الطب والصحة

متى يسمح بالجماع بعد عملية الغضروف وماهي العوامل المؤثرة على المريض؟

متى يسمح بالجماع بعد عملية الغضروف

يعاني بعض الأشخاص من مشاكل في الظهر تؤثر على حياتهم بشكل عام ويتساءلون عن متى يسمح بالجماع بعد عملية الغضروف وما هي الخطوات الواجب اتباعها لعلاج تلك المشكلة والتخلص من الألم.

متى يمكن ممارسة العلاقة الزوجية بعد عملية الغضروف؟

لمن يتساءل عن متى يسمح بالجماع بعد عملية الغضروف عليك أن تعلم أن عملية الغضروف واحدة من العمليات الصعبة التي تحتاج فترة من الوقت وقد أوضح موقع مختلفون أهم المعلومات عنها وهي:

  • في الأيام الأولى من إجراء عمليات الغضروف تكون صعبة للغاية ويحتاج الشخص إلى الامتناع عن العلاقة الزوجية.
  • لذا لمن يتساءل عن متى يسمح بالجماع بعد عملية الغضروف يمكن أن يسمح له بعد مرور أسبوعين من إجراء العملية.
  • ذلك حتى يستطيع الشخص استعادة الصحة بشكل كبير ولا تؤثر على حياته فيما بعد
  • بالإضافة إلى إتباع تعليمات الطبي من تناول العلاجات والمسكنات والقيام بالعلاج الطبيعي حتى يتخلص من الألم بشكل عام.
  • يفضل أن يبتعد عن أي مجهود إلا بعد تمام شفائه من العملية وبدء ممارسة الحياة بصورة طبيعية بشكل جيد.

اقرأ أيضًا: كيفية علاج ورم في المؤخرة من آثار حقن وأهم النصائح

العوامل التي تؤثر على صفحة الشخص بعد إجراء عملية الغضروف

متى يسمح بالجماع بعد عملية الغضروف

لمن يتساءل عن متى يسمح بالجماع بعد عملية الغضروف عليك أن تعلم أن هناك عدد من العوامل التي تحدد ما إذا كان الشخص قادرًا على القيام بذلك أم لا والتي من بينها:

الشعور بالألم

  • إن الشعور بالألم يختلف حدته من شخص إلى آخر ويمكن أن يقلل الألم بعد مرور وقت بسيط للغاية ويستطيع الشخص إلى العودة لحياته بشكل طبيعي للغاية.
  • لكن إن كان يشعر بألم شديد فيجب عليه ألا يتعجل في ذلك الامر حتى لا يزداد الأمر سوء ويستطيع استعادة نشاطه البدني بشكل كامل.

معدل الشفاء

  • إن الشفاء من أي عملية جراحية يحتاج إلى فترة من الوقت تختلف مدتها من شخص إلى آخر
  • يعتمد ذلك على الفرق في العمر والوزن والحالة الصحية بشكل عام.
  • لذا يمكن أن يأخذ وقت طويل أو قصير على حسب طبيعة الجسم بشكل كبير.
  • يجب على الشخص مراقبة الجرح والتأكد من عدم الالتهاب أو وجود أي مشكلة قبل أن يقوم بنشاطه البدني.

الرغبة الجنسية

  • من الممكن أن يؤدي إلى الشعور بالألم في الظهر إلى قلة الرغبة الجنسية.
  • بالإضافة إلى تناول بعض العلاجات التي تؤدي إلى حدوث ذلك.
  • لذا يجب عدم التعجل في الأمر وترك عملية الشفاء تأخذ مجراها الطبيعي حتى يعود الشخص إلى طبيعته.

فترة الراحة بعد عملية الغضروف

  • تختلف فترة الراحة من شخص إلى آخر على حسب قدرته على التعافي.
  • بالإضافة إلى تناول الأدوية في موعدها والخضوع للعلاج الطبيعي من الأسباب التي تساعد في عملية الشفاء.
  • هناك بعض الحالات التي لا تحتاج فترة طويلة من العلاجات وأخرى تحتاج إلى أكثر من شهر للامتثال للشفاء.
  • نجد أن فترة التعافي بشكل عام تتراوح من أسبوع إلى أربع أسابيع على حسب الحالة المرضية وحالة المريض الصحية.
  • لذا يجب الالتزام بالإرشادات الطبية وتجنب حدوث أي مضاعفات بعد عملية الغضروف.

مضاعفات عملية الغضروف

من الممكن أن يعاني بعض الأشخاص من مضاعفات بعد الخضوع إلى عملية الغضروف والتي من بينها:

  • التهابات يمكن أن تحدث عند بعض الأشخاص بسبب المضادات الحيوية.
  • يمكن أن يعاني بعض الأشخاص من نزيف في منطقة الجرح
  • الإصابة بمشاكل في الأعصاب والنخاع الشوكي ويمكن أن تصل إلى تلفها.
  • يمكن أن يلاحظ البعض أن هناك سائل ينزل وهو سائل النخاع الشوكي.
  • الشعور الدائم بالألم الشديد بعد فشل نجاح العملية يمكن أن يصاب بعض الأشخاص بمشاكل بسبب مضاعفات التخدير وعدم القدرة على التنفس وغيرها.
  • تجمعات دموية في الأوعية والضغط على الأعصاب.
  • تمزق في الكيس الذي يغطي الأعصاب.

اقرأ أيضًا: هل يمكن علاج الشوكة العظمية بالبصل ؟

نصائح ما بعد عملية الغضروف

متى يسمح بالجماع بعد عملية الغضروف

لمن يتساءل عن متى يسمح بالجماع بعد عملية الغضروف عليك إتباع بعض النصائح التي تساعد في تسريع عملية الشفاء والتي من بينها:

  • الابتعاد عن أى مجهود كبير أو حمل أشياء ثقيلة.
  • عدم ممارسة التمارين الرياضية إلا بعد مرور عام كامل على العملية.
  • المشي بشكل منتظم والابتعاد عن الكسل.
  • تنظيف الجرح بشكل دائم حتى لا يؤدي إلى الإصابة بالتهابات أو عدوى.
  • القيام بالجلسات الطبيعية والعلاج الطبيعي فهي من الأشياء التي تساعد في المشي وتعزيز قوة العضلات.
  • اتباع التعليمات الطبية من تناول الأدوية وغيرها من النصائح.
  • متابعة الطبيب فور الشعور بأي شيء جديد والذهاب فى المواعيد المحددة لك.

أعراض الإصابة بالغضروف

هناك العديد من الأعراض التي يمكن ملاحظتها والتي تشير إلى إصابة الشخص بانزلاق غضروفي يحتاج إلى تدخل طبي والتى من أهمها:

  • الشعور بألم في منطقة أسفل الظهر خاصةً عند الجلوس أو المشي أو الوقوف.
  • ألم شديد في منطقة الظهر عند السعال أو العطس.
  • في حالة شعر الشخص بألم شديد أثناء التحرك أو الألتواء.
  • يمكن أن يعاني بعض الأشخاص من تنميل وتخدير خاصةً في أطراف الأصابع.
إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق