الطب والصحة

مدة خروج الكورتيزون من الجسم والآثار الجانبية

الكورتيزون هو نوع من أنواع الأدوية التي تستخدم في علاج كثير من الأمراض وله العديد من الآثار الجانبية، لذا يود البعض معرفة مدة خروج الكورتيزون من الجسم لمعرفة الفترة اللازمة للتخلص من تلك الآثار الجانبية.

هناك عدة عوامل تحدد في استجابة الجسم لتلك الآثار الجانبية في الأساس كما أن هناك عدد من العوامل التي تؤثر في المدة التي تحتاجها مادة الكورتيزون في الخروج من الجسم بشكل نهائي أيضًا.

لا يمكن الاستغناء عن بعض الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون في بعض الحالات المرضية بالرغم من أنه يتسبب في عدد من الآثار الجانبية، ولكن يمكن تخفيف المدة التي يحتاجها المريض لأخذ ذلك العلاج.

مدة خروج الكورتيزون من الجسم

مدة خروج الكورتيزون من الجسم

يستخدم الكورتيزون في علاج أمراض كثير، كما يسبب العديد من الآثار الجانبية لذا على البعض معرفة مدة خروج الكورتيزون من الجسم للتخلص من تلك الآثار، وهو الأمر الذي سيطرحه موقع مختلفون اليوم في تلك السطور القادمة.

أكثر العوامل التي تتحكم في المدة التي يحتاجها الكورتيزون للخروج من الجسم هي مدة النصف وهي الفترة بين الجرعات التي كنت تأخذ فيها العلاج، ليس هناك ميعاد محدد لخروج الكورتيزون، ولكن يمكن اعتماد تلك الطريقة.

  • إذا كانت الفترة التي أخذت فيها الكورتيزون هي تتراوح ما بين 8 ساعات إلى 12 ساعة فإن جسمك يحتاج إلى يوم ونصف اليوم إلى يومين ونصف حتى يتخلص منه.
  • أما إذا تناولت الكورتيزون من 12 ساعة إلى 16 ساعة فأنت بذلك تحتاج إلى من يومان ونصف إلى ثلاثة أيام ونصف ليخرج الكورتيزون من جسمك.
  • وفي حالة تناول مادة الكورتيزون في مدة كانت من 12 ساعة وحتى 24 ساعة ففي تلك الحالة ستكون بحاجة إلى يومين ونصف اليوم وحتى الخمسة أيام ونصف لكي يتخلص جسمك من الكورتيزون نهائياً.
  • أقصى مدة في تناول الكورتيزون هي من 20 ساعة وحتى 36 ساعة وهنا سوف تحتاج من أربعة أيام ونصف وحتى الثمانية أيام حتى يتعافى جسمك بشكل نهائي من مادة الكورتيزون بكافة آثاره الجانبية.

العوامل التي يتأثر بها الكورتيزون في خروجه من الجسم

هناك بعض العوامل المؤثرة على مدة خروج الكورتيزون من الجسم، وتنقسم تلك العوامل لعوامل خاصة بجسم المريض وعوامل أخرى خاصة بتركيبة العلاج ذاته، والتي جاءت على النحو التالي:

العوامل الخاصة بالمريض

  • عمر المريض.
  • نظامه الغذائي المتبع.
  • كمية السوائل الموجودة بالجسم.
  • جنس المريض.
  • أنواع الأدوية الأخرى التي يتناولها المريض.
  • كفاءة عمل الكبد والكلى.
  • وجود السمنة.
  • الحالة الصحية العامة للمريض والأمراض المزمنة التي يعاني منها.
  • كم التعرق لدى المريض.
  • التدخين.

العوامل الخاصة بالعلاج

تتأثر مدة خروج الكورتيزون من الجسم بعدة عوامل خاصة بالعلاج ذاته تتمثل في:

  • الجرعة التي يأخذها المريض من العلاج وعدد المرات في اليوم.
  • التركيبة الكيميائية للعلاج بشكل عام.
  • الطريقة التي يأخذ بها المريض العلاج سواء كانت حقن أو عن طريق الفم أقراص أو شراب.

هل تنتهي الآثار الجانبية للكورتيزون بخروجه من الجسم؟

في عموم الأمر بالنسبة لتناول علاج يحتوي على مادة الكورتيزون، إذا كانت الجرعات متباعدة أو كانت جرعة واحدة فقط أو حتى كانت مدة تناول العلاج لا تتجاوز الأسبوع فإن كل تلك الحالات هي حالات آمنة.

أي أن تلك الحالات لا تعاني بشكل كبير من الآثار الجانبية للكورتيزون ويمكن تخلص الجسم من أي آثار للكورتيزون بشكل سريع والعمل بشكل طبيعي في أقرب وقت ممكن.

ولكن الجرعات الكبيرة والتي يتناولها المريض لفترات طويلة فمن الممكن أن تنتهي آثارها الجانبية بعد خروج المادة من الجسم في الأوقات التي وضحناها في السطور السابقة، ومن تلك الأعراض التي من الممكن أن تختفي هي العدوى أو الأرق.

أما عن باقي الآثار التي تتمثل في الانتفاخ وهشاشة العظام وزيادة الوزن ومرض السكري وتحول الوجه للشكل المستدير والمعاناة من كثير من الكدمات وإحساس الضعف في العضلات، كل تلك الآثار تستخدم العديد من الوقت كي تزول وبعضها لا يزول أبدًا.

في حالة تناول الكورتيزون لأكثر من أسبوعين عليك استشارة طبيبك قبل إيقافه لأنه من الخطأ التوقف عن تناوله فجأة.

الآثار الجانبية لتناول الكورتيزون

مدة خروج الكورتيزون من الجسم

هناك عدد من الآثار البسيطة لتناول الكورتيزون وبعض الآثار الأخرى الأكثر حدة وهي:

  • الالتباس.
  • الأرق.
  • الإثارة.
  • الصداع في الرأس.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • بعض مشكلات الجلد مثل حب الشباب والاحمرار وكثرة التعرق.
  • المشاكل في النوم.
  • ازدياد الوزن الملحوظ.

تلك هي الآثار البسيطة التي يمكن أن تختفي في غضون أيام من توقف تناول الكورتيزون، هناك بعض الآثار الأخرى الأكثر حدة في تناول الكورتيزون والتي يجب عليك استشارة طبيبك في حالة ظهور أي منهم، وهم كالتالي:

  • مشكلات في التبول وقد تصل لمرحلة احتباس البول.
  • مشكلات تحسسية من العلاج قد تصل إلى الطفح الجلدي أو إثارة الحكة في الجسم أو القشعريرة وكذلك التورمات في الوجه أو في الشفتين أو اللسان.

تلك الآثار لابد وأن تستشير طبيبك عند ظهورها.

إقرأ أيضًا: كيفية صلاة قيام الليل بالتفصيل وفضلها

الملخص

  • لا يمكن تحديد مدة خروج الكورتيزون من الجسم بالتحديد، ولكن يمكن تحديد مدة تقريبية.
  • هناك بعض الآثار البسيطة التي يمكن تحملها بعد تناول الكورتيزون.
  • في حالة ظهور أثر من الآثار الشديدة من تناول الكورتيزون لابد وأن تستشير طبيبك فورًا.
  • بسبب طول المدة التي تتناول فيها الكورتيزون من الممكن أن تستمر بعض الآثار لفترة أطول.
  • من العوامل التي تؤثر في المدة التي يحتاجها الكورتيزون للخروج من الجسم هي عوامل خاصة بنوعية العلاج ذاته.
إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicDutchFinnishFrenchGermanGreekHindiItalianLatinPortugueseRomanianRussianSpanishSwedishTurkish
إغلاق
إغلاق