الحمل والولادة

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون

دوفاستون هو أحد أنواع الأدوية المستخدمة لتنظيم الدورة الشهرية وزيادة مستوى هرمون البروجسترون وهذا الدواء موصوف خصيصًا للنساء اللواتي يعانين من نقص في هذا الهرمون ويريدن الحمل لذا سنتحدث في هذا المقال بالتفصيل عن هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون من خلال موقع مختلفون

أعراض الحمل بعد دوفاستون

دوفاستون من الأدوية التي تساهم في إنتاج هرمون مشابه للهرمون الذي يفرزه الجسم البروجسترون وهذا الدواء يساعد في تحضير الجسم للحمل بعد الدورة الشهرية ونجد أن هناك بعض الأسباب لاستخدام دوفاستون وهو:
  • علاج فترة الحيض غير المنتظمة التي تختلف عن الجدول الزمني الخاص بك
  • تقليل آلام الدورة الشهرية
  • تخفيف الأعراض الناتجة عن المتلازمة السابقة للحيض
  • علاج العقم الناجم عن انخفاض مستويات هرمون البروجسترون في الجسم
  • علاج أعراض سن اليأس وفي هذه الحالة يسمى العلاج بالهرمونات البديلة بسبب هرمون الاستروجين
  • علاج حالات الإجهاض المتكرر
  • استقرار الحمل وتسكين الآلام في المرحلة الأولى من الحمل

متى يظهر الحمل بعد دوفاستون؟

يتساءل الكثير من الناس عن أعراض الحمل بعد دوفاستون ويجدون أن الأعراض التي تظهر لا تختلف كثيراً عن الأعراض العادية للحمل وهي:
  • شعور بالتعب الشديد والإرهاق.
  • انتبهي للإفرازات المهبلية البيضاء
  • الشعور بألم في الثدي
  • الحموضة المعوية وغثيان الصباح
  • الشعور بتقلصات في أسفل البطن
  • هناك العديد من النساء اللواتي يعتقدن أنه بعد تناول دوفاستون سيحملن في الشهر القادم ونعتقد أن هذا الاعتقاد خاطئ تمامًا لأن عملية الحمل قد تستغرق عدة أشهر لتنظيم الهرمونات في الجسم
  • ذكرنا أعراض الحمل بعد دوفاستون والتي من الأفضل إجراء اختبار حمل لها للتأكد من صحتها
  • أبلغت بعض النساء عن مشكلتهن أنهن يعانين من آلام في أسفل البطن وذلك بعد تناول دوفاستون ونجد أن الأطباء يؤكدون أن دوفاستون لا يسبب أي ألم في البطن ولكن هذا الألم قد يكون بسبب بداية الحمل أو أيا كان إذا كان هذا هو الحال يجب عليك الذهاب إلى طبيبك والتشاور معه لإيجاد حل لهذا الألم

تحليل الحمل بعد دوفاستون

هناك العديد من النساء اللواتي يلجأن إلى أدوية دوفاستون للحمل ويختلط عليهم الأمر عندما يحين موعد إجراء اختبار الحمل، وقد ذكرنا أعراض الحمل بعد دوفاستون مسبقًا لذلك إذا شعرت بهذه الأعراض فأنت بحاجة إلى انتقل مباشرة إلى تحليل الحمل. من الممكن إجراء تحليل الحمل بعد أسبوع من انقطاع الدورة الشهرية في هذه الحالة يفضل الذهاب إلى طبيب مختص للفحص.
 

أهمية دوفاستون قبل الحمل

يوصف دوفاستون قبل الحمل لعلاج مشاكل الدورة الشهرية الناتجة عن عدم إفراز هرمون البروجسترون الأنثوي وتكمن أهمية دوفاستون قبل الحمل في أنه يساعد في تحضير الرحم للحمل عن طريق تثخين بطانة الرحم وإطعامه بشكل صحيح للحصول على بويضة. نعتقد أن دوفاستون يساهم بشكل كبير في علاج العديد من المشاكل الناتجة عن الدورة الشهرية وأهمها عدم انتظام الدورة الشهرية وانقطاع الطمث وانتباذ بطانة الرحم.

