الطب والصحةالحمل والولادة

مين جربت حبوب كلوميفين وحملت بتوأم

مين جربت حبوب كلوميفين

كل سيدة تبحث عن الإنجاب تردد سؤال مين جربت حبوب كلوميفين، حيث يوجد عدد كبير من التجارب والجدل الذي يدور حول هذا العقار الذي يدخل في قائمة عقاقير معالجة العقم.

ما هي حبوب كلوميفين

تحاول السيدات العثور على إجابة لسؤال مين جربت حبوب كلوميفين قبل القدوم على استخدامه، فهو يكون واحد من العلاجات المنتشرة والمتداولة في الأسواق المصرية، وهو يعتبر من أهم العلاجات التي تعمل على تحفيز عمل الغدة النخامية وبدورها تساعد المبايض على إخراج البويضات الناضجة.

كما يُعرف هذا العقار بأنه يساعد على الحمل بتوأم وهذا ما تسعى له السيدات بعد غياب الحمل والانتظار لفترات طويلة، وموقع مختلفون يفتح اليوم من خلال هذا المقال النقاش في أمر أقراص كلوميفين ويعرض بعض التجارب مع تلك الحبوب الفعالة في علاج العقم وتأخر الإنجاب.  

ما هي طريقة عمل حبوب كلوميفين

تعمل حبوب كلوميفين على تنشيط الغدة النخامية وهذا يساعد على تحفيز المبيض وبذلك تخرج البويضات الناضجة الصالحة للتلقيح، ولهذا السبب يتردد في الآونة الأخيرة البحث عن مين جربت حبوب كلوميفين، والجدير بالذكر أن هذا العلاج تكون ضمن أعراضه الجانبية ظهور أكثر من كيس حمل وهذا يعني التعدد في الأجنة.

إقرأ أيضًا: ما هي أهم واصعب تخصصات الطب بالترتيب

ما هي طريقة استعمال كلوميفين

تكون أقراص كلوميفين من العلاجات الشهيرة في علاج العقم لدى الكثير من السيدات ويتم تناول هذا العقار في اليوم الثاني من بداية نزول دم الدورة الشهرية وتستمر السيدة على تناول تلك الأقراص حتى تمام اليوم الخامس من يوم بداية العلاج، وهذه تكون الفترة المناسبة لتناول تلك الأقراص المحفزة لإنتاج الكثير من البويضات.

تشيع بعض الأخبار التي تفيد بأن يجب تناول أقراص كلوميفين لمدة ستة أشهر متتالية ولكن تكون تلك المعلومة مؤكدة، وفي حالة عدم استجابة التبويض والخروج من فترة العلاج بدون حمل يكون من الضروري التأكد من عمل الغدة النخامية التي قد تكون هي السبب في تعطل حدوث الحمل لدى السيدة.

معلومات لا تعرفينها عن كلوميفين

  • يكون عقار كلوميفين على هيئة أقراص فقط ولا تؤخذ إلا عن طريق الفم.
  • يجب أن يحفظ هذا العقار في مكان جاف وبعيد عن أيدي الأطفال، كما يجب أن يكون في بيئة باردة ولا يجب تعرضه لاشعة الشمس أو الأماكن الحارة.
  • تكون الجرعة المناسبة منه في حدود خمسين مليجرام وقد تزيد عن هذا بحد أقصى مائتي مليجرام في اليوم الواحد.
  • تكون فعالية هذا العقار ممتدة حتى خمسة أيام وفي الغالب يبدأ الأثر الطبي والغرض منه هو حدوث الإباضة يكون بعد الانتهاء من آخر جرعة بمدة تتراوح بين أربعة إلى عشرة أيام.

ما هي الآثار الجانبية لتناول حبوب كلوميفين

لا يكون من الواجب ظهور الأعراض الجانبية على جميع مستخدمي حبوب كلوميفين ولكن في بعض الحالات تحدث الأعراض الآتية:

  • قد تلاحظ بعض السيدات أنها لا تتمكن من التوازن وتشعر بالدوخة والدوار في أوقات أخرى.
  • قد تعاني بعض السيدات من الرغبة في القئ والغثيان وهذا يكون بصورة متوسطة في حالة الحدوث.
  • ألم الرأس الحاد والسبب في هذا يكون على الأغلب هو تغير في هرمونات الجسم وقت تناول العلاج ولكن لا يكون هذا العرض شائع الانتشار.
  • الطفح الجلدي يكون أحد الآثار الجانبية التي تحدث للسيدات وهي تكون في الغالب نتيجة الحساسية للمكونات التي تم تصنيع منها هذا المركب الدوائي.
  • تعاني بعض السيدات من ألم في الثدي ويكون مشابه بالوخزات إلى حد كبير.
  • قد تشعر السيدة أثناء تناول عقار كلوميفين بعدم القدرة على النوم والدخول في حالات ونوبات من الأرق دون إيجاد سبب واضح، كما تعاني من الألم والإحساس بالتعب دون بذل مجهود.
  • الاضطرابات النفسية تكون من الآثار الجانبية والتي قد تحدث للسيدة أثناء العلاج بهذا العقار، كما أن يحدث خلل في حدة الرؤية وتكون في صورة زغللة وتشويش.
  • نادرًا ما يحدث حساسية من الضوء العالي وأيضًا إصابة الكبد بالخلل الوظيفي، كما أن صعوبة التنفس تكون ضمن الآثار الجانبية لهذا العقار.

ما هي موانع استعمال حبوب كلوميفين

  • عند حدوث الحمل يجب على المرأة أن تتوقف عن تناول الجرعات من هذا العقار وإبلاغ الطبيب على الفور.
  • إذا كانت السيدة تعاني من الولادات المتعددة يجب عليها عدم تناول هذا العقار بشكل نهائي.
  • في حالة كانت السيدة تعامل من الحساسية تجاه أحد مكونات مركب كلوميفين يكون من الضروري التوقف عن تناول الجرعات ويكون من الأفضل إبلاغ الطبيب بهذا الأمر.
  • إذا كانت السيدة تعاني من إصابة سابقة بأحد أورام الجسم الناتجة عن وجود خلل في الهرمونات وعلى الأخص هرمون الاستروجين.
  • في حالة كانت السيدة تعاني من الاكتئاب وتتناول عقاقير مضادة للاكتئاب يكون كلوميفين ليس الخيار الأمثل بالنسبة لها، لأن من الأعراض الجانبية الشعور بالاكتئاب والتقلب المزاجي.
  • من خلال التعرف على إجابة سؤال مين جربت حبوب كلوميفين تم اكتشاف أنه غير مناسب للسيدات التي تعاني من مرض تجلط الدم داخل الأوعية الدموية.
  • يكون كلوميفين من العقاقير الممنوعة على السيدات التي تعاني من أمراض الكبد، فإن الآثار الجانبية لهذا العقار إلحاق الضرر بالكبد.
  • إذا كانت السيدة تعاني من نزيف مهبلي يكون عقار كلوميفين غير مناسب معها ويجب البحث مع الطبيب على العلاج البديل المناسب.
  • عند الإصابة بالتكيس في المبايض يكون كلوميفين ممنوع ويحذر استخدامه بشكل نهائي لتفادي حدوث مضاعفات لهذه السيدة.
  • إصابة المرأة بالأورام الليفية يمنعها من التداوي بهذا العقار.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق