منوعات

فتحة في القشرة الأرضية تندفع منها الصهارة

الكثير من محبي الظواهر الطبيعية والجيولوجية يريدون معرفة تعريف فتحة في القشرة الأرضية تندفع منها الصهارة وما اسم تلك الظاهرة وأسبابها وهذا ما سنتحدث عنه من خلال ما يأتي من تفاصيل كاملة حول تلك الظاهرة.

ما هي الفتحة التي تندفع منها الصهارة وما تعريفها ؟

من خلال موقع مختلفون سنتحدث عن كل ما يخص تلك الظاهرة الطبيعية حيث يتساءل الكثير عن اسم تعريف فتحة في القشرة الأرضية تندفع منها الصهارة ويمكن الاجابة عليها بأنها هي (البركان)، ولكن ما هو البركان وما تعريفه؟

يُعرّف البُركان بأنه ظاهرة طبيعية بشكل كامل حيث انها تُحدث فتحة في القشرة الأرضية تندفع منها الصهارة (بالإنجليزية تسمى: Magma) وهي التي تتكوّن من شظايا الصخور، والرماد، والغازات الساخنة وغيرها، بعدها تتراكم حول الفتحة وتدفع منها.

كما تعتبر البراكين إحدى الظواهر الطبيعية التي ساعدت بشكل كبير في تشكيل وتكوين الغلاف الجوي والمحيطات والقارّات وكذلك تكون الجبال، كما تندلع على سطح الأرض بشكل مُستمر ومتتابع بحيث يثور ما يُقارب مائة بركان خلال العام الواحد تقريبا، ومن الجدير بالذكر أنّ البراكين قد تنشأ على سطح الكواكب الأخرى وليس الأرض فقط.

فتحة في القشرة الأرضية تندفع منها الصهارة

أنواع الثورات البركانية

بعد ان تعرفنا على ان فتحة في القشرة الأرضية تندفع منها الصهارة تسمى بالبراكين، سنتحدث الآن على أنواع الثورات البركانية بتفاصيلها، حيث يُمكن تقسيم البراكين تبعاً لطريقة ثوران الحمم والصهارة منها، وفيما يأتي سنتحدث عن أنواع الثوران التي قد تحدُث للبراكين من خلال ما يأتي:

الانبثاق البركاني

  • يسمى بالإنجليزية: Effusive Eruptions ويحدث هذا النوع من الثوران البركاني عندما تكون لزوجة الصهارة المنبثقة من البركان مُنخفضة.
  • حيث تتدفق وتخرج الحمم من فوهة البركان وتنساب بهدوء كبير مثل السوائل الثقيلة إلى أسفل مكان تحتويه منطقة البركان ثم تبرد.
  • وقد تخرج الصهارة على شكل مقذوفات متناثرة من فوهة البركان لتكوّن ما يُشبه بجدار يُعرف بـِ (curtain of fire).
  • ايضا يمكن للصهارة أن تخرج لتصل إلى الماء لتُشكل تحته ما يُعرف بالحمم الوسادية والتي تسمى بـ (pillow lavas).
  • وفي حال احتوت الصهارة على نسبة قليلة للغاية من الغازات الذائبة فيها بالإضافة إلى طبيعة لزوجتها العالية، فإن الحمم ستستقر وتتراكم على فوهة البركان ولا تندفع للخارج.

الانفجار البركاني

  • يسمى بالإنجليزية: (Explosive Eruptions)، ويحدث هذا النوع من الثوران البركاني عندما تكون لزوجة الصهارة عالية للغاية عكس الانبثاق.
  • وتحتوي على نسبة عالية من الغازات المُذابة بها كذلك.
  • وعند انفجار تلك فقاعات من الغازات داخل الصهارة فإنها تتحول إلى حبيبات صغيرة من الصهارة الساخنة الذائبة.
  • كما يؤدي انفجارها وتطايرها في الهواء إلى تبريدها وبالتالي تنزل على الأرض على شكل حبيبات من الرماد البركاني أو على شكل مواد صلبة تُسمى بالبيروكلاست.

أين توجد البراكين حول العالم ؟

بعد ان فهمنا انواع الثورات البركانية وفهمنا ان فتحة في القشرة الأرضية تندفع منها الصهارة تعني البراكين، يجب التحدث عن أماكن تواجد تلك البراكين حول العالم، حيث تنتشر البراكين في الكثير من المناطق المختلفة عبر العالم والتي سوف نتحدث عنها من خلال ما يأتي:

  • يوجد منها ما يُقارب 1500 بركان فضلاً عن تلك التي توجد في قيعان المحيطات والتي تتواجد على شكل سلسلة بركانية.
  • وكان العالم شاهداً على ثوران ونشاط ما يُقارب 500 بركان على مرّ تاريخ كوكب الأرض حتى الأن.
  • وتُعتبر منطقة حافة المحيط الهادئ أحد أكبر الأماكن التي تتركز فيها الكثير من البراكين، وتُعرف هذه المنطقة الكبيرة المليئة بالبراكين باسم حزام النار.
  • ويحتوي العالم الحالي على حوالي من 40 إلى 50 بركاناً نشِطاً يُمكن أن يتعرّض للثوران في أي لحظة فور نشاطه.
  • كما يحتوي كوكب الأرض في هذا الوقت على 185 بركاناً يمكن ملاحظة نشاطه وآثاره الكبيرة في أي وقت.
  • يُعتبر بركان مونا لوا (Mauna Loa) أو ما يُعرف بالجبل الطويل المتواجد في جزيرة هاواي أكبر بركان نشِط في العالم في وقتنا الحالي.
  • حيث يبلغ ارتفاعه حوالي 5 كم تقريباً وعرضه 46.28 كم، وقد ثار هذا البركان آخر مرة في العام 1984م ولم ينشط الى الان.
  • وذلك بعد سلسلة من الثورانات البركانية الكبيرة بلغ عددها حوالي 39 ثورانا بركانيا منذ عام 1832م.
  • وبحث العلماء استنتجوا أن هذا البركان كان يثور مرة واحدة كل 6 أعوام، وبقي على هذا الحال على مدار ثلاثة آلاف عام عبر التاريخ.

فتحة في القشرة الأرضية تندفع منها الصهارة

إقرأ أيضًا: بكم طريقة يمكن ترتيب ثلاثة صور (كبيرة – وسط – صغيرة) على جدار؟

بعد أن علمنا وفهمنا ان فتحة في القشرة الأرضية تندفع منها الصهارة تعني البراكين وكذلك تحدثنا عن أنواع الصهارة وما تأثيرها على البقعة التي حولها، يجب ان تعرف ان لتلك البراكين والثورات البركانية دور كبير في تكوين تضاريس هذا الكوكب، فعلى الرغم من مخاطرها الكبيرة التي قد تؤدي بحياة الكثير ممن يعيشون بالقرب منها، الا ان لها دور كبير للغاية في تكون البحار والمحيطات وكذلك تكون اليابسة وتشكل القارات الموجودة حاليا.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق