منوعات

تعرف على كلام جميل عن التفاؤل

كلام جميل عن التفاؤل

طبيعي أن نشعر في بعض الأوقات باليأس ولكن ليس من الطبيعي أن يصبح شعور دائم ففي هذه الحالة نحتاج إلى كلام جميل عن التفاؤل من إرجاع هذا الشعور الجميل إلى أنفسنا لتزدهر الحياة.

معنى التفاؤل

طبقًا لوصف موقع مختلفون للتفاؤل الذي هو الطاقة الإيجابية التي يمتلكها الإنسان الذي يملك درجة عالية من الإيمان بالله وبقضائه وقدره فقد نجد الشخص المتفائل دائمًا ينظر للمواقف حتى لو لم يكن يهواها على انها خير ونجده يقول عبارة رب الخير لا يأتي إلا بالخير وأن الله سوف يعوضه عن كل شيء صعب مر به.

التفاؤل محله القلب فهو ينير القلب ويبدأ هذا النور في الإنتقال إلى العقول فقد نجد الشخص المتشاؤم دائمًا نظرته للمستقبل ولكل ما يحدث حوله على انه شر وعقبة تعترض طريقه أو أنه عقاب من الله له.

هل حث الإسلام على التمسك بالتفاؤل

التفاؤل هو مرادف حسن الظن بالله الذي حث الله ورسوله محمد عليه افضل الصلاة والسلام لأن التشاؤم هو من علامات الجاهلية وصفاتها لذلك حذرنا الله جل جلاله على نبذ صفة التشاؤم والتمسك بالتفاؤل وهذا ذكر في القرآن الكريم:

سورة الحاقة: ” فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَيَقُولُ هَاؤُمُ اقْرَءُوا كِتَابِيَهْ (19) إِنِّي ظَنَنْتُ أَنِّي مُلَاقٍ حِسَابِيَهْ (20) فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَاضِيَةٍ (21) فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ (22) قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ (23) كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئًا بِمَا أَسْلَفْتُمْ فِي الْأَيَّامِ الْخَالِيَةِ”.

سورة الفتح: ” الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ وَسَاءَتْ مَصِيرًا”.

قول الله تعالى في كتابه الحكيم: ” يَظُنُّونَ بِاللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ ظَنَّ الْجَاهِلِيَّةِ يَقُولُونَ هَلْ لَنَا مِنَ الْأَمْرِ مِنْ شَيْءٍ قُلْ إِنَّ الْأَمْرَ كُلَّهُ لِلَّهِ يُخْفُونَ فِي أَنْفُسِهِمْ مَا لَا يُبْدُونَ لَكَ يَقُولُونَ لَوْ كَانَ لَنَا مِنَ الْأَمْرِ شَيْءٌ مَا قُتِلْنَا هَاهُنَا قُلْ لَوْ كُنْتُمْ فِي بُيُوتِكُمْ لَبَرَزَ الَّذِينَ كُتِبَ عَلَيْهِمُ الْقَتْلُ إِلَى مَضَاجِعِهِمْ وَلِيَبْتَلِيَ اللَّهُ مَا فِي صُدُورِكُمْ وَلِيُمَحِّصَ مَا فِي قُلُوبِكُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ”.

وقال الله تعالى: ” وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ”.

كيف حس النبي على ضرورة التفاؤل

هناك أحاديث عن النبي محمد عليه أفضل الصلاة والسلام تؤيد ضرورة التفاؤل وحسن الظن بالله مثل قول النبي عليه أفضل الصلة والسلام: “قال الله جل وعلا: أنا عند ظن عبدي بي إن ظن خيرًا وإن ظن شرًا”.

خبرنا معاذ بن جبل رضي الله عنه : قال رسول الله صل الله عليه وسلم: “إن شئتم أنبأتكم ما اول ما يقول الله عز وجل للمؤمنين يوم القيامة وما أول ما يقولون له إن الله عز وجل يقول للمؤمنين: هل احببتم لقائي؟ فيقولون: نعم يا رب، فيقول: لم؟ فيقولون: رجونا عفوك ومغفرتك، فيقول عز وجل: قد وجبت لكم مغفرتي”.

وقال جابر رضي الله عنه: قال رسول الله صل الله عليه وسلم: “لا يموتن احدكم إلا وهو يحسن الظن بالله عز وجل فإن قوما قد أرادهم سوء ظنهم بالله، فقال لهم: وذلكم ظنكم الذي ظننتم بربكم ارادكم فاصبحتم من الخاسرين”.

أفضل العبارت عن التفاؤل

  • هناك كلام جميل عن التفاؤل يقول أن تهيش في كوخ صغير مليء بالحب والسعادة والضحك أفضل من أن تعيش في قصر وتكون تعيس به.
  • لا ترهق قلبك وعقلك بالهموم والخوف من المستقبل لأن المستقبل بيد الله ولم يخيب من سلم أمره لله وآمن بان كل شيء هو خير سواء عاجلاً او آجلاً.
  • من اليأس أنك تظن أن سقوط ليس له وقوف فيما بعد ولكن من التفاؤل أن تتأكد سقوط هذا يتبعه وقوف أقوى مما كنت عليه قبل السقوط.

أقاويل كبار المؤلفين عن التفاؤل

  • كتب إيليا أبو ماضي كلام جميل عن التفاؤل حيث قال أيهذا الشاكي وما بك داء كيف تغدو إذا غدوت عليلاً إن شر الجناة في الأرض نفس تتوفى قبل الرحيل رحيلاً أيا هذا الشاكي وما بك داء كن جميلاً ترى الوجود جميلاً.

أهمية وجود التفاؤل في حياتنا

  • بالتفاؤل يصبح القلب مطمأن وراضي بما قسمه الله له.
  • التفاؤل هو خير دليل على تسليم الامر كله ليد الله عز وجل.
  • من خلال التفاؤل يستطيع الفرد أن يتخطى كل ما يقابله من عراقيل ومصاعب.
  • التفاؤل هو علامات المؤمن بالله وبثقته في نفسه وقدراته وبطاقة الإيجابية التي تعم الحياة كلها.
  • إذا تمكنت من إدخال صفة التفاؤل على قلبك ونفسك فتاكد من أنك امتلك هدوء الاعصاب وراحة البال وصفاء النفس.
  • اجعل عسراتك تجارب تتعلم منها فبدونها لم نتعلم شيء في الحياة فقط هذا هو التفاؤل.
  • ألوان الحياة ثلاث الأمل والتفاؤل والحب باجتماعهم تزهي الحياة كلها بحلوها ومرها.
  • من الأفضل ان تبحث عن شمعة تنير ظلماتك بدلاً من أن تيأس من عدم وجود نور ينير دنياك.

إقرأ أيضًا: أرقى كلام عن صوت الحبيب

أهم الدراسات التي اقيمت عن التفاؤل

  • اثبتت الدراسات أن الرجال الذي يتمتعون بالتفاؤل والطاقة الإجابية هو نفس الرجال الذين يمتلكون قدر عالي من الحكمة والتفكير السليم مما يؤدي إلى التعلم من تجارب الحياة وليس توبيخ الحظ.
  • من خلال هذه الدراسات أثبت الآتي أن نسبة الرجال المتفئلين لن تتعدى الخمسة بالمائة وهذا طبقًا لتقرير الباحثة دولوريس باشكار في جامعة كولوريا في مونتريال.
  • اما بالنسبة للنساء فغن جامعة بيتسبورك أثبتت في عام 1944 ان بنسبة خمسة عشر بالمائة تستطيع السيدة الكتفائلة ان تحمي نفسها من الموت اثر الإصابة بأمراض ناتجه عن خوفها وتشاؤمها من المستقبل.
  • أما السيدات اللائي يعرفن باليأس والتشاؤم فإن فرص إصابته بامراض مميته ناتجة عن القلق الزائد والتشاؤم مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب أو توجههم لعادة التدخين تصل نسبها إلى ثلاثين بالمائة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق