إسلاميات

هل يجوز الصلاة عند نزول إفرازات بنية بعد الدورة؟

هل يجوز الصلاة عند نزول إفرازات بنية بعد الدورة

مع كثرة التساؤلات حول هل يجوز الصلاة عند نزول إفرازات بنية بعد الدورة، نوضح لك أن الدورة الشهرية ظاهرة طبيعية تحدث للنساء والبنات البالغات، ودورة الحيض من مدمرات الصلاة والصيام.

أسباب حدوث الحيض

يحبذ موقع مختلفون الحديث عن الحيض قبل الخوض في إجابة هل يجوز الصلاة عند نزول إفرازات بنية بعد الدورة، وذلك من الآتي:

  • إن الدورة الشهرية هي إيقاع طبيعي وضعه الله للمرأة لتخرج من المرأة كل شهر على شكل دم لعدد معين من الأيام، وتختلف مدتها من امرأة إلى أخرى.
  • سبب هذا النزيف هو تدمير بعض الأنسجة في جدار الرحم وبطانة الرحم، ويحدث هذا في نهاية كل شهر.
  • وتتكون بويضة أخرى ونسيج جديد في الرحم ويتم تلقيها لمدة أسبوع ولكن وقد تطول هذه المدة عند بعض النساء.
  • وقد أمر الإسلام المرأة بالتطهر في آخر فترة حيضها، وعندما ترى ماءً أبيضًا صافياً يتدفق من رحمها، وهو ما يعرف في الإسلام بالخروج الأبيض.

اقرأ أيضًا: هل يجوز الصيام على جنابه حتى الظهر؟

أعراض الحيض

  • انتفاخ الثدي.
  • حنان في الصدر.
  • إجهاد.
  • تورم.
  • حب الشباب.
  • ضغط على الساقين أو الظهر أو المعدة.
  • تقلبات مزاجية سريعة.
  • أرق.
  • دوخة.
  • العزلة عن المجتمع.
  • صعوبة في التركيز.
  • احتباس السوائل الصداع.
  • الإمساك والإسهال.

ما هية الافرازات البنية؟

من الناحية الطبية فإن إفرازات المرأة بنية اللون قبل الحيض وبعده هي برتقالية وبنية، ويصاحبها تغير في لون الدم الشاحب، ويطلق عليها اسم الصفرة والكدرة.

الإفرازات البنية بعد انقطاع الدورة الشهرية

  • بعض الدم البني أو الإفرازات البنية بعد انقطاع الدورة الشهرية يسمى قانونًا بالكدره، هذه الإفرازات قد تكون طمثية أو نقية.
  • وقد بين علماء الدين أن إفراز السائل البني بعد الطمث لا يبطل الصلاة، وفي هذا الوقت يمكنك الصلاة ولكن يجب تنظيف الفرج والاستحمام.
  • الإفرازات البنية هي الإفرازات البنية التي تخرج بعد انتهاء الدورة الشهرية، وينصح علماء الدين النساء بالتنبؤ بزوال علامات الجفاف في دورتهن الشهرية وممارسة طقوس الطهارة.
  • ولأن تأخير طهارة الحيض خطيئة عظيمة يؤدي إلى تفويت الصلاة على اختلاف أنواعها يجب الحرص على التطهر.
  • يتفق أكثر العلماء على أن إفراز السائل البني بعد الدورة الشهرية لا يبطل الصيام ولا الصلاة.

هل يجوز الصلاة عند الإفرازات؟

بعض النساء يعانين من إفرازات بنية اللون بعد يوم أو يومين من الحيض، ويختلط عليهن الأمر في الصلاة، ويتساءلون هل يجوز الصلاة عند نزول إفرازات بنية بعد الدورة وإليك الأتي:

  • قد يحدث إفرازات بنية اللون وقد أثار هذا مخاوف لدى النساء حول هل يجوز الصلاة عند نزول إفرازات بنية بعد الدورة، ويتفق أكثر العلماء على أن إفرازات البني خارج الحيض هي إفرازات بنية بعد الحيض.
  • ويجب الحرص بما يتفق مع تنظيف الدورة الشهرية حتى لا تقع في الإثم، وإذا لاحظت المرأة هذه الإفرازات في اليوم الذي يسبقها الحيض فهي حيضها ولا يجوز الصوم والصلاة.
  • وإذا لاحظت أنه يخرج بعد الحيض بعدة أيام من التطهير في أيام مختلفة فهو أمر عادي ويجوز الصلاة والصوم.

حكم استمرار النزف بعد الدورة الشهرية

كل امرأة تعرف مدة حيضها ( تقاس بالأيام )، ولكن بالنسبة لبعض النساء يمكن أن يستمر النزيف بشكل غير متوقع لعدة أشهر.

إذا استمر النزيف لفترة أطول من المعتاد عند النساء، وهذا يسمى بالاستحاضة والدم أحمر على عكس دم الحيض الذي يميل إلى السواد، يتفق علماء الدين في هذا الوقت على أن النساء يمكنهن تقدير مدة الحيض، ثم الاستحمام والصلاة والصوم أثناء الصلاة، حتى مع استمرار الدم في النزيف.

أما إذا توقف النزيف لمدة ستة أيام أو أسبوع كامل ثم عاد الدم للنزيف مرة أخرى، ويعتبر هذا نهاية فترة حيض المرأة، وهو ما يعتبره علماء الدين حيضاً، ولا يجوز الصلاة والصيام.

اقرأ أيضًا: هل يجوز قراءة القران بدون وضوء من المصحف مباشرة ؟

أحكام إفراز السائل البني بعد الحيض

استكمالًا لسؤال هل يجوز الصلاة عند نزول إفرازات بنية بعد الدورة يجب أن نوضح أنه اختلف العلماء في اتجاهين:

الاتجاه الأول

  • أن الإفرازات سواء كانت حمراء أو صفراء أو بنية، سواء قبل آخر أيام الحيض أو في أثنائها، تعتبر من الحيض.
  • وفي هذا الاتجاه لا يعترفون بطهارة المرأة إلا إذا جف مهبلها تماما، وينزع القطن من مهبل المرأة وهو جاف لا دم فيه إفرازات بيضاء.
  • ويمثل هذا الاتجاه الأول بين الفقهاء القدماء وعلى رأسهم الأمة الأربعة، ولكنه يختلف داخل المذهب الحنفي، وتستند معظم التعاليم الآن على نفس التعاليم.

الاتجاه الثاني

  • وهذا لا يدرك أن هذه الإفرازات تأتي من الحيض، سواء ظهرت قبل الحيض أو في نهايته، فإنهم يتعرفون فقط على الدم الأسود المعروف برائحته الكريهة وقوامه الكثيف.
  • لذلك فإن هذه الإفرازات لا تعتبر طمثاً فالمرأة تطهر عند القذف وعليها الصلاة، وهذا الاتجاه يفضله أبو يوسف صاحب ابن حازم وأرشوقاني وأبخنيفة.

ما هو حكم الصيام أثناء نزول الافرازات البنية؟

أما حكم الصيام فهو نفس إجابة السؤال المطروح في عنوان المقال الرئيسي، فإذا كانت المرأة تعاني من تقلصات الدورة الشهرية، فعليها أن تفطر رمضان أو صيام التطوع أو صيام آخر ولا حرج في الإفطار ثم نوى صيام الأيام الأخرى.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicDutchFinnishFrenchGermanGreekHindiItalianLatinPortugueseRomanianRussianSpanishSwedishTurkish
إغلاق
إغلاق