلك القطع والفتات الصغير من أماكن تشكلها بواسطة قوى وعوامل طبيعية كقوة الجاذبية الأرضية أو عوامل الرياح والمياه والأمطار.

ما هي أنواع التعرية ؟

بعد ان تعرفنا على أن نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر هي عملية التعرية، سنتحدث عن انواع عملية التعرية المختلفة، حيث يتمّ نقل المواد والصخور المتآكلة من نقطة إزالتها بواسطة عملية التعرية، ومن أنواع التعرية ما يأتي:

التعرية المائية

تعتبر التعرية المائية من أهمّ العمليات الطبيعية التي تتسبب في تآكل نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر، بحيث يتمّ تآكل المنحدرات البحرية بسبب هطول الأمطار بشكل قوي، أو الصقيع، أو ظاهرة المد والجزر كذلك، ويظهر تأثير التعرية المائية بشكل واضح في تأثير الأمواج التي تضرب الشاطئ، وتتسبب في تآكل الحصى والرمل بواسطة الماء ثم تناقلها بواسطة التيارات المائية.

التعرية الجليدية

تحدث عملية التعرية الجليدية عن طريق طريقتين اساسيتين وهما: تآكل المواد السطحية والاي تكون تحت الجليد مباشرة، حيث انه عندما يكون الجليد موجودًا فإنه يقوم بالتسبب بتآكل الصخور الموجودة تحته مباشرة، أو عن طريق قلع وتحطيم الصخور المتواجدة في قاع الأنهار الجليدية، ثمّ يتمّ تناقل تلك الصخور المتآكلة حتى تترسب أو يذوب النهر الجليدي.

عملية نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر

التعرية الريحية

ثم ننتقل الى التعرية الريحية والتي يتضح من اسمها ان العامل الاساسي المؤثر في تلك التعرية هو الريح حيث تحدث بشكل كبير في المناطق القاحلة، أو في الصحاري، بحيث يكون تأثير الرياح قويا وعاصفا، في ذلك الوقت تتآكل الصخور أو الكثبان الرملية غير المتماسكة مع بعضها البعض والمحمية بالغطاء النباتي بسهولة بواسطة عامل الرياح، وتنقل الرياح المواد والرفات المتآكل على سطح الأرض، وتستمر في نقلها إلى أن تضعف قوة الرياح وتكون غير قادرة على حمل المواد المنقولة فتترسب، أو عندما تصطدم الرياح بأحد معالم سطح الأرض.

إقرأ أيضًا: كم محطة رصد أحتاج لأحدد البعد السطحي للزلزال؟

ما هو متوسط معدل التعرية ؟

بعد ان تحدثنا بشكل تفصيلي عن التعرية وانواعها وفهمنا أن عملية نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر تسمى بالتعرية، فإنه يجب الانتقال الى الجزء التالي وهو ما هو متوسط معدل التعرية وهذا المعدل ليس ثابتا فهو يختلف باختلاف المدة الزمنية وكذلك باختلاف قوة العوامل الطبيعية التي تؤثر على نقل الفتات والصخور الصغيرة من مكان الى آخر على سطح الأرض.

ولذلك سنتحدث عن متوسط ذلك المعدل وذلك لأنه تقريبي وليس دقيق، في إشارة إلى متوسط ​​معدل التآكل وعملية نقل فتات الصخور من مكان إلى آخر الذي يحدث على سطح كوكب الأرض فإنه قد بلغ ما يقارب 1 بوصة أي 2.2سم ويُقدر حدوثها خلال ألف عام، إلا أن هذا المعدل يتفاوت في قياسه بدرجة كبيرة من أماكن أخرى لاعتماده على العوامل المساهمة المسببة للتآكل من وقت حدوث تلك العملية بما في ذلك: المناخ، وطبيعة مواد القشرة الأرضية، ونسبة الانحدار، بالإضافة الى دور النباتات ونمط الحياة الحيوانية كذلك.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicDutchFinnishFrenchGermanGreekHindiItalianLatinPortugueseRomanianRussianSpanishSwedishTurkish
إغلاق
إغلاق