الحمل والولادة

هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي ؟

يعتبر سؤال هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي من أول وأهم الأسئلة التي تراود ذهن أغلب السيدات التي لجأت لإجراء اختبار الحمل بالمنزل وظهرت نتيجة الاختبار سلبية على الرغم من ظهور علامات الحمل المبكرة وتأخر الدورة الشهرية عن موعدها.

تعد اختبارات الحمل المنزلية من أهم الوسائل التي يمكن من خلالها معرفة المرأة إذا كان هناك حمل أم لا، كما تتميز أغلب أنواع اختبارات الحمل المتوفرة حاليا في الأسواق بالدقة العالية التي تصل أحيانا إلى 99 % إجابات صحيحة ولكن يحدث ذلك إذا أجريت الاختبار بإتباع الإرشادات الخاصة باختبار الحمل واختيار الوقت الصحيح للقيام به، وبالتالي لا يخطئ اختبار الحمل في هذه الحالة سواء كان إيجابيًا أو سلبيًا.

نتائج اختبارات الحمل، هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي؟

هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي

يجيب موقع مختلفون على سؤال هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي بكل دقة، حيث أن اختبارات الحمل في تأكيد وجود حمل أم لا ويحدث ذلك من خلال الكشف عن وجود هرمون HCG في البول، إذ إنه الهرمون الذي تفرزه الغدد التناسلية في بداية الحمل وتزداد نسبة عندما يتم تخصيب البويضة، حيث يحفز ذلك جسم المرأة من أجل تكوين المشيمة المسؤولة عن إمداد البويضة المخصبة بما تحتاج إليه من الغذاء حتى يتكون الجنين.

لذلك إذا ارتفعت نسبته الهرمون في البول يعطي إشارة إيجابية بوجود الحمل أما، إذا كانت نسبته قليلة فيدل ذلك على سلبية وجود الحمل، لكن في بعض الأحيان يحدث خلل أو خط في اختبارات الحمل ويكون ذلك بناء على عدة عوامل تؤثر على نتيجة اختبار الحمل وهنا يظهر سؤال هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي؟ وتكون الإجابة نعم، حيث يمكن أن تظهر نتيجة اختبار الحمل سلبية وتكون السيدة في الأساس حامل، وتزداد احتمالية خطأ اختبار الحمل عندما تلاحظ السيدة استمرار تأخر الدورة الشهرية وظهور بعد العلامات الدالة على وجود الحمل.

الوقت المناسب لتحليل الحمل المنزلي

هناك بعض اختبارات الحمل تدعي دقة النتيجة بعد إذا تم إجراء اختبار الحمل في اليوم الأول من نهاية موعد الدورة الشهرية، ولكن في الغالب يمكنك الحصول على نتائج دقيقة أكثر إذا انتظرني لمدة أسبوع يلي ميعاد الدورة الشهرية الفائتة.

كما يمكنك أيضًا في حالة عدم الرغبة في الانتظار حتى نهاية دورتك الشهرية التالية، فيجب عليكِ إجراء اختبار الحمل بعد انتظار مدة لا تقل عن أسبوع أو أسبوعين بعد الجماع.

حيث تحتاج البويضة المخصبة لمدة لا تقل عن 12 يوما حتى تتمكن من الانغماس في بطانة الرحم، وتبدأ الغدد التناسلية بإفراز الهرمونات المحفزة لتكوين المشيمة، وفي ذلك الوقت يصبح نسبة إفراز هرمون HCG عالية في البول والدم.

لكن عليك بالانتباه إلى أن قد يختلف توقيت التبويض في كل شهر عن الآخر، ومن ذلك فقد يختلف توقيت انغراس البويضة المخصبة في بطانة الرحم، وقد يؤثر ذلك أيضا على توقيت إنتاج هرمون الحمل ومتى اكتشاف، وأيضا هنا يمكن أن تكون أجابه سؤال هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي هي نعم خصوصًا إذا كانت الدورة الشهرية لديك غير منتظمة، فمن المحتمل أن تخطئ في حساب وقت الدورة الشهرية ووقت التبويض.

الخطوات الصحيحة لإجراء اختبار الحمل المنزلي

لتجنب أن تكون إجابة سؤال هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي هي نعم يجب عليكِ القيام بالخطوات الصحيحة لعمل اختبار الحمل في المنزل بكل سهولة وضمان النتيجة الدقيقة الصحيحة، وهذه الخطوات هي:

  • بعد التوجه للصيدلية والحصول على اختبار الحمل المنزلي، لا بد أن تكون الخطوة الأولي هي التأكد من مدة صلاحية الاختبار من خلال قراءة تاريخ إنتاجه المدون على العلبة.
  • بعد ذلك ينصح بإجراء اختبار الحمل بعد الاستيقاظ مباشرة من النوم في الصباح، وذلك من أجل استخدام عينة بول ذات تركيز عالي، حيث يتم وضع العينة في علبة من البلاستيك نظيفة ومعقمة.
  • الآن من وضع الشريط الخاص باختبار الحمل بشكل أفقي داخل عينة البول.
  • عليكِ الانتظار لمدة ساعتين على الأقل حتى تضمن الحصول على نتيجة صحيحة ومؤكدة، حيث إنها المدة التقريبية التي يمكن خلالها كشف اختبار الحمل عن وجود هرمون HCG في البول أم لا.
  • بعد هذه المدة عند قراءة النتيجة تجدين ظهور خطين متوازيين باللون الأحمر ويدل ذلك على وجود الحمل والنتيجة إيجابية، أما في حالة ظهور خط واحد فقط فيدل ذلك على عدم وجود حمل والنتيجة سلبية.

ما هي أهم أسباب خطأ اختبار الحمل؟

هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي

على الرغم من قدرة اختبارات الحمل المنزلية العالية في الكشف عن وجود الحمل وإعطاء النتائج الدقيقة والصحيحة إلا أن هناك بعض الحالات التي يمكن أن يخطئ اختبار الحمل في إظهار النتيجة الصحيحة والتي منها:

  • القيام بإجراء اختبار الحمل في وقت مبكر جداً وغير مناسب يعد من أهم الأسباب التي تجيب بإجابة نعم على سؤال هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي، حيث لا يفضل إجراء اختبار الحمل قبل موعد دورتك الشهرية المعتاد، بل يجب الانتظار بعد تأخر موعدها.
  • استخدام اختبار حمل منتهي الصلاحية أو مخزن بطريقة غير صحيحة، يزيد ذلك من احتمالية الحصول على نتيجة غير صحيحة للتحليل.
  • استعمال اختبار الحمل بطريقة خاطئة، لذلك لابد من اتباع الإرشادات والقيام بالخطوات الصحيحة المكتوبة بالعلبة.
  • قد يؤثر تناول بعض الأدوية أو العقاقير على نتيجة اختبار الحمل، حيث إن هناك بعض الأدوية تحتوي على عناصر تؤثر على قراءة الاختبار لنسبة الهرمون في البول، مما يتسبب في ظهور نتيجة غير دقيقة للتحليل.

إقرأ أيضًا: تأخر الدورة بعد الابرة التفجيرية والتحليل سالب

يجب التنويه لكل سيدة في حالة ظهور نتيجة اختبار الحمل المنزلية باللون الأحمر فلابد عليها أن تتوجه لإجراء تحليل حمل عن طريق الدم في المعمل الطبي لتتحقق من وجود الحمل، ويمكنك أيضًا القيام بإجراء هذا التحليل إذا كانت النتيجة سلبية وكان لديكِ شك في خطأ النتيجة يراودك سؤال هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي وذلك لزيادة التأكيد والاطمئنان فمن المحتمل خطأ نتيجة اختبار الحمل المنزلي في بعض الأحيان.

إعلان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicFrenchItalianSpanishTurkish
إغلاق
إغلاق