الطب والصحة

هل الخوف يرفع إنزيمات القلب حقًا؟

هل الخوف يرفع إنزيمات القلب

يتساءل البعض هل الخوف يرفع إنزيمات القلب أم لا وما هو تأثير الخوف على كامل الجسم، حيث أن الخوف يمكن أن يؤثر بالسلب على أعضاء الجسم ويقلل من صحتها وعمرها الطبيعي وهذا ما سنتحدث عنه.

ما هي انزيمات القلب؟

هل الخوف يرفع إنزيمات القلب حقًا؟ مختلفون

من خلال موقع مختلفون سنتحدث عن كل ما يخص انزيمات القلب و هل الخوف يرفع إنزيمات القلب أم لا، ولكن اولا يجب التعرف على انزيمات القلب جميعها وهي:

الميوغلوبين

  • يعتبر الميوغلوبين أحد البروتينات التي تقوم بالانتقال إلى الدورة الدموية وذلك بسبب حدوث تلف في أية أنسجة عضلية في الجسم وكذلك من ضمنهم عضلة القلب.
  • لذلك فإن قياس مستويات هذا البروتين في الدم لا يشير بالضرورة إلى وجود اضطرابات في القلب بشكل عام لذا لا داعي للقلق منه.
  • تكمن الفائدة من قياس مستويات هذا الإنزيم في الدم أنه يرتفع في غضون 30 دقيقة من حدوث الضرر في الأنسجة او العضلات على عكس باقي البروتينات التي تحتاج إلى عدة ساعات لكي تفرز.

تروبونين

  • يعتبر التروبونين أحد الإنزيمات التي يتم إنشاءها في الجسم بشكل طبيعي، وهي المسؤولة بشكل أساسي عن تقلص العضلات في القلب.
  • يتم إطلاق هذه البروتينات بمستويات عالية في الدم متجهة الى القلب بعد 3 إلى 4 ساعات من حدوث احتشاء عضلة القلب.
  • لذلك تبقى مستوياته مرتفعة حتى 10 أيام، ومن المهم معرفة أنه قد يرتفع أيضًا لأسباب أخرى غير احتشاء عضلة القلب لكن بعد احتشاء القلب أحد أكثر الأسباب الشائعة لزيادة مستوياته.

اقرأ أيضًا: علاج سرعة ضربات القلب بالاعشاب

كيناز الكرياتين

يعتبر هذا الإنزيم أحد الإنزيمات من النوع العضلية التي يتم إفرازها بشكل كامل من القلب، كما تزداد وترتفع مستويات هذا الإنزيم بعد 3 إلى 4 ساعات من حدوث احتشاء في عضلة القلب، كما يظل مرتفعًا حتى 3 إلى 4 أيام كحد اقصى لارتفاع مستويات هذا الانزيم، الأمر الذي يجعله من الفحوصات المناسبة لتشخيص عودة الاحتشاء مرة أخرى.

ما هي أعراض ارتفاع إنزيمات القلب؟

قبل الإجابة على سؤال هل الخوف يرفع إنزيمات القلب يجب عليك اولا ان تعرف الأعراض التي تنشأ عن زيادة انزيمات القلب وارتفاع مستوياتها في الدم بشكل مفاجئ، حيث تشمل أعراض التي قد تدل على ارتفاع إنزيمات القلب ما يأتي:

  • ألم شديد في الصدر.
  • عدم القدرة على التنفس.
  • زيادة معدلات العرق.
  • الدوار المفاجئ.
  • الصداع.

هل الخوف يرفع انزيمات القلب؟

هل الخوف يرفع إنزيمات القلب حقًا؟ مختلفون

  • بعد ان تعرفنا على الأعراض المسببة لارتفاع انزيمات القلب يجب معرفة هل الخوف يرفع إنزيمات القلب أم لا وهذا ما سنتحدث عنه بالتفصيل من خلال ما يأتي.
  • يعتبر الخوف والقلق والتوتر من المرادفات التي دائمًا متصلة بالقلب بشكل مباشر ومشاكلة ولكن السؤال الحقيقي هل الخوف يرفع إنزيمات القلب وما مدى تأثيرها على القلب وعلى جسم الإنسان عامة.
  • الخوف هو إحساس عقلي فطري وبالرغم من أن مصدره العقل إلا أنه يؤثر على جميع أعضاء الجسم ومن أخطر تلك الأعضاء التي يؤثر عليها بشكل أساسي هو القلب.
  • من المعروف عند الخوف انه لابد من داعم للإنسان في مواقف الخوف تلك لأنه يتم التنبيه للعصب الباراسمبثاوي فينتج عنه تقليل ضربات القلب فتحدث حالة الإغماء بشكل مفاجئ.
  • من الممكن أن تزداد ضربات القلب بشكل كبير فوق المعتاد ويسبب هذا جلطة قلبية نتيجة الخوف المبالغ فيه.
  • يجب الانتباه بشكل جيد إذا ما كان الإنسان المعرض للخوف يعاني من أمراض قلبية مزمنه مثل ضعف عضلة القلب أو مشاكل في الشريان التاجي.
  • وذلك لأن هذا الإنسان المصاب بهذه الامراض عند تعرضه للخوف يزداد إفراز الأدرينالين بشكل غير طبيعي مما يؤدي إلى زيادة ضربات القلب مما ينتج عنه سكتة قلبية أو ذبحة صدرية على الفور قد تسبب الوفاة.
  • يؤكد العديد من الاطباء والعلماء أن ازدياد الأدرينالين بصورة ما يؤدي إلى تلف القلب ويسبب الموت.
  • ليس من الضروري بشكل كامل أن يكون الإنسان مريض قلب كي يؤثر الخوف عليه بشكل سلبي وعلى جسده.
  • بل كل هذا يحدث للإنسان الذي لا يعاني من أمراض قلبية بل من الممكن أن يعاني ويتألم منها إذا تعرض لحالات الخوف الشديدة والهلع القوية للغاية.
  • عندما يخاف الإنسان بشكل كبير فإن جسده يبدأ على الفور باستجابات لهذا الخوف وهذه الاستجابات تسبب تغيرات جسدية ومنها استجابة عاطفية واستجابة كيميائية حيوية ويمكن التفريق بينهما فيما يأتي:

الاستجابة العاطفية

  • قد تختلف الاستجابة العاطفية من شخص لأخر فمن الوارد أن نجد شخص عند الوقوع في الخوف بالفعل يجد نفسه في وضع خطر ويتجنب كل مواقع حدوث الخوف أو الخطر.
  • وشخص آخر قد يجد السعادة في الشعور بالخوف يتغلغل بداخله وإفراز كميات كبيرة من الأدرينالين لذا يلجأ بعض الأشخاص إلى الرياضات الخطرة وهكذا.

اقرأ أيضًا: هل ثقب القلب يؤدي للوفاة ؟

الاستجابة الكيميائية الحيوية

بمجرد الإحساس بالخوف نتيجة لأي حدث خارجي تبدأ الدماغ بإعطاء الأوامر الجسدية أنه هناك حالة خطر ما وهذا يؤدي إلى حدوث ما يأتي:

  • زيادة إفراز الأدرينالين في الجسم بشكل كبير، التعرق بشدة، ضيق التنفس، تضيق الأوعية الدموية في الأطراف زيادة ضربات القلب عن المعتاد.
  • تتمدد العضلات الموجودة أسفل الشعر وهذا الذي يسبب بما يسمى القشعريرة في كامل الجسم.
  • يزداد مستوى سكر الجلوكوز والكالسيوم وخلايا الدم البيضاء في الدم للأخذ منهم عند الحاجة.
إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق