إسلاميات

ما هو فضل قراءة سورة البقرة يوميا والاستغفار؟

فضل قراءة سورة البقرة يوميا والاستغفار

يسأل الكثير عن فضل قراءة سورة البقرة يوميا والاستغفار حيث أن كل هذه الأشياء تقرب العبد من ربه فـ يرزقه بالكثير من الخير والرزق الوفير، وان كثرة الاستغفار تمحي الذنوب والمعاصي، لذلك يجب على كل مسلم أن يداوم على الاستغفار وقراءة القرآن

فضل قراءة سورة البقرة يوميا والاستغفار

يوجد فضل قراءة سورة البقرة يوميا والاستغفار وخصوصاً للأشخاص الذين يداومون على قراءة هذه السورة سنتعرف على هذه الأفعال من خلال موقع مختلفون فيما يلى:

فإن يوجد لـ سورة البقرة عدد كبير من الأفضال والفوائد، ومن الممكن تعظيم وتدعيم تلك المزايا بالاستغفار، حيث يمكن المسلم أن  يصلي ركعتين ويحمد الله ويشكره ويثني عليه وعلى رسوله الكريم، ويستغفره بكثرةً، ثم يقرأ سورة البقرة كاملة، بعدها يستطيع التضرع لله هلم ويطلب ما يشاء لتكن ساعة تجاوب، والمهم أن يكون التضرع بيقين بقدرة الله سبحانه وتعالى ورحمته.

ويؤكد العلماء خصوصية الاستغفار لأنه يمحي المعاصي ويجلب الرزق الوفير ويزيل الهم ويريح النفس، وفي ذلك يقول الله سبحانه وتعالى في سورة نوح الآيات من عشرة إلى 12 ما يلي:

” فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا  يُرْسِلْ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا  وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا .”

تعد سورة البقرة سنام القرآن الكريم وتكون أطول سورة جاءت في  كتاب الله الشريف، وتكون ترتيبها الثانية من السور، ويوجد بها الكثير من الفوائد التى تعود على المسلم، حيث من أهم فوائدها و من فضل قراءة سورة البقرة يوميا والاستغفار كتالي:

تشفع سورة البقرة لصاحبها المداوم عليها في يوم القيامة، وتحميل حرارة هذا اليوم، حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم” اقرءوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه اقرءوا الزهراوين البقرة وسورة آل عمران فأنهما تأتيان يوم القيامة كأنهما غمامتان أَو كأَنهما غيايتان أو كأنهما فرقان من طير صواف.

اقرأ أيضًا: تفسير سورة البقرة كاملة للشعراوي مكتوبة ومبسطا

فضل قراءة سورة البقرة لمدة 40 يوم

وضح أهل العلم أنه لا يبقى دليل شرعي يبرهن على أن قراءة سورة البقرة كاملة يومياً لفترة تصل الى 40 يومًا يحقق الله به للقارئ جميع الأشياء التي يريدها، وتتيسر له أموره، ولكن يكون ذلك تيسير من الله عز وجل.

وقد ذكر عدد محدود من أهل العلم أن تخصيص قليل من ورد القرآن لقضاء حاجات يعد ذلك بلا دليل، ويتم الاستدلال على ذلك من خلال كتاب بكر أبو زيد الشهير وهو بدع القراء القديمة والمعاصرة.

فقد صرح في هذا الكتاب أن من البدع التخصيص من دون دليل بقراءة آية، أو سورة في زمان محدد أو مقر محدد، أو لاحتياج من الحاجات، لأن ذلك بعد من البدع.

وبالرغم من ذاك ولقد فسر أهل العلم أن من المستحب الإكثار من تلاوة سورة البقرة وغيرها من القرآن، بدون وضع في ذهنه الأشياء التي تجعل الإنسان يصل إلى فعل البدع.

فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال فيما رواه عنه عمران بن حصين: اقرؤوا القرآن، وسلوا الله به،

قبل أن يأتي قوم يقرؤون القرآن فيسألون به الناس. رواه أحمد, وصححه الألباني في صحيح الجامع.

حكم قراءة سورة البقرة بنية شفاء مريض

تم ورد الرؤية الشرعية في الشرع، حيث ذكرها الله عز وجل في القراءات الكريم في سورة الإسراء: {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ}.

ما أنّ الرّسول -صلى الله عليه وسلم أنصح المسلمين أن يعملون على التداوي من أمراضهم أو وصولهم إلى الراحة النفسية بالقرآن الكريم، وخصوصاً سورة البقرة حيث إنها تداوي من الأمراض الجسدية والنفسية وتريح العقل.

قد جاء عن أبو أمامة الباهلي أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “اقْرَؤُوا القُرْآنَ فإنَّه يَأْتي يَومَ القِيامَةِ شَفِيعًا لأَصْحابِهِ، اقْرَؤُوا الزَّهْراوَيْنِ البَقَرَةَ، وسُورَةَ آلِ عِمْرانَ، فإنَّهُما تَأْتِيانِ يَومَ القِيامَةِ كَأنَّهُما غَمامَتانِ، أوْ كَأنَّهُما غَيايَتانِ، أوْ كَأنَّهُما فِرْقانِ مِن طَيْرٍ صَوافَّ، تُحاجَّانِ عن أصْحابِهِما، اقْرَؤُوا سُورَةَ البَقَرَةِ، فإنَّ أخْذَها بَرَكَةٌ، وتَرْكَها حَسْرَةٌ، ولا تَسْتَطِيعُها البَطَلَةُ. قالَ مُعاوِيَةُ: بَلَغَنِي أنَّ البَطَلَةَ: السَّحَرَةُ. [وفي رواية]: غيرَ أنَّه قالَ: وكَأنَّهُما في كِلَيْهِما، ولَمْ يَذْكُرْ قَوْلَ مُعاوِيَةَ بَلَغَنِي، حيث ان سورة البقرة تطرد كافة الشياطين من المنزل، وتمنع تأثير السحر والاعمال الغير صالحة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع قيام الليل بسورة البقرة

علامات الشفاء بعد قراءة سورة البقرة

يوجد هناك أعراض كثيرة لمرض الجلد أو أمراض داخل النفس، لا يعرف المريض السبب، ولكن بعد قراءة سورة البقرة سوف يشعر المرء بتحسن ملحوظ في نشاطه وفي داخل نفسه، وإحساس كبير بالراحة وراحة البال، العثور على الأعراض التي ظهرت قبل علاج سورة البقرة زوال، فإن علامات الشفاء بعد قراءة سورة البقرة هي كما يلي:

  • تنام براحة واضحة وخالية من الكوابيس والأحلام المزعجة.
  • بالإضافة إلى مشاعر السعادة والفرح هناك شعور بالاستقرار والراحة النفسية وراحة البال.
  • تخلص من الاكتئاب والعزلة التي صاحبه ورغبة قوية في تغيير وضعه بالسعي للجلوس مع الأهل والأقارب بشكل جيد.
  • مخلص للطاعة لله عز وجل، حريص على الاقتراب من الله تعالى.
  • أداء الصلاة خمس مرات في اليوم في موعدها مع الحرص على قراءة القرآن.
  • يتم رجوع حالة من النشاط مرة أخرى إليك والتخلص من حالة الكسل واللامبالاة، وممارسة الحياة بشكل أكثر نشاطًا وحيوية.
إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicDutchFinnishFrenchGermanGreekHindiItalianLatinPortugueseRomanianRussianSpanishSwedishTurkish
إغلاق
إغلاق