متى تكون دورتك الشهرية بعد دوفاستون؟

بعد تناول دوفاستون تحت إشراف الطبيب قد يحدث الحمل في بعض الحالات وقد ذكرنا أعراض الحمل بعد دوفاستون ومن الممكن حدوث الحيض ونجد أن الكثير من النساء يسألن عن موعد قدومهن بعد دوفاستون. الجواب على ذلك أن الدورة الشهرية تبدأ في الانخفاض بعد يومين إلى خمسة أيام من توقف دوفاستون وفي حالة نقص الدم بعد توقف دوفاستون يجب إجراء اختبار الحمل في هذه الحالة.
 
يستخدم دوفاستون لتنظيم الدورة الشهرية غير المنتظمة ونجد أن دوفاستون يتسبب في ارتفاع الدم في فترة ضعيفة بنسبة معينة وذلك لأن هذه الحبوب تعيد بناء بطانة الرحم الضعيفة. تستخدم أقراص دوفاستون في حالات اضطرابات الدورة الشهرية، وتستخدم هذه الأقراص أثناء الحمل أو لتنظيم الدورة الشهرية واتضح أنه لتنظيم الدورة الشهرية يتم تناول دوفاستون من اليوم الثاني عشر من بداية الدورة الشهرية حتى اليوم الخامس والعشرون بعد بدايته. يتم تناول قرص واحد في الصباح والمساء، وعند حلول اليوم الخامس والعشرين يتم إيقاف الدواء للسماح بانتهاء الدورة الشهرية.

الآثار الجانبية لدوفاستون للحوامل

من المعروف أن كل دواء له تأثير سلبي في بعض الحالات ونستنتج أن دوفاستون لا يختلف عن الأدوية الأخرى حيث توجد بعض المضاعفات التي يمكن أن تحدث للمرأة الحامل أثناء تناول دوفاستون وتشمل هذه المضاعفات:
  • التعرض لاكتساب وزن ملحوظ وتورم في الجسم
  • الشعور بالعطش الشديد والتبول بشكل متكرر
  • فقدان الشهية والنفور من الطعام وجفاف الفم
  • صداع شديد ومستمر
  • الشعور الدائم بالغثيان والمعاناة بسبب ذلك
  • الشعور بألم في الصدر
  • في بعض الحالات تزداد نسبة الإصابة بسرطان الثدي

موانع لأخذ دوفاستون

هناك العديد من الحالات التي يجب أن تتجنب فيها تناول دوفاستون بشكل دائم لأنه قد يسبب ضررًا جسيمًا بما في ذلك:
  • الحمل والرضاعة: من المعروف أن دوفاستون يستخدم أثناء الحمل ونستنتج أنه يجب تجنبه تمامًا بعد الحمل حتى لا يؤذي الجنين كما يجب تجنبه أثناء الرضاعة
  • تحت سن الثامنة عشر: يجب على الفتيات تحت سن الثامنة عشر تجنب تناول أقراص دوفاستون تمامًا لتجنب التعرض لمشاكل صحية
  • الحساسية: إذا كانت المرأة تعاني من حساسية تجاه مكونات أقراص دوفاستون فعليها الامتناع تمامًا عن تناولها.

أسباب عدم وجود فترة ما بعد دوفاستون

هناك أسباب معينة لانقطاع الطمث بعد دوفاستون ونستنتج أن دوفاستون يتم تناوله عند الرغبة في الحمل أو بسبب اضطرابات معينة في الدورة الشهرية وخلصنا إلى أنه في حالة عدم وجود الدورة الشهرية فهو مؤشر على الحمل لدى المرأة. ذكرنا أعراض الحمل بعد دوفاستون وفي هذه الحالة يجب إجراء اختبار الحمل ولكن في حالة عدم حدوث الحمل واستمرار الدورة الشهرية لأكثر من شهر في هذه الحالة يجب التوجه إلى الطبيب فورًا إلى تأكد من عدم وجود مشاكل في الرحم أو عدم وجود مشاكل صحية.
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

arArabic
إغلاق
إغلاق