אסלאמית

האם נענה לתחינה למי שמת? 

האם נענה לתחינה למי שמת? 

هناك كثير من الناس ما يدعون على انفسهم او على الغير بالموت نتيجة الظلم الواقع عليهم ، حيث كثير من الناس يدعون على أنفسهم بالموت نتيجة الضجر و اليأس ، و ايضا عندما يقع عليهم ظلم من الغير فيدعون بالهلاك والموت للشخص الذي الحق بهم الظلم و حتى يتسنى لنا الاجابة على السؤال الخاص بـ هل الدعاء على شخص بالموت يستجاب علي موقع שונה علينا معرفة بعض الأمور وهي هل الإسلام نهى عن ذلك ، متى يستجاب الدعاء ، رأى الفقهاء و رجال الدين.

متى يستجاب الدعاء

  • هناك شروط تتعلق باستجابة الدعاء،حيث يرى الفقهاء و رجال الدين انه هناك ثلاث أركان اساسية حتى يستجاب الدعاء او يمكن القول أن يكون الدعاء مقبولا و صحيحا.
  • فى البداية أن ليس كل من دعى ربه بشئ يكون الدعاء مستجاب ، حتى و ان تحقق ما يريد حيث يمكن أن يكون ذلك قدره وليس مؤشر على استجابة دعائه.
  • يقول الفقهاء و رجال الدين ان اول ركن او شرط يجب ان يتوافر حتى يستجاب الدعاء هو أن يكون الداعي ملبسه حلال و مطعمه حرام ، حيث ان يكون انسان صالح غير فاسد طيبا يراعى الله فى رزقه و أمواله وذلك استنادا لحديث الرسول “يأتي رجل يمد يديه إلى السماء: يا رب يا رب، ومطعمه حرام ومشربه حرام وملبسه حرام وغْذي بالحرام فأنى يستجاب له”.
  • الشرط الثاني او الركن الثانى هو الا يكون الدعاء اعتداء، بمعنى ان لا يقوم الداعي بالدعاء على شخص او على نفسه ويحمل الدعاء ظلما ، و عدم تمنى الاذى للغير او للنفس حتى و ان حدث ، لان هذا يعد انقاص ركن أو شرط من شروط استجابة الدعاء و ياتى ذلك استنادا على قول الله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم “ادعوا ربكم تضرعا وخفية إن الله لا يحب المعتدين” صدق الله العظيم.
  • الشرط الثالث او الركن الثالث هو عدم رد المعصية بمعصية بمعنى عدم الدعاء على الغير بان يلحق بهم أذى  أو ظلم أو ضرر، كما اوضح رجال الدين و الفقهاء بعدم جواز الدعاء على النفس ايضا و انه غير جائز شرعا.
  • كما اضاف رجال الدين و الفقهاء فى هذه النقطة ان اذ توافرت الأركان والشروط الثلاثة للدعاء يصبح الدعاء مستجاب و يصبح بين ثلاث حالات وهي إما أن يمنع الدعاء ضرر أو شر ، او اما ان يدخره الله لوقت أنسب ، و إما أن ستجاب في وقته.

الدعاء على شخص بالموت 

  • فى البداية علينا ان نعرف ان الدعاء على الغير فى أوقات التعرض لظلم شديد وبيٌن قد يكون طبيعيا وهو أمر لا حرج فيه حيث انه فى تضرع إلى الله سبحانه و تعالى و لكن علينا الحذر بأن لا نقع فى رد المعصية والظلم بمعصية و ظلم.
  • قال الله تعالى فى سورة النساء بسم الله الرحمن الرحيم “لا يحب الله الجهر بالسوء إلا من ظُلم وكان الله سميعا” حيث أنه لا حرج من الدعاء نتيجة الظلم ولكن لا يجوز الدعاء بالموت لأنه غير جائز شرعا.
  • و بالتالي أنه لا حرج في الدعاء على الغير نتيجة التعرض للظلم ولكن بما يتناسب مع ظلمه، ولكن ليس بالموت بكل تأكيد.

حكم الدعاء على شخص بالموت

  • وفقا لآراء الفقهاء ورجال الدين فالدين الاسلامى قسم الأحكام الخاصة بالدعاء تحت عدة أقسام من الجائز و المستحب و منا الغير جائز و المكره.
  • ووفقا لذلك فقد جاء حكم الدعاء على شخص بالموت هو مكروه وغير جائز شرعا حتى وان كان الداعي وقع عليه مظلمة منه.

الدعاء على النفس بالموت

  • اعتاد الناس اثناء الغضب أو أثناء العجز والقهر بالدعاء على انفسهم او اولادهم بالموت، فهو أمر غير مستحب ومكروه فى الاسلام لانه من الممكن أن يكون الدعاء في ساعة استجابة.
  • ايضا نهى الله ورسوله على تمني الموت أو زوال نعمة الله فما بالك بالدعاء ، لذلك يتوجب الحذر و الابتعاد عن ذلك.

حكم الدعاء على النفس بالموت

  • جاء الإسلام واضح في هذه النقطة حيث أن نهى عن الدعاء على النفس و الاولاد و الاهل بالموت و اعتبره مكروه وغير جائز شرعا كما انه يمكن القول بأنه حرام.
  • و يمكن الاستناد فى ذلك على قول الله تعالى في كتابه :
    • يقول الله تعالى فى سورة يونس بسم الله الرحمن الرحيم “ولو يعجل الله للناس استعجالهم بالخير لقضى إليهم أجلهم” صدق الله العظيم.
    • يقول الله تعالى في سورة الإسراء بسم الله الرحمن الرحيم “ويدع الإنسان بالشر دعاءه بالخير وكان الانسان عجولا” صدق الله العظيم.
  • و يمكن الاستناد ايضا على أحاديث الرسول حيث قال صلي الله عليه وسلم:
    • “لا تدعوا على أنفسكم، ولا تدعوا على أولادكم، ولا تدعوا على خدمكُم، ولا تدعوا على أموالكُم، لا تُوافقُوا من الله تعالى ساعة نيل فيها عطاء فيستجيب لكم”.
    • “لا تمنوا الموت فإن هول المطلع شديد وإن من السعادة أن يطول عمر العبد ويرزقه الله الإنابة”
  • لذلك نرى في هذه الآيات من كتاب الله تعالى وأحاديث الرسول أن الدعاء على النفس حرام وغير جائز شرعا، و أننا كمسلمين يجب يجب الدعاء بالخير لأنفسنا ولأولادنا.

ادعية موصى بها فى حالات التعرض للظلم

  • نتيجة لأن الإسلام نهى عن الدعاء على شخص بالموت او الدعاء على انفسنا فوجب التذكير ببعض الادعية و منها:
    • اللهم انتقم من الظالم في ليلة لا أخت لها وساعة لا شفاء منها وبعثرة لا إقالة منها وبنكبة لا رجوع عنها، اللهم أرني بطشك بعبدك فلان اللهم خذه أخذ عزيز مقتدر، اللهم أرني فيه عجائب قدرتك وعظمتك، اللهم أهلكه كما أهلكت أصحاب القرون الخاوية، وانزع عنه رحمتك ولا تعامله بإحسانك وجودك وكرمك.
    • يارب إن فلان ظلمني وجمع كل قواه لإيقاع الظلم علي، وإني أستعين بك لاسترجاع حقي فأره قدرتك وعظمتك، وسلط عليه من لا يخافك ولا يرحمه،اللهم استجب دعوة عبدك المظلوم و انصره يا الله يا كريم يا ذا العرش المجيد.
פרסומת
תגיות

מאמרים קשורים

כתיבת תגובה

האימייל לא יוצג באתר. שדות החובה מסומנים *

he_ILHebrew
סגור
סגור