الطب والصحة

هل مرض الروماتويد قاتل وماهي أسبابه ؟

هل مرض الروماتويد قاتل

يحير السؤال هل مرض الروماتويد قاتل بال الكثير من الأشخاص وبخاصة المصابون بهذا المرض الخطير، وكذلك الأشخاص الذين لديهم أحد أقاربهم مصاب بذلك المرض.

ماذا يعني بمرض الروماتويد ؟

يوضح موقع مختلفون ذلك المرض الذي هو في الأساس عبارة عن نوع من الالتهابات المزمنة التي يتعرض لها الإنسان في منطقة المفاصل، وبخاصة في مفاصل الأرجل، ومن ثم يحدث أن تبدأ تلك الالتهابات في التمدد داخل جسم الشخص المريض.

وقد وجد الأطباء أن مرض الروماتويد يأخذ في الانتقال تدريجيًا من المفاصل لأوعية القلب، وكذلك يصيب كلا الرئتين كما أنه يبدأ في الانتقال للكلى مسببًا في بعض الحالات الفشل الكلوي.

في حالات متقدمة يتسبب الروماتويد في حدوث بعض التشوهات للأجهزة الحساسة بالجسم كما أنه يمكن أن يتسبب في تورمات خطيرة في لشكل المفاصل مما يؤدي في كثير من الأحيان لحدوث إعاقة في حركة الشخص المصاب.

ماهي أعراض مرض الروماتويد ؟

هل مرض الروماتويد قاتل
هل مرض الروماتويد قاتل

يوجد لمرض الروماتويد مجموعة كبيرة من الأعراض التي عندما تظهر على المريض فيجب أن يتوجه إلى الطبيب من أجل تلقي العلاج المناسب، ومن أشهر تلك الأعراض ما يلي:

يجد مريض الروماتويد نفسه في حالة من عدم القدرة على الحركة بشكل سهل وميسر وعلى الخصوص عندما يكون في وقت الصباح، وعند استيقاظه من النوم ويشتد عليه الألم أثناء الحركة، ويكون المريض غير قادر على ثني قدميه.

تبدأ حرارة جسم المريض في الزيادة عن معدلها الطبيعي، ويدخل في حالة من الحمى والتي تعرف علميًا باسم الحمى الروماتيزمية.

ليس هذا فحسب حيث أن المريض تبدأ عليه ظهور بعض الانتفاخات الشديدة، والتورمات في جسده، والتي تمتد بشكل سريع لأجزاء متفرقة من جسمه.

المفاصل تصعب حكتها وثنيها، ويكون بها ألم إضافة إلى أن العضلات في جسم المريض تصيبه بأوجاع شديدة، وتصل تلك الحالة لحد تآكل الأربطة المتواجدة بين العضلات بشكل كبير، والتي قد تصل لحد القضاء على الجزء الخارجي من المفصل.

في حالات متقدمة من إصابة المريض بمرض الروماتويد فإنه يحدث له عدم القدرة النهائية على الحركة والتنقل، وبالتالي إضافة لعدم قدرته على تناول الطعام مما يعرضه للنحافة بشكل كبير خلال مدة قصيرة، وفقدان مزيدًا من الوزن.

ماهي مضاعفاته مرض الروماتويد ؟

في حالة عدم قيام المريض بتجاهل المرض، وإهمال تناول العلاج بصورة دورية ومنتظمة فإنه يكون أكثر عرضة لأن يصاب بالعديد من المضاعفات الخطيرة، والتي منها ما يلي:

يأخذ مستوى الحديد المتواجد في جسم المريض الروماتويد بالانخفاض لمستويات كبيرة، والذي قد يعرضه إلى إصابته بالأنيميا؛ إضافة إلى أن ذلك المريض يصاب بأمراض الضغط العالي كما أن الأعصاب تصبح اكثر تعرضًا للتلف، وإصابته بالشلل الرعاش.

كما أن جفون العيون عند مريض الروماتويد يحدث لها جحوظ، وتصاب بانتفاخات كبيرة، والتهابات حادة، ويشعر المريض في كثير من الأحيان بالرغبة في حك عينيه بشدة مما يجعلهم عرضة للاحمرار بشكل كبير.

يحدث تغير في المستويات الهرمونية المتواجدة في جسم مريض الروماتويد نتيجة لحدوث الكثير من الخلل في وظائف الغدد الليمفاوية نتيجة تورمها مما يجعل الجسم، وأجهزته في وضع غير مستقر.

من أكثر ما قد يسأل عنه المرضى الروماتويد هل مرض الروماتويد قاتل وقد يودي بحياة المريض إلى الموت نتيجة تعرضه في بعض الحالات التي قد أهملت في علاج المرض إلى حدوث السكتة القلبية، وتوقف الدماغ عن العمل مما يؤدي للموت المؤكد.

ماهي الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض الروماتويد ؟

هل مرض الروماتويد قاتل
هل مرض الروماتويد قاتل

توجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى أن يكون الشخص العادي أكثر عرضة لأن يصاب بمرض الروماتويد، ومن تلك الأسباب ما يلي:

أن يكون الشخص يعاني من مشاكل في جهازه المناعي؛ مما يجعل الجسم يتعرض لالتهاب الروماتويد بشكل سريع حيث أن الجسم لا يستطيع مقاومة تلك الالتهابات.

الأشخاص الذين يتناولون السجائر والدخان بشكل مبالغ فيه يكونوا هم الأكثر عرضة لمثل هذه الالتهابات كما أن الزيادة في وزن الجسم تتسبب بثقل هائل على العضلات، والأعصاب وفقدان الحركة بشكل حر.

توجد بعض الأسباب الوراثية المتعلقة بالجينات الوراثية في جسم الشخص، وحساسيته من بعض الاشياء كما أن التاريخ المرضي في عائلة المصاب يكون لها دور رئيسي في تعرض الشخص لأن يكون أكثر عرضة لأن يصاب بمرض الروماتويد.

المرضى الذين لديهم أمراض خاصة بالعظام كأن يكونوا لديهم هشاشة في العظم، وكذلك عند مهاجمة جسم المريض بالأمراض البكتيرية، وكذلك الفيروسات المعدية وأيضًا بعض أنواع الفطريات التي تتسبب في جعل المريض يعاني من أعراض الروماتويد بشدة.

هل مرض الروماتويد قاتل أم لا ؟

للإجابة عن سؤال هل مرض الروماتويد قاتل من خلال وجهة النظر الطبية المتخصصة التي تعتبر أن أي مرض حتى، ولو كان بسيط من وجهة نظر الشخص المريض، وذلك في بداية حدوث المرض إلا أن المضاعفات الخطيرة للمرض قد تتسبب في هلاك المريض.

لكن على كل مريض بمرض الروماتويد أن يكون مطمئن إلى أن ذلك المرض ليس من الأمراض المستعصية التي ليس لها علاج لكن العلاج لذلك المرض متواجد، ومعروف لدى الأطباء.

حيث أن طريقة العلاج تعتمد في الأساس على المداومة في أخذ القرص العلاجي بشكل مستمر، ودوري من خلال أخذ المضادات الحيوية المتخصصة في علاج أمراض الروماتويد، وبخاصة المتواجد بها مادة البنسلين المضادة للالتهابات.

حيث أن ذلك العلاج لا بد من أن يأخذه المريض كل يوم عن طريق الفم، وذلك بمعدل مرة واحدة كل ستة ساعات كما أن المريض يمكنه أن يتناول بعض المسكنات التي يصفها له الطبيب في حال كانت الحالة تستدعي ذلك سواءً كان المسكن أقراص أو حقن.

إقرأ أيضًا:

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق