الحمل والولادة

نزول قطع دم متجلط أثناء الحمل في الشهر الأول

نزول قطع دم متجلط أثناء الحمل في الشهر الأول , قد تتعرض العديد من السيدات في شهور الحمل الأولى لبعض المشاكل التي تهدد استمرار الحمل , ولعل من أكثر الأمور التي تثير مخاوفهن هو نزول الدم الذي يرتبط عادة بالإجهاض , ولكن هل يدل دائما النزيف على خسارة الجنين؟ لذلك تحرص العديد من الحوامل على الابتعاد عن كل ما قد يسبب نزيف أو نزول دم من الرحم .

ولكن هناك أسباب عديدة وراء نزول قطع دم متجلط أثناء الحمل في الشهر الأول , قد تدل على وجود خطر وقد تكون أمرا طبيعيا , ولكن لا يمكن معرفة ذلك إلا من خلال التوجه الى الطبيب المختص الذي سيعطي السيدة التحليل الوافي والسبب الكافي وراء هذا النزيف , وسنتعرف من خلال موقع مختلفون على نزول قطع دم متجلط أثناء الحمل في الشهر الأول . 

نزول قطع دم متجلط أثناء الحمل في الشهر الأول:

تمر السيدة خلال شهور الحمل الأولى بالعديد من التغيرات الهرمونية والجسدية التي تجعلها تعيش في قلق دائم خاصة اذا كان الحمل الأول بالنسبة لها , ومن أكثر ما يثير الفزع لديهن هو نزول الدم من الرحم الذي قد يكون في بعض الأحيان من العلامات التي تدل على وجود حمل , وهناك عدة أسباب وراء نزول قطع دم متجلط أثناء الحمل في الشهر الأول 

أسباب نزول قطع دم متجلط أثناء الحمل في الشهر الأول:

الإجهاض :

الإجهاض هي أول فكرة تخطر على بال السيدة عند نزول قطع دم متجلط أثناء الحمل في الشهر الأول وحتى الشهر الثالث, ولكن حتى يكون هذا النزيف علامو من علامات الإجهاض فإنه يترافق مع أعراض أخرى تؤكد حدوثه , وهذه الأعراض:

  • الشعور بوجود ألم شديد أسفل البطن
  • الشعور بألم حاد وقوي أسفل الظهر
  • نزيف شديد وحاد من المهبل دون توقف
  • تقلصات شديدة لا يمكن تحملها
  • نزول الدم على شكل قطع متجلطة

الحمل خارج الرحم:

يحدث هذا الحمل عندما تنغرس البويضة في مكان خارج الرحم وعادة ما يحدث في قناة فالوب ومن أعراضه:

  • ألم شديد وحاد في أسفل البطن
  • تقلصات وتشنجات شديدة
  • حدوث نزيف حاد وقد يكون خفيفا أيضا

الحمل بتوأم :

قد يكون سبب نزول قطع دم متجلط أثناء الحمل في الشهر الأول هو حمل المرأة لأكثر من جنين في رحمها , فقد ينزل أحد التوائم ويبقى الآخر

تغيرات في عنق الرحم:

قد يصاب عنق الرحم بحساسية أو عدوى معينة أثناء الحمل يسبب حدوث نزيف من الرحم , وهذا ليس له علاقة بخسارة الجنين أو إجهاضه ولكن يثير مخاوفها

أسباب طبيعية لحدوث نزيف أثناء الحمل:

  • قد يحدث النزيف في بداية الحمل بسبب انغراس البويضة في جدار الرحم , ويعتبر هذا الدم عادة علامو من علامات الحمل خاصة أنه لا يستمر طويلا ويكون بكمية خفيفة جدا على شكل بقع
  • نزول دم من الرحم بسبب ممارسة العلاقة الحميمة
  • سلسلة عنق الرحم وهو نزيف يحدث بسبب زيادة نسبة هرمون الاستروجين
  • زيادة عدد الأوعية الدموية حول عنق الرحم والذي يحدث عند فحص الحوض عند الطبيب أو ممارسة العلاقة الحميمة

متى يجب زيارة الطبيب؟

هناك بعض الأعراض التي تؤكد وجود ما يهدد استمرار الحمل ويتوجب بعدها زيارة الطبيب المختص , ومن هذه الأعراض:

  • نزيف مهبلي حاد وشديد لا يتوقف
  • ارتفاع في درجة حرارة السيدة الحامل
  • تقلصات شديدة في أسفل البطن
  • قد تتعرض بعض السيدات للدوخة أو الإغماء
  • ألم شديد في أسفل الظهر متزامن مع آلام الحوض الشديدة

كيف يتم تشخيص نزيف الحمل؟

  • اجراء فحوصات مخبرية للدم والبول وهرمون الحمل
  • التأكد اذا تعرضت الحامل لمجهود عنيف أو حادث أدى الى حدوث النزيف
  • فحص منطقة البطن لمعرفة اذا كان هناك ورم أم اذا كانت لينة أكثر من الطبيعي
  • فحص الحامل عن طريق الموجات فوق الصوتية لمعرفة وضع الحمل والجنين
  • قياس ضغط دم الحامل

نصائح لتجنب حدوث نزيف أثناء الحمل:

  • الابتعاد قدر الإمكان عن الضغط النفسي والقلق والتوتر
  • الإقلاع عن التدخين
  • تناول طعام صحي يشمل على الفواكة والخضراوات وغني بالمعادن والفيتامينات
  • المتابعة الدورية والمنتظمة للطبيب المختص
  • أخذ قسط كافي من الراحة
  • الابتعاد عن العنف عند ممارسة العلاقة الحميمة
  • تجنب رفع أي شيء ثقيل أثناء الحمل

مقالات قد تعجبك:

ماهي أعراض وجود بقايا في الرحم بعد الإجهاض ؟

متى يسقط كيس الحمل الفارغ واسباب حدوثه؟

التغيرات التي تحدث للأم في الشهر الرابع من الحمل 

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق