الطب والصحة

هل حبوب الزنك تسمن ؟ 

هل حبوب الزنك تسمن

يبحث الكثير من الناس عن إجابة سؤال هل حبوب الزنك تسمن أم لا حيث لها العديد من الفوائد والخصائص العلاجية التي يتم استخدامها في علاج الكثير من المشكلات والأمراض.

الزنك 

يعتبر عنصر الزنك من العناصر الهامة التي يحتاج لها الجسم بشكل هام وضروري بل ويجب أن يحصل الفرد على نسبة محددة منه يوميًا، سواء كان من خلال لطعام أو من خلال الأدوية البديلة للزنك الطبيعي لانه هام وضروري جدًا لبناء ونمو الجسم وإتمام بعض المهام والوظائف الحيوية.

يوجد معدن الزنك في الجسم بمعدل جرامين أو ثلاثة جرامات تقريبًا، في الجسم بشكل عام، ولكن 90% من هذه النسبة نجدهم موزعين على العظام والعضلات، وأعلى منطقة في الجسم نجد فيهم نسبة عالية من الزنك هما العينين، والسائل المنوي الخاص بالرجل وفي غدة البروستاتا.

فوائد تناول الزنك 

تناول الزنك بأكثر من شكل سواء كان من خلال العلاج أو من خلال تناوله بشكل طبيعي في الطعام والغذاء فإن هذا يفيد الجسم بمجموعة من الفوائد والخصائص العلاجية التي تعود على الجسم بشكل عام وعلى مستوى الجسم والصحة والجمال، فقبل التعرف على إجابة سؤال هل حبوب الزنك تسمن نتعرف على فوائده:

  • من أهم فوائد الزنك أنه يقوم على علاج أمراض هشاشة العظام التي تصيب المرأة عند سن اليأس وعند الرجال أيضًا فهو ضروري وهام للعظام والعضلات.
  • يقوي الزنك ويزيد من قوة الجهاز المناعي ومواجهته للعديد من الأمراض.
  • يساعد الزنك في علاج الأنفلونزا ونزلات البرد والسعال.
  • من الناحية الجمالية يزيد الزنك من قوة الشعر ويقلل من تقصفه.
  • يعمل الزنك أيضًا على التخلص من ندبات حب الشباب وعلاجها من جذورها بل ويقضي على ظهورها مرة أخرى.
  •  يساعد الزنك مرضى فرط النشاط ونقص الانتباه على علاج الأعراض المصاحبة للمرض.
  • يقي الزنك من إحتمالية الإصابة بتقرحات المعدة.
  • الزنك من أهم المعادن والعناصر التي تساعد في التئام الجروح بسرعة.
  • الزنك يبيض ويفتح من الأسنان لذلك فهو يدخل في صناعة العديد من أنواع معجون الأسنان.
  • يزيد الزنك أيضًا من امتصاص الحديد بسرعة وبشكل كامل وصحيح في الجسم.
  • يحمي الفرد من الإصابة بإعتام عدسة العين.
  • يحسن تناول الزنك باستمرار من الآلام الشديدة التي يشعر بها الفرد المصاب بالتهابات في العظام والمفاصل.
  • يستخدم أيضًا في علاج بعض الأمراض الجلدية مثل الأكزيما والصدفية.

هل حبوب الزنك تسمن 

هذا السؤال من أكثر الأسئلة التي تبحث الناس عن إجابتها، حيث أن الزنك له العديد من الفوائد التي يجب على الفرد ان يتناولها لكنهم يخافون دائمًا من الزيادة في الوزن خاصةً من يعانون في الاساس من السمنة، لذلك فهما أشد الناس التي تريد معرفة إجابة هذا السؤال.

وتكون الإجابة أنه بالفعل وللأسف أنه من الممكن أن يصاب الفرد بزيادة في وزنه نتيجة تناول حبوب الزنك، ومن هنا نقول أن هذا الامر لا يمنع من تناول الزنك بل يتم تقليل الجرعة وتحديد جرعة معينة للجسم، لدى الشخص الذي لا يريد أن يزيد من وزنه عليه ان بتناول حوالي 60 ملليجرام من الزنك يوميًا.

مع تناول الزنك لابد أن يتم الإكثار من تناول أي أطعمة تحتوي على نسبة من معدن النحاس، مثل محار البحر، والمشروم، والكبدة، والمكسرات، والشكولاتة السوداء، أو تناول أي مكمل غذائي يحتوي على نسبة من النحاس.

إقرأ أيضًا: كيف يتم علاج القولون العصبي ؟

أعراض نقص الزنك في الجسم 

بعد التعرف على إجابة سؤال هل حبوب الزنك تسمن يجب أن نعرف الأعراض التي تجعل الفرد من الضروري أن يتناول هذه الحبوب، ويذكر لنا موقع مختلفون أهم هذه الأعراض التي يتعرض لها الفرد وهي:

  • قد يشعر الفرد أنه لا يوجد لديه شهية أو رغبة في تناول الطعام.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • قد يلاحظ الفرد أنه عندما يجرح أو يصاب بجرح ما قد يلتئم ببطيء شديد جدًا.
  • الإصابة ببعض الأمراض الجلدية بشكل كثير ومتكرر مثل الأكزيما والصدفية.
  • ظهور حب الشباب بكثرة بدون سبب.
  • الإصابة بالإسهال في بعض الأحيان قد يكون عارض من نقص نسبة الزنك في الجسم.
  • التعرض إلى تساقط في الشعر.
  • نقص الزنك لدى المرأة الحامل يزيد من خطورة التعرض إلى مشاكل وتعسر أثناء الولادة.

الكمية المناسبة من الزنك 

من خلال إجابة هل حبوب الزنك تسمن نجد أن الشخص الذي لا يريد أن يزداد في الوزن له جرعة محددة وعلى العكس، وهناك كمية محددة من الزنك لابد أن يتم تناولها على حسب الأعمار المختلفة، وهي كالتالي:

  • الأطفال من عمر عام وحتى 8 سنوات من 3 إلى 5 ملجم يوميًا.
  • البالغين الرجال 8 ملجم يوميًا.
  • البالغين الإناث 9 ملجم يوميًا.
  • السيدات الحوامل من 11 إلى 13 ملجم.

أضرار وآثار جانبية 

بعد معرفة إجابة هل حبوب الزنك تسمن سوف نتعرف على أضرار وآثار الإفراط من تناول الزنك، ومنها:

  • تكوين حصوات في الكلى.
  • زيادة نسبة الزنك تقوم بالضغط على الكلى وبالتالي الإصابة بالفشل الكلوي.
  • الشعور بالغثيان طوال اليوم وبشكل مفرط.
  • قد يشعر الفرد بزيادة الرغبة في التقيؤ على مدار اليوم نتيجة زيادة كمية الزنك.
  • حدوث اضطرابات في مستوى السكر في الدم حيث يعيق الزنك الزائد من امتصاص هرمون الأنسولين في الدم وهذا يؤدي إلى مخاطر كبيرة في الجسم.
  • زيادة نسبة عنصر الزنك  عن المعدل الطبيعي والصحيح في الجسم يؤثر هذا على نسبة النحاس وبالتالي يؤدي إلى مضاعفات خطيرة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق