إسلاميات

متى يبدا الثلث الاخير من الليل ؟

متى يبدا الثلث الاخير من الليل

متى يبدا الثلث الاخير من الليل هو واحد من الأسئلة الهامة وحتى تستطيع التعرف عليها عليك أن تعلم الوقت المحدد لبداية الليل وعدد ساعاته.

متى يبدا الثلث الاخير من الليل

  • قيام الليل من العبادات الرائعة للغاية التي يمكن أن يقوم بها الشخص.
  • تلك العبادة عادة ما يكون في الثلث الأخير من الليل حين ينزل الله تبارك وتعالى إلى السماء الدنيا، ولكن متى يبدا الثلث الاخير من الليل وهل هي عدد ساعات محددة.
  • عليك أن تعلم أن الليل يبدأ بعد غروب الشمس مباشرةً ويكون الثلث الأخير من الليل مع دخول الساعة الواحدة صباحًا أي بعد منتصف الليل.
  • يستمر الثلث الأخير من الليل حتى ساعات الصباح الأولى أي مع مطلع الفجر.
  • إن كان الغروب في الساعة الخامسة مساءً والفجر الساعة الخامسة صباحًا فعادة ما يكون الثلث الأخير من الليل مدته أربع ساعات.

كيفية حساب الثلث الأخير من الليل

متى يبدا الثلث الاخير من الليل
متى يبدا الثلث الاخير من الليل
  • حتى نتعرف على متى يبدا الثلث الاخير من الليل علينا أن نقوم بتقسيم عدد ساعات الليل على ثلاثة
  • فإن وجدت أن صلاة العشاء كانت الساعة السابعة مساءً وأذان الفجر في الساعة الثالثة صباحًا فذلك يدل على أن عدد ساعات الليل هي تسع ساعات.
  • قم بتقسيم عدد الساعات الموجودة لدينا على ثلاثة سنجد أن الثلث الأخير يبدأ من الساعة الثانية عشر صباحًا وحتى الثالثة صباحًا.

الثلث الأخير من الليل في القرآن والسنة

قال الرسول عليه الصلاة والسلام في الحديث الشريف عن نزول الله تبارك وتعالى إلى السماء الدنيا فقال (يَنْزِلُ رَبُّنا تَبارَكَ وتَعالَى كُلَّ لَيْلَةٍ إلى السَّماءِ الدُّنْيا، حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْلِ الآخِرُ فيَقولُ، مَن يَدْعُونِي فأسْتَجِيبَ له، مَن يَسْأَلُنِي فَأُعْطِيَهُ، مَن يَسْتَغْفِرُنِي فأغْفِرَ له) صحيح البخاري.

عن عُبَادَةُ بْنُ الصَّامِتِ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ، مَنْ تَعَارَّ مِنَ اللَّيْلِ، فَقَالَ، لاَ إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، لَهُ المُلْكُ وَلَهُ الحَمْدُ، وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، الحَمْدُ لِلَّهِ، وَسُبْحَانَ اللَّهِ، وَلاَ إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، وَاللَّهُ أَكْبَرُ، وَلاَ حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ، ثُمَّ قَالَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي، أَوْ دَعَا، اسْتُجِيبَ لَهُ، فَإِنْ تَوَضَّأَ وَصَلَّى قُبِلَتْ صَلاَتُهُ. رواه البخاري.

عَنْ أَبِي أُمَامَةَ البَاهِلِيِّ، قَالَ، سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ، مَنْ أَوَى إِلَى فِرَاشِهِ طَاهِرًا يَذْكُرُ اللَّهَ حَتَّى يُدْرِكَهُ النُّعَاسُ لَمْ يَنْقَلِبْ سَاعَةً مِنَ اللَّيْلِ يَسْأَلُ اللَّهَ شَيْئًا مِنْ خَيْرِ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ إِلاَّ أَعْطَاهُ إِيَّاه. رواه الترمذي.

ذكر فضل الثلث الأخير من الليل في القرآن الكريم حين قال الله تبارك وتعالى، بسم الله الرحمن الرحيم { إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ (15) آخِذِينَ مَا آتَاهُمْ رَبُّهُمْ ۚ إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَٰلِكَ مُحْسِنِينَ (16) كَانُوا قَلِيلًا مِّنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ (17) وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ (18) } سورة الذاريات.

قال رسول الله صلّ الله عليه وسلم أن أفضل الأعمال هي قيام الليل، وقد أثنى على عبد الله بن عمر لأخته أم المؤمنين حفصة فقال “نعم الرجل عبد الله لو كان يصلي من الليل، فكان بعد لا ينام من الليل إلا قليلًا ”.

طاعات في الثلث الأخير من الليل

نجد أن هناك عدد كبير من السنن التي كان يقوم بها الرسول عليه الصلاة والسلام وهي من السنن المستحبة التي يمكننا القيام بها وهي.

  • الدعاء والإلحاح فيه.
  • صلاة الوتر
  • ترديد سبحانك اللهم الملك القدوس ثلاث مرات.
  • كثرة الاستغفار.
  • شكر الله تبارك وتعالى على النعم.
  • كثرة الصلاة كما كان يفعل النبي.
  • إيقاظ الرجل لأهل بيته في الليل لصلاة ركعتين.

دعاء في الثلث الأخير من الليل

  • يا رب أنت القادر على كل شيء، أنت القادر على تسهيل أمري العسير، من كبر مرضه وكثر داؤه وأنت الملجأ والرجاء والغوث.
  • يا رب أسألك بكل خشوع وخضوع وتذلل أن تسامحني وترحمني وأنا راضي وقانع في جميع الأحوال متواضع.
  • يارب، أنا أقترب منك بذكرك، واستشفع بك إليك وأسألك بكرمك وجودك وعطائك أن تلهمني الذكر وتقربني إليك كثيرًا.
  • ربي ألهمني الصبر والقدرة بالرضا، يارب ألهمني الشجاعة والقوة والعزيمة لكي أستطيع تغيير ما اقدر أن أغيره وألهمني السداد والحكمة للتفرقة بين الصواب والخطأ وألهمني الصواب يا الله.
  • يا رب إني أسألك تفريج ما اشتد عليا من حاجتي.
  • يارب يا صاحب كل وحيد ويا مؤنس كل غريب يا مفرج كل كربة وغم أسألك تفريج كربي وأجعل لي من أمري فرح يا رب إنك على كل شيء قدير.
  • اللهم الطف بي في تيسير كل عسير فأن تيسير كل عسير عليك يسير، وأسألك اليسر والمعافاة في الدنيا والآخرة.
  • اللهم يا مؤنس كل وحيد ويا صاحب كل فريد ويا قريبًا غير بعيد ويا شاهدًا غير غائب، ويا غالبًا غير مغلوب يا حي يا قيوم يا ذا الجلال والإكرام يا بديع السماوات والأرض.
  • اللهم ارحم في الدنيا غربتي، وعند الموت صرعتي، وفي القبور وحدتي، ومقامي غدًا بين يديك.
  • إلهي وسيدي ومولاي ضاقت المذاهب إلا إليك، وخابت الآمال إلا لديك، وانقطع الرجاء إلا منك، وبطل التوكل إلا عليك، لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك، تحصنتُ بذي الملك والملكوت.
  • واعتصمتُ بذي العزة والجبروت، وتوكلتُ على الحيّ الذي لا يموت، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً.
  • إلهي كيف أدعوك وكيف أقطع رجائي وأنت إلهي إذا لم أسألك فتعطيني فمن ذا الذي أسأله فيعطيني، وإن لم أدعك فتستجيب لي فمن ذا الذي أسأله فيستجيب لي وإذا لم أتضرع إليك فترحمني فمن ذا الذي أتضرع إليه فيرحمني.
  • اللّهم أنت القادر على تيسير عُسّري، ربّ أرحم، من عظم مرضه، وعزّ شقاؤه، وكثُر داؤه، وقلّ دواؤه، وأنت ملجأه ورجاؤه وغوثه.

إقرأ أيضًا: ماذا تعرف عن اول معركة بحرية اسلامية

دعاء النبي في الثلث الأخير من الليل

ورد عن الصحابي الجليل عبد الله بن عباس رضي الله عنه أن النبي عليه الصلاة والسلام كان يردد الدعاء التالي في التهجد.

اللَّهُمَّ لكَ الحَمْدُ أنْتَ قَيِّمُ السَّمَوَاتِ والأرْضِ ومَن فِيهِنَّ، ولَكَ الحَمْدُ لكَ مُلْكُ السَّمَوَاتِ والأرْضِ ومَن فِيهِنَّ، ولَكَ الحَمْدُ أنْتَ نُورُ السَّمَوَاتِ والأرْضِ ومَن فِيهِنَّ، ولَكَ الحَمْدُ أنْتَ مَلِكُ السَّمَوَاتِ والأرْضِ، ولَكَ الحَمْدُ أنْتَ الحَقُّ ووَعْدُكَ الحَقُّ، ولِقَاؤُكَ حَقٌّ، وقَوْلُكَ حَقٌّ، والجَنَّةُ حَقٌّ، والنَّارُ حَقٌّ، والنَّبِيُّونَ حَقٌّ، ومُحَمَّدٌ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ حَقٌّ، والسَّاعَةُ حَقٌّ، اللَّهُمَّ لكَ أسْلَمْتُ، وبِكَ آمَنْتُ، وعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ، وإلَيْكَ أنَبْتُ، وبِكَ خَاصَمْتُ، وإلَيْكَ حَاكَمْتُ، فَاغْفِرْ لي ما قَدَّمْتُ وما أخَّرْتُ، وما أسْرَرْتُ وما أعْلَنْتُ، أنْتَ المُقَدِّمُ، وأَنْتَ المُؤَخِّرُ، لا إلَهَ إلَّا أنْتَ، أوْ، لا إلَهَ غَيْرُكَ) صحيح البخاري.

إقرأ أيضًا: حسبي الله ونعم الوكيل على من ظلمني

فضل الثلث الأخير من الليل

  • التقرب من الله تبارك وتعالى.
  • استجابة الدعاء وطلب الغفران.
  • قيام الليل يقود المسلم للدخول إلى الجنة.
  • الأبتعاد عن المعاصي والذنوب وتحصين النفس.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق