منوعات

موضوع عن تلوث البيئة للصف السادس الابتدائي

موضوع عن تلوث البيئة 

نظافة البيئة من أكثر الأشياء التي يجب أن يتعرف عليها الطالب من خلال كتابة موضوع عن تلوث البيئة أكثر من مرة مع البحث المتكرر عن هذا الموضوع حتى يتعلموا منه أهمية وطرق نظافة البيئة.

عناصر الموضوع

قبل البدء في كتابة أي موضوع عن تلوث البيئة لابد من وضع مجموعة من العناصر التي تفيدنا في كتاب الموضوع بشكل صحيح ومتكامل حتى لا نتعرض إلى نسيان جزئية هامة كان لابد أن نتحدث عنها بالتفصيل، بالإضافة إلى أن العناصر تعمل على تنظيم الموضوع ويذكرها موقع مختلفون كالتالي:

  • مقدمة موضوع التعبير.
  • ما هو مفهوم تلوث البيئة.
  • ما هي صور التلوث.
  • أضرار التلوث على البيئة والفرد.
  • دور الدولة في مواجهة التلوث.
  • دور الفرد في مواجهة التلوث البيئي.

مقدمة الموضوع

المقدمة من أهم العناصر التي يجب أن تتوفر في موضوع عن تلوث البيئة، حيث أن المقدمة عبارة عن تمهيد وتقديم للقارئ بقراءة الموضوع حيث تعرف القارئ ما الذي يتحدث عنه هذا الموضوع وعن أهميته ودوره في المجتمع وما سوف نستفيد منه من خلال قراءة الموضوع.

حيث يعد التلوث من أكبر وأخطر المشاكل التي تواجه البيئة في العالم كله، لا تتخصص لبلد معينة أو مكان معين، حيث يؤدي التلوث إلى الكثير من المشاكل والأضرار للبيئة وللفرد من مشاكل صحية وأمراض أخرى تؤثر على صحة الإنسان.

التلوث له العديد من الأنواع والصور التي تؤثر على البيئة، ولكل صورة من صور التلوث لها مظاهر وأضرار ومخاطر على البيئة وعلى البشرية، وتحاول جميع دول العالم إيجاد حلول وطرق للتخلص من التلوث بجميع أنواعه والقضاء على المخاطر والأضرار التي يسببها.

صور التلوث البيئي

وأثناء التحدث والتعمق في موضوع عن تلوث البيئة لابد من ذكر أهم نقطة وعنصر في الموضوع كله، وهي أنواع وصور التلوث التي يمكن أن تصيب البيئة، ومنها:

التلوث المائي

من أخطر الأنواع وصور التلوث، حيث تتلوث المياه بمواد كيميائية مضرة بالصحة تؤثر على الإنسان والحيوانات والنباتات أيضًا، ويمكن أن تتلوث المياه بسبب إلقاء المخلفات في مياه النيل، ومخلفات المصانع وفضلات الحيوانات والحيوانات الميتة وبالتالي التأثير على جميع الكائنات الحية.

التلوث الهوائي

ويحدث عندما يتلوث الهواء والجو عامة بعادم السيارات والأدخنة وحرق المواد والقمامة، وبالتالي يستنشقها الإنسان وتؤثر على الجهاز التنفسي وتسبب دمار وهلاك الحياة والبشرية.

التلوث الإشعاعي

من أخطر أنواع التلوث حيث تؤثر على وظائف العقل والجسم، وتؤدي إلى الوفاة ويتمثل التلوث الإشعاعي في تسرب المواد الإشعاعية في الهواء والمفاعلات النووية وغيره.

تلوث التربة

وهي تعرض التربة والأراضي الزراعية إلى التلوث وتدمير قدرتها على نمو البيانات ويضعف من إنتاجها وبالتالي التأثير على إنتاج البلاد من النباتات والخضروات والفاكهة أو تكون نباتات سامة.

التلوث السمعي أو الصوتي

وهذا النوع هو الأكثر انتشارًا في الأماكن المزدحمة والمكتظة بالسكان مما يزداد الصوت وكلاكسات السيارات والباعة.

أضرار التلوث على الإنسان والبشرية

تعرض الإنسان لفترات طويلة إلى التلوث إلى حدوث الكثير من المشاكل الصحية والأضرار والأخطار التي تؤثر على صحة الإنسان ومنها:

  • يسبب التلوث الكثير من الأمراض الصحية والمشاكل الخطيرة على جسم الإنسان مثل أمراض الجهاز التنفسي مثل الربو، الالتهاب الرئوي، والسرطانات بالإضافة إلى الأمراض الجلدية.
  • تعرض المرأة الحامل للتلوث بأنواعه يؤدي إلى حدوث عيوب خلقية أو تشوهات في الجنين بعد ولادته.
  • التلوث البيئي يؤدي إلى فقدان الطبيعة والكون جماله وطبيعته الخلابة ومناظرها الطبيعية.
  • الضرر أو التلوث الإشعاعي يؤدي إلى تضرر طبقة الأوزون أو حدوث ثقب في طبقة الأوزون وبالتالي يتعرض الجو أشعة الشمس الضارة.

دور الدولة في مواجهة التلوث البيئي

من أهم العناصر التي يجب أن نتحدث عنها في موضوع عن تلوث البيئة هو دور الدولة، حيث تمتلك دور كبير وهام جدًا في مواجهة هذه الأزمة وبالتالي فإن عليها مجموعة من الواجبات، ومنها:

  • يجب أن تقوم الدولة بوضع مجموعة من التشريعات والقوانين التي تعمل على تغريم من يقوم بإلقاء القمامة في الشارع أو يتسبب بأي حال من الأحوال في تلوث البيئة.
  • عليها أن تقوم بالعديد من حملات التوعية لجميع مواطنين الدولة للتوعية ضد مخاطر التلوث وطرق التخلص منها.
  • معاقبة المصانع التي تقوم بإلقاء مخلفاتها في المياه من خلال وضع قوانين تنص على ذلك.

دور الفرد في مواجهة تلوث البيئة

الفرد جزء لا يتجزأ من البيئة، حيث أن كل بيئة تتكون من مجموعة من الأفراد وبالإضافة إلى دور الدولة فأن دور الفرد أهم من دور الدولة لأنهم هما المتسببين في هذه الأزمة، وبالتالي فإن من خلال موضوع عن تلوث البيئة يجب أن نذكر دور الأفراد في مواجهة هذه الأزمة، ومنها:

  • يجب على الفرد عدم إلقاء المخلفات في المياه وفي الشوارع.
  • الحرص على إلقاء القمامة في الأماكن الخاصة بها أي البحث عن صناديق القمامة الخاصة بها ووضع القمامة فيه بدلًا من إلقائها في الشارع.
  • عدم استخدام مكبرات الأصوات بدون داعي حتى لا تتسبب في حدوث تلوث سمعي.
  • البعد عن التدخين في الأماكن المغلقة.
  • إذا كنت من صاحبي المصانع عليك عدم تسرب المخلفات في المياه لعدم حدوث تلوث مائي.
  • توعية الآخرين كونك فرد متعلم وواعي عليك توعية الأفراد الأخرى بالحرص على تنظيف البيئة وعدم المساهمة في تلويث البيئة بأي صورة من الصور.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق