الحمل والولادة

متى تشعر الام بحركة الجنين ؟

متى تشعر الام بحركة الجنين

متى تشعر الام بحركة الجنين يجب تمييز حركة الجنين في بطن الأم الحامل عن الحركة الفعلية للجنين والحركة التي تشعر بها الأم، ومن خلال هذه الحركة يمكن الشعور بحركة الجنين في بطن الأم.

متى تشعر الام بحركة الجنين

متى تشعر الام بحركة الجنين ؟

  • تتميز نوع الحركة التي تشعر بها المرأة الحامل على سلوك الجنين ومرحلة نمو الجنين وتطوره.
  • فكل طفل يختلف عن الآخر، فبعض الأطفال أكثر نشاطًا من غيرهم، وأول ما تشعر به المرأة الحامل هو الاهتزاز، مثل الفراشة في البطن.
  • ويمكن للجنين أن يتأرجح أو يتدحرج أو ينهار، حيث إنه لا تزال ركلة الطفل صغيرة.
  • مع تقدم الحمل تصبح الحركة عادة أكثر وضوحًا وتكرارًا.
  • عندما يصبح الجنين أكبر وأقوى، ستشعر المرأة الحامل بركلة الجنين بسهولة أكبر، وعندما ينتهي الحمل، فإن المرأة الحامل قد تأذى الجنين.
  • قد تشعر المرأة الحامل أن الجنين يتحرك لأول مرة حوالي 18 أسبوعًا من الحمل، إذا كان الحمل الأول، فقد لا يحدث حركة حتى حوالي 20 أسبوعًا.
  • ومع ذلك قبل الحمل الثاني، المرأة الحامل ربما لاحظت علامات الإنذار المبكر لممارسة الرياضة منذ 16 أسبوعًا، لذلك من 16 أسبوعًا إلى 20 أسبوعًا يمكن الإجابة على سؤال متى تشعر الام بحركة الجنين.

إقرأ أيضًا: هرمون الحمل ضعيف في الاسبوع الخامس هل يعني ذلك بأن الحمل مهدد ؟

مراقبة حركة الجنين

  • ستشعر المرأة الحامل بحركة الجنين وتصبح مختلفة، بعد حوالي 20-24 أسبوعًا، ستبدأ في ملاحظة العديد من حالاتها.
  • ومع ذلك قد لا تتمكن الأم الحامل دائمًا من الشعور بحركة الجنين، خاصة عند الانشغال بالأعمال المنزلية، مثل عندما يتحرك الطفل أكثر في أوقات معينة من اليوم.
  • عندما تنام الأم يكون الجنين نائما وعندما تكون مستيقظة يكون أكثر نشاطًا.
  • عادة ما ينام الطفل الذي لم يولد لمدة 20-40 دقيقة في كل مرة، وأحيانًا حتى 90 دقيقة، ولا يتحرك عند النوم، يمكن من خلال هذه الحركات التأكد متى تشعر الام بحركة الجنين.
  • وقد لا تنتبه المرأة الحامل عند الجلوس أو الانتقال إلى حركة الجنين.

الحركات التي يقوم بها الجنين في رحم أمه

  • تحدث حركات الجنين في الرحم وهذا هو دقات قلب الجنين.
  • كما أنه يفتح ويغلق الفم بالكامل ويتثاءب، ويمكن للجنين أيضًا أن يدور، وهذا في الحركة العلوية والسفلية ويدور على اليمين واليسار.
  • بالإضافة إلى أنه يحرك يديه الصغيرتين ويفعل بعض الركلات بقدميه الصغيرتين، وهذه الحركات الأكثر شعبية التي تشعر بها جميع الأمهات الحوامل.
  • وهي من الأمور الطبيعية أثناء الحمل، خاصة في الأشهر الأخيرة من الحمل لأنها تشعر دائمًا بجنينها يركل بداخلها.
  • وهذه الحركات تستمر طوال الليل والنهار.

متي لا تشعر الحامل بحركة الجنين

  • هناك أسباب عديدة لعدم قدرة الأم على الفهم أو الشرح، وذلك عندما تشعر بحركة الجنين في الرحم، خاصة بالنسبة لجميع الأمهات الحوامل لأول مرة، لأنهن يشعرن بالكثير من التغييرات التي لا يمكن تفسيرها.
  • وعندما لا تشعر الأم بالجنين في الرحم، فذلك لأن سبب زيادة السائل الأمنيوسي ثابت، مثل وجود عائق أو غشاء كبير يعيق حركة الجنين في رحم الأم.
  • وبالمثل قد يتم حساب الوقت الفعلي للحمل بشكل غير صحيح، وقد يتأخر إدراكهم لحركة الجنين بشكل كبير.
  • وإصابة الأم بالإمساك والتورم الشديد في الأمعاء وهي أسباب عدم القدرة على الشعور بحركة الجنين أثناء الحمل.
  • يمكن أن تؤدي إصابة الأم بالإمساك أيضًا إلى إصابة الجنين.
  • وبذلك لا تشعر الأم بحركة الجنين في الرحم، وفي هذه الحالة لا بد من استشارة الطبيب للتأكد من سلامة الأم والجنين.

حركة الجنين في الثلث الثاني من الحمل

  • يعتبر الثلث الثاني من الحمل من أعظم أيام الحمل عندما يبدأ غثيان الصباح في التلاشي ولا يزداد وزن الأم بعد.
  • يمكن أن تكون حركات الجنين في الثلث الثاني (الشهر الرابع والخامس والسادس) غير متوقعة إلى حد ما.
  • قد تعاني الأم من حركات شبيهة بالرفرفة قد تبدأ في الثلث الثاني من الحمل ولكنها قد تظهر بشكل أقل بعد ذلك.
  • بعد ذلك تشعر الأم بحركة الجنين بشكل متكرر وأعمق، وعندما يبدأ الجنين في النمو، تزداد الحركات أيضًا وتبدأ الأم في الشعور بركل الجنين.
  • يمكن للطبيب أو مقدم الرعاية وضع يده على بطن الأم ويشعر بتحرك الجنين تحتها.

ما هو عدد الركلات ؟

  • عند اختبار عدد الركلات تختار الأم الوقت المناسب من اليوم وتحسب عدد الركلات التي يقوم بها الطفل في إطار زمني، وهذا ما يسمى أيضًا بحساب حركات الجنين.
  • ويمكن للأم استخدام بعض التطبيقات لمساعدتها على حساب الركلات.
  • من الحكمة أن تحسب الأم الركلات في نفس الوقت كل يوم للحصول على أفضل مقارنة ممكنة.
  • يمكن التركيز على حركة الجنين ومراقبة الوقت المستغرق لإكمال الركلات العشر.
  • إذا لم يكمل الطفل عشر ركلات في الساعة، فقد تحاول الأم تغيير وضعها أو تناول وجبة ومواصلة العد لمدة ساعة أخرى.
  • وإذا نفذت عشر ركلات بنهاية الساعة، فسيكون طفلك في حالة جيدة.
  • وإذا قامت الأم بإجراء الاختبار عن طريق عد الركلات عدة مرات في اليوم، وفجأة لاحظت انخفاضًا في حركة الجنين، فعليها استشارة طبيبها.

كيفية زيادة حركة الجنين

تشعر الأمهات بالقلق أثناء انتظار ركل طفلهن، لذا يمكنك تجربة بعض الأشياء البسيطة التي تساعد في ممارسة الرياضة:

  • تناول وشرب المشروبات السكرية مثل عصير البرتقال.
  • الاستيقاظ والتحرك.
  • التحدث إلى الجنين.
  • تسليط كشافاً على بطن الأم.
  • ادفع أو اثقب البطن برفق، لأن الطفل يمكن أن يشعر بهذه الحركات.

علاقة الحركة باقتراب المخاض

  • عادة ما يؤدي انخفاض حركة الجنين إلى بعض المضاعفات، ولكن على العكس من ذلك، فإن زيادة حركة الجنين غير صحيحة.
  • أظهرت دراسة أجريت في عام 2015 أنه لا توجد علاقة بين أواخر الحمل ونشاط الجنين المفرط في ولادة جنين ميت أو لف الحبل السري حول عنق الطفل، ولكن هناك علاقة بين زيادة نشاط الجنين ومضاعفات معينة.
  • في هذه المرحلة هناك حاجة إلى مزيد من الاختبارات لاكتساب المزيد من المعرفة حول هذا الموضوع.
  • الشيء المهم بالنسبة للأم هو أنه عندما تشعر أن طفلها قد تحرك كثيرًا، فهذا ليس بالضرورة أمرًا سيئًا ولا يعني أن الأم على وشك الولادة.

ما هي علامات المخاض ؟

  • يسقط الطفل في الجزء السفلي من الحوض.
  • اتساع وترقق عنق الرحم.
  • يمكن أن تشعر الأم بانقباضات براكستون هيكس الشهيرة، والتي ليست بالضرورة إشارة لبداية المخاض، ولكنها إشارة إلى أن المخاض قادم.

متى يجب رؤية الطبيب ؟

  • إذا كانت الأم في الثلث الثالث من الحمل وتخشى ألا تلاحظ نشاط الجنين، فعليها إجراء اختبار عدد الركلات.
  • عند مراقبة حركة الجنين في وقت معين وحركة الأم الحسية منخفضة، يجب إبلاغ الطبيب مباشرة.

كيف أجعل الجنين يتحرك ؟

لمساعدة الجنين على التحرك في رحم الأم، يجب على الأمهات الحوامل القيام بالإجراءات التالية:

  • تناول الوجبات الغذائية الخفيفة هناك حاجة لارتفاع نسبة السكر في الدم للجنين حتى ينتقل إلى أعلى مستوى.
  • قم ببعض تمارين القفز ثم اجلس عند القيام ببعض تمارين القفز الخفيف أو الركض، قد يتحرك الجنين.
  • عض أو هز بطن الأم الحامل قد يتحرك الجنين بعد العملية.
  • تسليط مصباح يدوي على بطن الأم الحامل بحلول الأسبوع الثاني والعشرين، يمكن للجنين أن يدرك النور والظلام، إذا سلطت المصباح على بطن المرأة الحامل، يمكن للجنين أن يستدير أو يترك الضوء.

إقرأ أيضًا: جدول ايام الحمل بولد وكيفية حساب التبويض ؟

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق