منوعات

كن عالمًا أو طالب علمٍ المضاف إليه في الجملة السابقة، هو:

يبحث الطلاب عن كن عالمًا أو طالب علمٍ المضاف إليه في الجملة السابقة، هو: حيث أن اللغة العربية من أهم المواد التي تم تدريسها للطلاب في المدارس، وتعتبر من أفضل المواد في الجامعات للطلاب لأن هي اللغة التي يتحدث بها سكان العالم العربي.

المضاف إليه في كن عالماً أو طالب علم

من خلال موقع مختلفون سنتعرف على كن عالمًا أو طالب علمٍ المضاف إليه في الجملة السابقة، هو: كالآتي:

  • تحتوي اللغة العربية على قدر كبير من المعرفة والعلوم التي يتم من خلالها تطوير مهارات الطلاب اللغوية.
  • وتحتوي على قدر كبير من المفردات والتراكيب للطلاب لتعلم التحدث في حقائق الحياة البشرية.
  • وعلم النحو هو إحدى هذه العلوم المتعلقة بالكلمات أولاً ومن يدور حولها ونحوها ومعناها وكل ما يدور حولها كل هذا وأكثر يمكن العثور عليه في علم اللغة العربية.
  • بما في ذلك علم النحو اللغوي وسنقدم لك الإجابات الصحيحة على الأسئلة التالية.
  • كن عالمًا أو طالب علمٍ المضاف إليه في الجملة السابقة، هو:
  • الجواب / علم.
  • كن عالماً أو طالب.
  • كن عالمًا أو طالب علمٍ المضاف إليه في الجملة السابقة، هو:
  • الجواب / علم.

كن عالمًا أو طالب علمٍ المضاف إليه في الجملة السابقة، هو:

تعريف المضاف والمضاف إليه

  • كن عالمًا أو طالب علمٍ المضاف إليه في الجملة السابقة، هو: تتكون الإضافة المركبة من كلمتين الأولى تسمى (مضافا) والثانية (مضافاً إليه) وهي النسبة المقدرة بين اسمين بناء على حرف الجر بينهم.
  • وتركيب الإضافة يكون هو نفسه في الجمل الاسمية والجمل الفعلية.
  • ويمكن أيضًا تمييز هذا التركيب عن طريق المعنى وأيضا معرفة المضاف والمضاف إليه عن طريق المعنى.
  • فيكون الاسمين مرتبطان ببعضهما في المعنى ولا يمكن فصل أحدهما على الآخر.
  • لذلك في المضاف والمضاف إليه لايجوز دخول شيء حتى لا يتم فصل المعنى عنهما.

كيفية إعراب المضاف والمضاف إليه

  • يتم التعبير عن المضاف حسب موقعه في الجملة ويمكن أن يكون فاعلًا أو مفعولًا به أو مبتدأ أو خبرًا أو اسمًا لإنّ أو خبرًا لها وغير ذلك.
  • وعند إعرابه نزيد على الإعراب جملة (وهو مضاف).
  • لكن المضاف إليه يكون دائماً مجرورًا مهما كان موقع المضاف في الجملة فالمضاف إليه ليس له إلا مكان واحدٌ في الجملة مهما كان نوعه.
  • على سبيل المثال جاء طالبُ علمٍ فإنَّ (طالبُ) فاعلٌ مرفوع بالضمة وهو مضاف، و(علم) مضاف إليه مجرور بالكسرة.
  • وإذا قلنا غابَ معلمُ المادّة فكلمة (معلّم) فاعلٌ مرفوع بالضمة وهو مضاف وكلمة (المادّة) مضاف إليه مجرور بالكسرة.
  • وإذا قلنا أيضا سمعتُ محاضرةَ المدربين فكلمة (محاضرة) مفعول به منصوب بالفتحة وهو مضاف وكلمة (المدربين) مضاف إليه مجرور بالياء لأنّه جمع مذكر سالم.

كن عالمًا أو طالب علمٍ المضاف إليه في الجملة السابقة، هو:

أسباب الإضافة وأمثلتها

وهناك أسباب لاستئناف المتحدث على تركيبة الإضافة والتي تختلف بحسب نيته في الإضافة على النحو التالي:

الإضافة اللاميّة

والضابط فيها هو أن الإضافة تقدير يعتمد على اللام ويشير إلى الملكية أو الاختصاص والفرق بينهما هو فرق في المعنى بأن الملكية تدل على امتلاك المضاف ما أضيف إليه لكن الاختصاصيّة فتدلّ على اختصاص المضاف إليه بالمضاف لا ملكيّته له ومن الأمثلة عليها:

  • أخذتُ قلمَ اللوح: فـ (قلم) في هذا الجملة مفعول به مضاف، و(اللوح) مضاف إليه، وتقدير الإضافة هنا (أخذت قلمًا للوح)، فهي إضافة للاختصاص.
  • هذا كتاب أحمد: فـ (كتاب) في هذه الجملة مبتدأ وهو مضاف، وعليّ مضاف إليه، وتقدير الإضافة هنا (هذا كتاب لعليّ)، فهي إضافة للمِلك.

الإضافة البيانيّة

الضبط فيها هو تقدير لـ (من) وتميّز بأنّ المضاف إليه يكون من جنس المضاف بحيث يكون المضاف بعضًا من المضاف إليه ونذكر أمثلة لها فيما يلي:

  • لبستُ ثوبَ قطنٍ: فكلمة (ثوب) في هذه الجملة مفعول به مضاف، وكلمة (قطن) مضاف إليه مجرور بالكسرة
  • وتقدير الإضافة: لبستُ ثوبًا من قطن، فقدرنا مِن في تركيب الإضافة، كما أنّ القطن من جنس الثوب وجزء منه.
  • هذا بابُ خشبٍ: فكلمة (باب) في هذه الجملة خبر وهو مضاف، وكلمة (خشب) مضاف إليه مجرور بالكسرة.
  • وتقدير الإضافة: هذا باب من خشب، فقدّنا مِن في الجملة، كما أن الخشب من جنس الباب.

الإضافة الظرفية

الضبط فيها يكون على تقدير (في) ويكون المضاف إليه ظرفا للمضاف ويفيد المضاف إليه زمن المضاف أو مكانه ومن أمثلتها:

  • من أمثلة ذلك: زيدٌ صديقُ الجامعة: فكلمة (صديق) في هذه الجملة خبر مرفوع وهو مضاف، وكلمة (الجامعة) مضاف إليه مجرور بالكسرة، والتقدير في هذه الجملة (زيد صديق في الجامعة).
  • راسلتُ أستاذ الجامعة: فكلمة (أستاذ) في هذه الجملة مفعول به منصوب بالفتحة وهو مضاف، وكلمة (الجامعة) مضاف إليه مجرور بالكسرة، والتقدير في هذه الجملة (راسلتُ أستاذًا في الجامعة).

الإضافة التشبيهية

يكون ضوابطها عند تقدير كاف التشبيه، وفي هذا النوع من الإضافة يُضاف المشبه إلى المشبه إليه ومن الأمثلة على ذلك:

  • شربتُ ماء اللّجيْن: فكلمة (ماء) في هذه الجملة فاعل مرفوع بالضمة وهو مضاف، وكلمة (اللجين) مضاف إليه مجرور بالكسرة.
  • وتقدير الإضافة هو: شربت ماءً كاللّجين، فأضفنا المشبّه إلى المشبّه به.
  • غسلتُ أسنانَ اللؤلؤ: فكلمة (أسنان) في هذه الجملة مفعول به منصوب بالفتحة وهو مضاف، وكلمة (اللؤلؤ) مضاف إليه مجرور بالكسرة.
  • وتقدير الإضافة هو (غسلتُ أسنانًا كاللؤلؤ)، فأضفنا المشبه إلى المشبه به.

إقرأ أيضًا: يحد المملكة العربية السعودية من جهة الشمال الدول الآتية

أمثلة على إعراب المضاف والمضاف إليه

يتم التعبير عن المضاف حسب موقعه في الجملة أما المضاف فيكون له إعراب ثابت كما سيظهر في الأمثلة التالية:

  • كتب القصيدة شاعرها: شاعر: فاعل مرفوع بالضمة وهو مضاف. ها: ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه.
  • جامعو الكنوز أغنياء: جامعو: مبتدأ مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم وهو مضاف. الكنوز: مضاف إليه مجرور بالكسرة.
  • كنت في صف المتفوقين: صفّ: اسم مجرور بالكسرة وهو مضاف. المتفوقين: مضاف إليه مجرور بالياء لأنّه جمع مذكر سالم.
  • وأخيراً تركيب الإضافة يتكون من ركنين: المضاف والمضاف إليه، وتكون الإضافة إما من أجل البيان أو التشبيه أو الظرفيّة أو الملكية والاختصاص.
  • ويعرب المضاف بحسب موقعه من الجملة أمّا المضاف إليه فإنّه يكون مجرورًا دائما، مع ملاحظة أن نون المثنى أو جمع المذكر السالم عند الإضافة تحذف.
إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق