La médecine et la santé

اعراض الزائدة الدودية عند الاطفال والأسباب والعلاج

اعراض الزائدة الدودية عند الاطفال

الزائدة الدودية عضو صغير متصل بالأمعاء الغليظة يتم التعرف على إصابته من خلال اعراض الزائدة الدودية عند الاطفال، وفي حالة التأكد من الإصابة يجب المتابعة الطبيبة للحماية من أضرار أخرى.

الزائدة الدودية

Avant de faire connaissance اعراض الزائدة الدودية عند الاطفال نتعرف أولاً على الزائدة الدودية من خلال موقع différent لتوضيح الأمر بصورة أكبر.

تعد الزائدة الدودية جزء لا يتجزأ من أعضاء الإنسان، فتقع الزائدة الدودية تمامًا بين الأمعاء الغليظة والدقيقة، وتكون في أسفل البطن من الجانب الأيمن، الزائد الدودية تتكون من شكل أنبوبي رفيع، وبالنسبة إلى وظفتها لم تحدد بعد.

قامت بعد الدراسات بتوضيح أن الزائد الدودية تعمل على تخزين البكتيريا النافعة، لذلك لا يقوم أي شخص بإزالتها لعدم إصابته بالتهاب أو انفجار أو الإصابة بسرطان وغيرها من الأسباب الأخر، كما يجب العلم أن الزائدة الدودية التي يتم إزالتها من خلال عملية جراحية لا تؤثر نهائيًا على صحة الإنسان.

بعض الأشخاص يتعرضون إلى مشاكل عديدة تؤدي إلى التهاب الزائدة الدودية فيتم الطبيب بتوضيح أنه يجب أن تزال الزائدة الدودية.

ما هي اعراض الزائدة الدودية عند الاطفال

في الغالب يظهر الحمى الخفيف فهو يعد من أول علامات وأعراض التهاب الزائدة، كما يلاحظ في بعض الحالات وجود ألم خفيف حول السرة، فالبعض يفكر أن هذه الألم التي يواجها الطفل سبب في معاناة المعدة بسبب الطعام، ولكن في حالة زاد الأمر ولاحظ انتقال الوجع إلى الجانب الأسفل من البطن، وشكيان الطفل بشكل مستمر من ألم في البطن.

في تلك الحالات يجب التعرف على اعراض الزائدة الدودية عند الاطفال لمقارنة تلك الأعراض بالأعراض التي تواجه الطفل وفي حالة التأكد أو الشك في الأمر يجب الذهاب للطبيب للتأكد ومعالجة الأمر في البداية لعدم تطوره إلى مراحل أسوأ.

  • ألم شديد في الجزء الأيمن السفلي من البطن أو ألم حول السرة، سوف يكون الألم متقطع في البداية ومن ثم سيصبح مستمر.
  • فقدان في شهية الطفل.
  • تعرض الطفل للغثيان والقيء.
  • انتفاخ بطن الطفل بشكل ملحوظ.
  • ملاحظة إصابة الطفل بالإسهال المصحوب بالمخاط.
  • الإصابة بالحمى بشكل مستمر، وملاحظة ارتفاع درجة حرارة جسم الطفل بشكل مستمر.
  • مع تطور المرض للطفل قد يلاحظ تحسس عام على سطح بطن الطفل، وفي بعض الأحيان يحدث تصلب في عضلات جدار البطن.
  • ممكن أن تصطحب تلك الأعراض نبض سريع وبعض من أعراض الجفاف.

في حالة انتشر الألم عبر البطن ولم يرتكز في مكان واحد، فهذا الأمر يدل على تمزق الزائدة الدودية عند طفلك، وهذا الأمر سوف يلاحظ معه ارتفاع في درجة حرارة جسم الطفل تصل إلى أربعين درجة مئوية، وفي تلك الحالة يجب الذهاب إلى أقرب مستشفى في أسرع وقت ممكن.

أسباب التهاب الزائدة الدودية عند الأطفال

Après avoir fait connaissance اعراض الزائدة الدودية عند الاطفال نتعرف على الأسباب التي تؤدي إلى حدوث تلك الأعراض والإصابة بالتهاب الزائدة.

في الغالب تحدث الزائدة الدودية في حالة أصبح الجزء الداخلي للزائدة الدودية ممتلئ فهذا الأمر يؤدي إلى تضخمها، وذلك يكون مثل البراز أو الطفيليات أو المخاط، فعند تهيج الزائدة الدودية تتعرض إلى الالتهاب، ومع زيادة هذا الورم التي يتضخم والتهيجات التي تصيب الزائدة، يتم انقطاع إمدادات الدم من الجسم.

ويعد عملية انقطاع إمدادات الجسم السبب الرئيسي، فالمهم لكل عضو هو أن يستمر بالعمل بشكل مستمر ولكن في حالة انقطاع الدم عنه يتعرض العضو للذبل والموت، وفي حالة عدم معالجة الحالة في البداية وتضخم الأمر يحدث تمزق في الزائدة، مما تتسرب المواد الضارة والبراز والمخاط داخل الجسم.

ومن هنا يصاب الطفل بعدوى وأضرار كبيرة، لذلك كل ما عليك هو الانتباه جيدًا من أعراض الألم الخاصة بالبطن عن الطفل وعدم الاستهانة بها في حالة كان مصاحب منها اعراض الزائدة الدودية عند الاطفال، لعدم تطور الأمر للأسوأ ومعالجته من البداية.

تشخيص الزائدة الدودية عند الأطفال

يتم تشخيص الزائدة الدودية عند الأطفال من خلال الطبيب، وذلك لأن اعراض الزائدة الدودية عند الاطفال تكون مشابهة لحد كبير من أمراض أخرى مثل التهاب المسالك البولية أو حصوات الكلى أو الالتهاب الرئوي، لذلك الطبيب هو الحل الأمثل في تشخيص الزائدة الدودية لطفلك.

يقوم الطبيب بالفحص أولاً على منطقة البطن وبالأخص في المناطق المصابة بالألم، ومن ثم يقوم بطلب بعض الفحوصات التي منها: “اختبار الدم، واختبار البول”، كما أن بعض الحالات الأخرى يصل الأمر لعمل فحص الموجات فوق الصوتية على منطقة بطن وصدر الطفل، أو الأشعة السينية، وكل ذلك لتوضيح تشخيص سليم.

علاج الزائدة الدودية عند الأطفال

عند تعرض الزائدة الدودية للالتهاب عند الأطفال يقوم الطبيب بتحديد العملية الجراحية كمعالجة للأمر، وتتم تلك العملية بواسطة جراح يستخدم جهاز صغير يسمى منظار البطن لتمكن من إزالة الزائدة الدودية وذلك من خلال فتح قطعة صغيرة في البطن، ولكن لا داعي للقلق فتعد تلك العملية الجراحية من أبسط العمليات فهي لا تطلب البقاء في المستشفى غير يوم واحد.

ولكن في حالة كانت حالة الطفل من الحالات المتفاقمة التي قد يحدث فيها تمزق، يوضح الطبيب إلى توجب حجز الطفل في المستشفى أكثر من يوم بعد عملية إزالة الزائدة الدودية، وذلك يرجع إلى قتل أي بكتيريا انتشرت في الجسم خلال هذا التمزق، وهذا الأمر يضمن حماية الطفل من انتشار البكتيريا بجسمه.

Lire aussi :

publicité
Mots clés

Articles Liés

Laisser un commentaire

Votre adresse courriel ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

fr_CAFrench
proche
proche