الحمل والولادة

هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟

هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟

هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟، يحدث الالتهابات في البول أو التهاب المسالك البولية بسبب وجود بعض أنواع البكتريا المهبلية التي تنتقل إلى المسالك البولية، مما تسبب حدوث الالتهابات التي تسبب الشعور بحرقان أثناء التبول، والشعور بألم كذلك أثناء ممارسة العلاقة الزوجية، وغيرها من الأعراض الأخرى. لكن السؤال الأهم والذي يشغل تفكير طائفة كبيرة من السيدات وهو هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟.

في فقرات هذا المقال سنتعرف على اجابة سؤال هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟ من خلال موقع مختلفون.

أسباب التهاب مجرى البول المتكرر عند النساء

تحدث الاصابة بالتهاب مجرى البول أو التهاب المسالك البوا=لية عندما تدخل البكتريا المهبلية إلى المسالك البولية من خلال مجرى البول، ومن ثم تبدأ هذه البكتريا في التكاثر مسبب الكثير من الأعراض مثل التهابات أثناء خروج البول مع وجود رائحة كريهة للبول، والشعور بألم في أسفل البطن والجانبين وغيرها. ويحدث التهاب مجرى البول في الرجال والنساء على حد سواء، ولكنه يكون أكثر انتشارا في النساء، وذلك يرجع للعديد من الأسباب، مثل:

  • في النساء يكون مجرى البول لديهن قصير نسبيا، لذا من السهل على البكتريا والفطريات الانتقال والوصول إلى المسالك البولية بأكثر من طريقة.
  • كما أن اهمال النظافة الشخصية وخاصة في المنطقة الحساسة، وتنظيفها زتشطيفها بالماء بصورة خاطئة من الخلف للأمام، أو غسلها باستخدام نوع غسول غير طبي أو يحتوي في تركيبته على الكحوليات والعطور يسبب التهاب المسالك البولية.
  • عدم شرب كميات كافية من المياه خلال ساعات اليوم.
  • ممارسة العلاقة الجنسية بكثرة وبصورة مفرطة.
  • استخدام واقي ذكري مصنوع من مواد مجهولة أو غير جيدة.
  • حبس البول لفترات طويلة ولمدة أكثر من ساعة، وخصوصا بعد ممارسة العلاقة الحميمة، لأن ذلك يسبب انتفاخ المثانة، وتراكم الجراثيم فيها، مما يؤدي إلى  حدوث الالتهابات.

الاسباب التي تجعل اختبار الحمل المنزلية كاذبة

هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟، إليك الأسباب التي تجعل نتيجة اختبار الحمل كاذبة.

  • أن يكون اختبار الحمل المنزلي المستخدم في الكشف عل وجود حمل منتهي الصلاحية، يؤدي تخزين اختبارات الحمل المنزلية لفترات طويلة انتهاء صلاحيتها، مما يجعل نتيجتها خاطئة.
  • تظهر نتائج اختبار الحمل المنزلي ايجابية في حالة تناول أي أدوية للخصوبة أو لعلاج العقم والخصوبة أو أدوية الحقن المجهري.
  • هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟ نعم نتيجة اختبار الحمل تكون خاطئة عنما تكونين تعانين من التهابات في مجرى البول والمسالك البولية، وكذلك تؤثر أمراض الكلى وتكيس المبايض على نتيجة الاختبار.
  • الاصابة بسرطان المبيض، يسبب ظهور نتائج خاطئة وغير حقيقية.

هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟

الاجابة عن سؤال هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟ تتلخص في معرفة ان التهابات البول والمسالك البولية تؤثر على نتيجة اختبار الحمل بصورة مباشرة، وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب المختص وإجراء تحليل حمل من خلال الدم للحصول على نتائج حقيقية وصادقة. وهناك بعض النصائح التي يجب اتباعها عند عمل تحليل الحمل من خلال البول، مثل:

  • ينصح بعمل اختبار تحليل الحمل من خلال البول في فترة الصباح الباكر، للحصول على عينة بول مركزة.
  • قراءة واتباع التعليمات الموجودة على عبوة اختبار الحمل المنزلي بعناية شديدة.
  • يفضل الانتظار لمدة حوالي عشرة أيام من بعد انقطاع نزول الدورة الشهرية لإجراء تحليل اختبار الحمل المنزلي من خلال البول، أما في حالة اجراء تحليل الحمل من خلال الدم يفضل الانتظار فترة تتراوح بين خمسة إلى سبعة أيام من انقطاع الدورة الشهرية.
  • يجب استخدام أنواع جيدة من اختبارات الحمل المنزلية والابتعاد عن الاختبارات رديئة الجودة للحصول على نتائج حقيقية.

نصائح قبل إجراء تحليل الحمل المنزلي

  • التحقق من تاريخ صلاحية اختبار تحليل الحمل.
  • شراء اختبار حمل منزلي من النوع الجيد.
  • يجب عدم استخدام إختبار حمل  منزليقديم.
  • قومي بتكرار التحليل مرة اخرى بعد أسبوع للتأكد من النتيجة.
  • قراءة التعليمات المدونة على عبوة الاختبار بدقة وعناية.

هل التهاب مجرى البول يمنع الحمل؟

وبعد معرفة هل يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل؟، قد تتسائل بعض السيدات سؤالا في غاية الأهمية ألا وهو هل الاصابة بالتهاب مجرى البول تمنع حدوث الحمل؟

  • الاجابة عن هذا السؤال تتلخص في التالي، لا تمنع الاصابة بالتهاب مجرى البول حدوث الحمل، وخصوصا في حالة إذا كان هذا الالتهاب بسيطا، ويمكن علاجه ببعض الأدوية التي يصفها الطبيب المختص في الحال.
  • لكن يجب العلم بأن التهاب مجرى البول يؤثر هلى ممارسة العلاقة الجنسية بين الزوجين، حيث يسبب الشعور بآلام شديدة جدا ومؤلمة أثناء العلاقة. وفي حالة تكرار الاصابة بالتهاب مجرى البول واستمرار لفترات طويلة فإن ذلك يؤثر على عمل الكليتين والكبد والمثانة، ويؤثر أيضا على المهبل، الأمر الذي من الممكن أن يتسبب في تأخير حدوث الحمل، لأن ممارسة العلاقة الحميمية تكون شديدة الألم أثناء ذلك.
  • يسبب كذلك التهاب المسالك البولية في حدوث التهابات مهبلية بسبب وجود فطريات وبكتريا في المهبل، والتي تمنع وصول الحيوانات المنوية إلى داخل المهبل، فيسبب منع حدوث الحمل وتأخيره،لذا يجب اللجوء للطبيب لوصف بعض الأدوية القوية لعلاج هذا الالتهاب.

موضوعات قد تهمك:
ضربات القلب السريعة للحامل

هل ما بعد اشعة الصبغة الحمل اكيد ؟

أقصى حد لنزول الدورة بعد الابرة التفجيرية

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق