الطب والصحة

ما هي فوائد الزعتر للاطفال وكيفية استخدامه ؟

ما هي فوائد الزعتر للاطفال

ما هي فوائد الزعتر للاطفال

أن الزعتر من النباتات العشبية، وهو من أنواع النباتات المعمرة، وهو أيضًا من النباتات التي تحتوي على العديد من الفؤاد للكبار وأيضًا للأطفال، مما يجعل البعض يبحثون عن ما هي فوائد الزعتر للاطفال.

الزعتر

ينتمي نبات الزعتر إلى العائلة الشفوية، ويعتبر من ضمن النباتات المعمرة، وهو أيضًا من النباتات التي لا يمكنها أن تنمو بارتفاع عالي، فسيقانه تشبع الأسلاك، فهي تكون خشبية من الداخل وصلبة.

أما بالنسبة للأوراق، فهي تكون صغيرة الحجم، ويكون شكلها بيضاوي نوعًا ما، أما بالنسبة للونها، فيكون أخضر مائل إلى الرمادي، وعن مذاق نبات الزعتر، فهو حادًا جدًا، وهذا بمقارنته بمذاق الأوريغانو.

أما عن رائحة هذا النبات، فهي تشبه رائحة الصنوبر ورائحة الكافور، ومع بداية فصل الصيف تبدأ تظهر زهور نبات الزعتر، وهي تكون وردية اللون وأرجوانية أيضًا، ويعتبر الزعتر أحد النباتات العطرية، فرائحته قريبة من رائحة النعناع والقرنفل، ويوجد منه العديد من الأنواع، فمنها ما يستخدم في الزينة، ومنها ما يستخدم في الطهي.

ما هي فوائد الزعتر للاطفال

سوف نتعرف من خلال موقع مختلفون عن فوائد الزعتر للأطفال، فقد شاع استخدامه خلال الفترة الأخيرة للأطفال، فيمكنه أن يخفف من أعراض الإسهال لدى الأطفال، وأيضًا سلس البول، كما أنه يمكن أن يستخدم على شكل غرغرة في حالة التهاب اللوزتين، بالإضافة إلى العديد من الفوائد الأخرى.

إقرأ أيضا:هل حقاً الثوم قبل النوم سر خطير

يستطيع الزعتر أن يقوم بتحسين التهاب القصبات الحاد، والتقليل من السعال الذي يتسبب في وجود البلغم لدى الأطفال، فهناك دراسة علمية تشير إلى تناول الأطفال بداية من عمر العامين وحتى سبعة عشر عام لشراب الزعتر، قد يكون سبب في تخفيف أعراض التهاب القصابات الحاد.

كما يمكنه أن يقوم بتخفيف السعال الذي يصاحب البلغم الذي يمكن أن يصاب به الأطفال والمراهقين بطريقة آمنة جدًا وفعالة، ويتم هذا من خلال أعطاء الطفل المصاب شراب الزعتر لمدة عشرة أيام بجرعات متساوية على حسب عمر الطفل المصاب.

كما أن الزعتر قادر على أن يحسن من الحركة عند الأطفال المصابين بخلل الأداء التنموي، وهذا أيضًا ما أشارت له بعض الدراسات، فقد أكدت هذه الدراسات على أن زيت نبات الزعتر عند خلطه بأي نوع آخر من النباتات العطرية، وأيضًا زيت السمك وفيتامين هـ، فأن هذا المزيج يمكنه أن يساعد في تحسين الحركة بالنسبة للأطفال الذين يعانون من مرض خلل الأداء التنموي.

هل زيت الزعتر مفيد للأطفال الرضع

أن الزعتر يستخدم منذ القدم في علاج حالات المغص عند الأطفال الصغار والرضع، ولكن لا يوجد حتى الآن أي دراسة علمية تثبت هذا التأثير، ولهذا فمن الضروري أن لا يتناول الأطفال والرضع لزيت الزعتر إلا من بعد استشارة الطبيب المختص.

إقرأ أيضًا: ما هي فوائد شاي الجنسنج لصحة الجسم ؟

إقرأ أيضا:تعرفي على سبب نزول دم من المهبل للبنت

أضرار الزعتر

أن إضافة الزعتر لأنواع الطعام المختلفة بكميات محدودة وتناول الأطفال من هذا الطعام، فهذا يعتبر آمن جدًا على صحتهم ولا ضرر منه على الإطلاق، كما أنه من المحتمل أن يتم تناول الزعتر أيضًا بكميات دوائية بنسب محدودة ولفترات زمنية قصيرة.

أما بالنسبة لتناول الأطفال لزيت الزعتر ومدى الأمان في هذا، فلا توجد به أي دراسات علمية حتى الآن، ولهذا يجب استشارة الطبيب المختص في هذا الأمر قبل القيام به.

محاذير استخدام الزعتر

يوجد بعض المحاذي التي يجب مراعاتها عند القيام باستخدام الزعتر، ومن أهم هذه المحاذير ما يلي:

المحاذير تجاه الأوريغانو وجميع النباتات المشابهة له، فجميع الأشخاص المصابين برد فعل تحسسي تجاه هذا النبات وباقي النباتات التي تعد ضمن عائلة النباتات الشفوية أن يعانون من الحساسية عند تناولهم الزعتر.

هذا بالإضافة إلى الاضطرابات النزفية، فأن الزعتر يستطيع أن يبطئ من عملية تخثر الدم، ولهذا فتناوله في هذه الحالات قد يكون سبب في زيادة خطر النزيف، خاصة إذا تم تناول منه كميات كبيرة.

العمليات الجراحية، فبما أن الزعتر يمكنه أن يبطئ من تخثر الدم، فيمكنه أن يكون سبب في زيادة احتمال الإصابة بنزيف أثناء القيام بإجراء عمليات جراحية أو من بعد الانتهاء منها، ولهذا من الضروري أن يتوقف المريض عن استخدام الزعتر قبل قيامه بإجراء أي عملية جراحية بأسبوعين على الأقل.

إقرأ أيضا:كم فص ثوم يؤكل في اليوم للرجال والنساء

ما هي فوائد زيت الزعتر للأطفال

هناك العديد من الفوائد التي يحملها زيت الزعتر للأطفال، ومن أهم هذه الفوائد ما يلي:

تقوية الجهاز المناعي

أن الأطفال هم الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالأمراض والعدوات بمختلف أشكالها وأنواعها، ولكن استخدام زيت الزعتر للأطفال يمكن أن يكون وقاية لهم من أن يتعرضوا لهذه المشكلة، وهذا يرجع إلى أنه يحتوي على نسب عالية من الفينولات.

ومن المعروف أن الفينولات تمتلك القدرة على أن تقتل كافة الكائنات الطفيلية التي تكون السبب في الإصابة بالأمراض، مثل البكتريا والفيروسات وأيضًا الفطريات، كما أنه يحتوي أيضًا على بعض المواد المضادة للأكسدة، وأيضًا المضادة للالتهابات.

تسريع عملية الشفاء من الأمراض

من الممكن أن يتعرض الطفل الصغير للإصابة بالعديد من الأمراض، مثل الإنفلونزا ونزلات البرد، ولكن عند القيام بإضافة له ثلاث قطرات من زيت الزعتر، إلى كوب من عصير البرتقال، وتناوله لمدة خمس أيام متوالية، فهذا سوف يساعده على أن يشفى خلال وقت سريع بأمان تام.

علاج مشاكل واضطرابات الجهاز التنفسي

أن أمراض الجهاز التنفسي تتمثل في الحساسية والربو والتهاب الشعب التنفسية، وأيضًا تراكم البلغم في الحلق والصدر، والتهاب الجيوب الأنفية، ويمكن القضاء على الأعراض المصاحبة لهذه الأمراض من خلال القيام بوضع ثلاث قطرات من زيت الزعتر إلى كوب من عصير الليمون.

السابق
أفضل و أسرع وصفات للتخسيس بالاعشاب بدون ريجيم
التالي
ما هو نظام العمرة الجديد 1442 ؟

اترك تعليقاً