الحمل والولادة

نزول افرازات بنية من علامات الحمل وعلامات أخرى مصاحبة لها تعرفي عليها

نزول افرازات بنية من علامات الحمل

كل امرأة متزوجة تسعى إلى حلم الأمومة ولذلك قد يصيبها القلق عند نزول افرازات بنية من علامات الحمل حتى تتعرف على ماهية هذه الإفرازات ومدى اعتبارها طبيعية أثناء فترة الحمل.

نزول افرازات بنية من علامات الحمل

يمكن أن تظهر لدى المرأة إفرازات باللون البني مما يدفعها للبحث عن سبب هذه الإفرازات وخصوصًا إن كانت تنتظر حدوث حمل قريب لذلك قد يصيبها ذلك بالشعور بالقلق من ناحية ذلك وتظل تتساءل هل هذه علامة مصاحبة لحدوث حمل أم هي تدل على حدوث نزيف أو أمر خطير.

ولذلك سوف نوضح لكم من خلال هذا المقال على موقع مختلفون هل نزول افرازات بنية من علامات الحمل أم لا بالإضافة إلى أهم النصائح للتعامل مع الحالة وذلك في السطور القادمة.

إفرازات الحمل الطبيعية

في بداية الحمل تظهر بعض التغيرات على جسد المرأة وطبيعته بشكل عام نظرًا لتغير الهرمونات ومعدلها داخل جسم المرأة نتيجة للحمل ولذلك قد تظهر عليها بعض الإفرازات الطبيعية التي تتواجد في فترة الحمل بشكل خاص والتي تتميز بمواصفات وخواص معينة سنوضحها لكم من خلال الآتي:

  • الإفرازات المهبلية الطبيعية في بداية حمل المرأة تكون شفافة اللون ويمطكن أن تميل قليلاً إلى لون اللبن.
  • لا تتميز إفرازات الحمل بروائح غير مرغوبة فيمكن أن تكون عديمة الرائحة.
  • يمكن أن تزيد كمية الإفرازات التي تظهر لدى المرأة أثناء فترة الحمل وذلك عند زيادة مخاط الرحم.

إفرازات الحمل الغير طبيعية

  • ظهور إفرازات عاجية ذات كتل قد تدل وجود خمائر في منطقة المهبل ويجب استشارة الطبيب إن كانت مصحوبة بحكة أو ألم.
  • نزول إفرازات صفراء أو خضراء من المهبل ذات رائحة كريهة قد يدل على التهاب المهبل البكتيري.
  • وجود إفرازات حمراء أو بنية اللون يمكن أن تكون من مضاعفات الحمل ولذلك يكون من الأولى مراجعة الطبيب والاطمئنان على حالتك الصحية.
  • إفرازات صفراء بلون فاتح تشبه المياه تستدعي مراجعة الطبيب وخصوصًا في الفترة الأخيرة من الحمل للتعرف على السبب الحقيقي لوجودها.

إقرأ أيضًا: فوائد الملوخية للحامل

هل تعتبر نزول افرازات بنية من علامات الحمل

يمكن أن تظهر لدى المرأة نزول افرازات بنية من علامات الحمل مما يسبب لها الحيرة من ناحية حدوث الحمل وهل هذه تعد علامة على الحمل أم لا ولذلك سنوضح هذا الأمر في الفقرات التالية:

  • عند انغراس البويضة في الرحم بعد أن يحدث تلقيح لها يمكن أن يصاحب ذلك نزيف من المهبل طفيف نتيجة انغراس البويضة مما يظهر لدى المرأة على شكل إفرازات ذات لون بني.
  • وأثناء هذه الفترة قد يحدث تهيج في منطقة عنق الرحم مما يؤدي إلى تزايد الأوعية الدموية في الرحم ويؤدي ذلك إلى تكون إفرازات ذات لون بني.
  • وجود أي تمارين عنيفة أيضًا من شأنه أن يؤدي إلى نزول إفرازات بنية من الرحم أو ممارسة الجماع في الفترة الأولى من الحمل وهناك أيضًا أسباب غير معلومة لنزول إفرازات بنية من المهبل أثناء الفترة الأولى من الحمل.

قد يكون نزول افرازات بنية من علامات الحمل خارج الرحم ويكون ذلك ناتج عن انغراس الجنين والمشيمة خارج الرحم نفسه مما يسبب نزيف دموي.

كيف يمكن التعامل مع الإفرازات البنية أثناء الحمل

  • إذا حدثت إفرازات بنية للمرأة بأول الحمل فيمكن أن يكون هذا الشيء أمر طبيعي تعاملي معه دون خوف أو قلق.
  • إذا كانت الإفرازات ذات كمية كبيرة تصل إلى نزيف حاد أو كانت مصحوبة بروائح غريبة أو ألم فعندها يجب عليكِ الرجوع إلى الطبيب المعالج للاطمئنان على حالتك الصحية.

أعراض الحمل المصاحبة لنزول إفرازات بنية

قد تظهر بعض الأعراض على المرأة الحامل والتي تدل على بداية حدوث الحمل تكون مصاحبة نزول افرازات بنية من علامات الحمل ومنها ما يلي:

  • الشعور بألم في منطقة أسفل الظهر.
  • الشعور بنزيف طفيف عبارة عن نقط قليلة من الدم وينتج عن انغراس البويضة في عنق الرحم.
  • تعتبر أهم علامة واضحة تظهر على المرأة هي غياب الدورة الشهرية عنها عند بداية حدوث الحمل وحتى الولادة.
  • تغير ملحوظ في حجم الثدي والشعور بألم في منطقة الثدي.
  • الرغبة في تناول أنواع معينة من الطعام وانفتاح الشهية على الطعام بشكل عام.
  • الشعور بإرهاق وتعب مستمر وخمول وعدم رغبة في فعل الأشياء.
  • الشعور بتقلصات وألم في منطقة البطن.
  • يمكن أن تصاب المرأة بإمساك وذلك نظرًا لتغير معدل الهرمونات في الجسم.
  • الشعور بتوتر وقلق والإصابة ببعض التغيرات والتقلبات المزاجية.
  • زيادة الرغبة في التبول.
  • الشعور بصداع شديد في الرأس.
  • الإصابة بالدوار والدوخة المتكررة.

نصائح هامة في بداية فترة الحمل

هناك بعض النصائح الهامة التي يجب أن تتعرفي عليها إن كنتي في بداية فترة الحمل خصوًا إن كان لديكي إفرازات بنية وهي كالتالي:

  • يجب عليكِ زيارة الطبيب النسائي بانتظام للاطمئنان على حالتك الصحية في بداية فترة الحمل.
  • الحرص على عدم بذل مجهود زائد حتى لا تتدهور حالتك الصحية أو تحدث أي مشاكل إلى حين مراجعة الطبيب فمن الممكن أن يكون النزيف أو الإفرازات البنية هذه علامة على إصابتك بإجهاض.
  • الحرص على استعمال مطهر أو منظف للمنطقة الحساسة خالي من مادة الكحول حتى لا تصابين بالجفاف في المهبل.
  • احرصي على ارتداء الملابس الداخلية القطنية لكي لا تصابين بالتهابات في هذه المنطقة.
  • المهبل من المناطق الحساسة التي يمكن ان تتعرض للعدوى ولذلك يجب عليكِ أن تحرصي على النظافة الشخصية بشكل كافي.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق