La médecine et la santé

أفضل وقت للنوم في الإسلام وفؤائد النوم بهذا الوقت

أفضل وقت للنوم في الإسلام

يتساءل الكثير من الناس عن أفضل الاوقات الملائمة للنوم فالطبيعة البشرية تجعل كل فرد ينام عدد محدد من الساعات كل يوم، لكن هذا لا يعني أننا نعرف مواعيد النوم المناسبة لنا والتي لا تضر أجسامنا بل تفيدنا وتعطينا الطاقة والنشاط.

ويجب علينا أن نعرف أن الاطفال لهم اوقات نوم مختلفة عن الكبار كما أنهم يحتاجون عدد ساعات النوم أيضاً يختلف عن احتياجنا نحن الكبار وسوف يوفر موقع différent في هذا المقال لكم أفضل وقت للنوم في الإسلام والتفاصيل للاوقات المختلفة للنوم.

ما فؤائد النوم في أفضل وقت للنوم في الإسلام؟

ان النوم عموما مفيد للجسم بشكل كبير للغاية ولذلك يجب علي كل فرد منا ان يحرص علي تمتع جسمه بالقدر الكافي من النوم حيث ان النوم يحفظ صحة الجسد وان جسدك ما هو الا امانة من رب العالمين اليك.

ولذلك فان له حق عليك فيجب عليك ان تنام في أفضل وقت للنوم في الإسلام وكما يجب عليك ان تنام كذلك بالقدر الكافي من الساعات.

حيث ان متوسط ساعات النوم للفرد العادي يبدا من حوالي 6 ساعات ويصل الي 8 ساعات وهذا يفيد الجسد بشكل كبير وخاصا من الناحية العقلية لانه عند النوم في أفضل وقت للنوم في الإسلام يقوم العقل بتخرين ذكريات اليوم وتمرير المهم منها من ذاكرة المدي القصير الي ذاكرة المدي الطويل,

كما ان النوم في أفضل وقت للنوم في الإسلام يؤثر علي جسدك بشكل ايجابي في المجمل حيث انه يقيك من امراض القلب ويساهم في تقوية المناعة كما انه يقلل زيادة الوزن ويقلل من التهابات الجسم .

وهذا ما يوفر للشخص حالة صحية افضل علي جميع الاصعدة المختلفة دون اي مجهود كل ما هو بحاجة الي فعله هو القيام بالحفاظ علي عدد ساعات نومه بالقدر الكافي.

ماهو أفضل وقت للنوم في الإسلام؟

يعد النوم من أهم الاشياء وأكثرها ضرورية في حياة الانسان ورغم ذلك يجهل عدد كبير من الناس أهمية معرفة الأوقات الصحية التي يفضل النوم فيها. يحتاج الأطفال لرعاية فائقة واهتماماً كبيراً لتوفير كل متطلباتهم وكل احتياجاتهم لينمو الطفل نمو صحي.

ولذلك يجب الاهتمام بمواعيد نومهم وتحديد أنسب أوقات النوم لهم حتي يستفيدوا من نومهم بأكبر قدر دون أن يصابوا بضرر أو إزعاج، مما أدى إلى إجراء دراسات علمية كثيرة تناقش أفضل وقت للنوم عند الأطفال.

وقد أثبتت تلك الدراسات أن أنسب وقت لنوم الأطفال هو ما بين الساعة السابعة والساعة الثامنة مساءً، لهذا ننصح الآباء أن يلتزموا بروتين محدد وثابت لأطفالهم قبل التوجه للنوم، ويمكن أن يحتوي هذا الروتين اليومي على الآتي:

١- أخذ حمام دافئ قبل النوم

٢- أن يقوم أحد الوالدين بقراءة قصة للطفل تتناسب مع عمره قبل نومه.

Lire aussi : أسباب ارتفاع البيليروبين المباشر والغير مباشر ونتائج هذا الارتفاع

أفضل وقت للنوم من الناحية العلمية

علمياً يعد النوم ظاهرة وعملية فسيولوچية يمر بها كل انسان ولا تقل هذه العملية أهمية عن العمليات الفسيولوجية الأخرى كالإحساس والتنفس وضربات القلب والعطش، لذلك نحتاج إلى النوم بشكل كافي فنحن ننام تقريباً ثلث حياتنا.

ولقد أكدت الدراسات العلمية أن أحسن الأوقات التي يمكننا النوم فيها هي من الساعة الثامنة مساءً إلى الساعة العاشرة مساءً حتى الساعة السادسة صباحاً.

في فترة نومنا يفرز الجسم هرمون النمو ويعمل هذا الهرمون على تقوية وتجديد خلايا الجسم المختلفة مما يجعل النوم من اهم العمليات الفسيولوجية التي يقوم بها جسم الإنسان.

ومن المؤكد أن أفضل وقت للنوم هو الوقت الذي أخبرنا به الله تعالى عز وجل في كتابه العظيم “القرآن الكريم” ونصحنا به خير خلق الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، لكن النوم في الاسلام مقسم لمراحل.

مراحل النوم في الإسلام

أولاً مرحلة النوم المبكر: تلك المرحلة أوصى بها القرآن الكريم وكذلك السنة النبوية الشريفة وقد قال الله سبحانه وتعالى ” أَقِمِ الصَّلَاةَ لِدُلُكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الفَجْرِ إِنَ قُرْآنَ الفَجْرِ كَانَ مَشْهُدَا” صدق الله العظيم، وقال رسول الله صلى اللّه عليه وسلم في أهمية النوم مبكراً والاستيقاظ مبكراً: (اللهم بارك لأمتي في بكورها).

ثانياً مرحلة النوم وقت القيلولة:

النوم وقت القيلولة هو النوم في وقت الظهيرة أو ما يطلق عليه وقت الزوال وهذا الوقت مستحب النوم فيه فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (قيلوا فإن الشياطين لا تقيل) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

آخر مرحلة هي النوم عقب صلاة العشاء مباشرةً وتعد من أفضل أوقات النوم في الإسلام.

أوقات النوم المكروهة في الإسلام

لقد نهانا الله عز وجل ورسولنا الكريم عن بعض الأمور لذلك وجب علينا الابتعاد عنها ومن أهمها الذهاب إلى النوم بعد صلاة الفجر، حيث أمرنا الله سبحانه وتعالى أن نستيقظ ونؤدي فرضنا ونحصل على البركة التى ينزلها الله في هذا الوقت من اليوم.

لذلك من الأمور المكروهة النوم بين صلاتي الفجر والضحى، كما أن النوم بعد صلاة العصر من الأوقات المكروهة أيضاً للنوم في الإسلام.

تنظيم أوقات النوم

تتعدد النصائح التي تساعدنا في تنظيم نومنا والاستفادة منه بأقصى درجة ممكنة ومنها:

١- أن نلتزم بجدول نحدد فيه مواعيد نومنا بانتظام، وإذا أردنا تغيير تلك المواعيد لأي سبب يجب أن يتم هذا التغيير بشكل متدرج.

٢- أن نستفيد من ضوء النهار الذي يساعد في تنشيط وتنظيم الساعة البيولوجية للجسم.

٣- أن نقوم باستخدام أضواء هادئة في الليل مما يساعدنا على الشعور بالنوم بسرعة.

٤- أن ننتفع من فترة القيلولة حتى نستطيع استعادة نشاطنا.

publicité
Mots clés

Articles Liés

Laisser un commentaire

Votre adresse courriel ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

fr_CAFrench
proche
proche