הריון ולידה

مشاكل الشهر الخامس من الحمل

مشاكل الشهر الخامس من الحمل، قد تواجه المرأة الحامل خلال أشهر الحمل المختلفة بعض المشكلات التي من الممكن أن تؤثر على سلامة حملها وصحة الجنين. تعرفي على بعض المشاكل الشهر الخامس من الحمل من خلال هذا المقال عبر موقع שונה.

مشاكل الشهر الخامس من الحمل

يبدأ الشهر الخامس من الحمل من الأسبوع الثامن عشر وحتى نهاية الأسبوع الحادي والعشرين من الحمل. كما يحدث العديد من التغيرات خلال هذا الشهر، فمع بداية الشهر الخامس تبدأ أعراض التقيؤ والغثيان في الاختفاء، ويبدأ حجم البطن في الكبر، كذلك تزداد شهية الحامل تجاه الطعام. لكن هناك بعض المشاكل الشهر الخامس من الحمل مثل:

  • صعوبة الهضم والإصابة بالإمساك مع الشعور باضطرابات في المعدة.
  • انتفاخ القدمين واليدين وظهور الدوالي، وقد تعانين من الشعور بألم في الرأس على فترات متفاوتة.
  • زيادة ضربات القلب، وضيق في التنفس.
  • ومن مشاكل الشهر الخامس من الحمل كذلك إمكانية إصابة المرأة الحامل بعدوى جرثومية أو بكتيرية. بالإضافة إلى ذلك فمن الممكن تعرض الحامل للإصابة ببعض مشاكل الرحم مثل وجود أمراض ليفية أو التصاق جدار الرحم. تؤدي هذه المشاكل إلى تعرض الحامل للإجهاض.
  • تكرار نزول بقع دم في الشهر الخامس من الحمل قد يشير إلى وجود الحمل خارج الرحم أو قد ينذر بانفصال المشيمة، ويسبب ذلك التعرض للإجهاض.
  • كما أن الشعور بانقباضات في الشهر الخامس قد يدل على الإصابة بعدوى في المسالك البولية، وقد يؤدي ذلك إلى الولادة المبكرة وانخفاض وزن الجنين.
  • نزيف الأنف أو نزيف اللثة أيضًا من مشكلات الشهر الخامس في الحمل.
  • الشعور بحرقة في المعدة.
  • مشاكل الشهر الخامس من الحمل الشعور بألم في الظهر.
  • كبر حجم الثديين.
  • زيادة ملحوظة بوزن الجسم.

كانت هذه هي أهم مشاكل الشهر الخامس من الحمل، والتي تؤدي في كثير من الأحيان إلى الإجهاض. إليكٍ بعض أعراض الإجهاض في الشهر الخامس من الحمل.

أعراض الإجهاض في الشهر الخامس

  • من الأسباب التي تسبب تعرض السيدة الحامل للإجهاض في الشهر الخامس من الحمل ببعض الأمراض مثل ضغط الدم أو السكري أو بعض الاضطرابات في الغدة الدرقية.
  • ومن أعراض الإجهاض الشعور بتشنجات وتقلصات حادة في المنطقة الموجودة أسفل البطن. والشعور بوجع شديد في الظهر. كما أن الشعور بالضعف العام أو ارتفاع درجة حرارة الجسم. بالإضافة إلى هذه الأعراض الإصابة بالإسهال المتواصل وعدم القدرة على الحركة.
  • نزول قطع دم متجلطة من المهبل.
  • الوهن الشديد والإعياء والقيء.

احتياجات المرأة الحامل في الشهر الخامس

وبعد التعرف على أهم مشاكل الشهر الخامس من الحمل وأعراض التعرض للإجهاض، ننتقل للحديث عن احتياجات المرأة الحامل خلال فترة الحمل عامةً والشهر الخامس من الحمل بالتحديد. فالمرأة الحامل تحتاج إلى العناية المناسبة والاهتمام بتناول الطعام الصحي والتغذية السليمة، بالإضافة إلى ممارسة بعض التمارين الرياضية البسيطة. وفيما يلي مجموعة من أهم احتياجات الحامل أثناء الشهر الخامس من الحمل:

  • يجب على كل سيدة حامل الاهتمام بالمتابعة الدورية مع الطبيب المختص، وذلك للتحقق من عدم وجود أي مشاكل قد تؤثر على صحة الأم وجنينها وسلامة الحمل. كذلك يتم التأكد من وجود الجنين في الوضعية السليمة والمناسبة ونموه بالصورة الصحيحة، وأنه يتوفر له جميع العناصر الغذائية الضرورية مثل الفيتامينات والكالسيوم.
  • كما ينبغي عدم تناول أي أدوية أو مكملات غذائية دون العودة إلى الطبيب المختص واتباع الجرعة المحددة.
  • الابتعاد عن التدخين والمدخنين وعدم تناول المشروبات الكحولية، لعدم تعرض الجنين إلى التشوهات الخلقية والتأثير على صحة الجنين.
  • تجنب الوقوف لفترات طويلة خلال ساعات اليوم، والابتعاد عن النوم على البطن. كذلك يجب الابتعاد قدر المستطاع عن الإرهاق والاجهاد.
  • عدم تناول المعلبات أو الأطعمة التي تحتوي على مواد حافظة، كما يجب تقليل تناول الطعام المالح، حيث تسبب هذه الأطعمة أضرارًا جسيمة على الجنين.
  • الاهتمام بشرب كميات كبيرة من الماء طوال اليوم، ينصح بشرب حوالي ثمانية أكواب من الماء يوميًا. كما يجب المحافظة على شرب السوائل الأخرى والعصائر الطبيعية الطازجة دون وجود سكر بها.
  • الابتعاد عن التعرض للضغوط النفسية والعصبية والتوتر، لأن ذلك يؤثر بالسلب على صحة الحمل ويسبب مشاكل صحية عديدة للمرأة الحامل.
  • الرجوع للطبيب المختص بصفة دورية عند نزول إفرازات مهبلية للتأكد من عدم وجود أي أضرار بهذه الإفرازات وأنها طبيعية.
  • ينصح بنوم المرأة الحامل على جانبها الأيسر خلال هذه الفترات من الحمل، على عكس الشهور الأولى التي كان ينصح بالنوم على الظهر خلالها.

الشهر الخامس من الحمل والجماع

توجد بعض وضعيات الجماع التي تعد من الوضعيات الآمنة عند ممارستها أثناء الشهر الخامس من الحمل. فبالرغم من عدم وجود رغبة جنسية شديدة لدى المرأة الحامل خلال هذه الفترة من الحمل، إلا أنه من الضروري شعورها بالاتصال الجسدي اللطيف والدافئ.

يجب الاحتياط عند ممارسة العلاقة الحميمية خلال الحمل للحفاظ على صحة الجنين، والابتعاد عن أية أوضاع قد تسبب تعرض الحمل للخطر. ومن أوضاع الجماع الآمنة التي ينصح بها خلال الشهر الخامس من الحمل:

  • وضعية الجلوس أثناء الجماع. هذا الوضع من أكثر الأوضاع الجنسية الآمنة، حيث لا يسبب وجود أي ضغط على بطن الحامل أثناء العلاقة.
  • وضعية الملعقة. تكون هذه الوضعية من خلال استلقاء الزوج والزوجة على جانبيهما، ومن ثم يقوما بانحناء أرجلهما إلى الأعلى، وكلاهما في نفس الاتجاه. هذه الوضعية من الأوضاع اللطيفة والآمنة للغاية، حيث لا يسبب أي الزوجين وجود ضغط على الطرف الآخر. بالإضافة إلى ذلك فإن هذا الوضع يضيف الكثير من مشاعر الحب والحنان للزوجة.

وفي ختام هذا المقال نكون قد تعرفنا على مشاكل الشهر الخامس من الحمل وأسباب واعراض الإجهاض في هذا الشهر من الحمل.

פרסומת
תגיות

מאמרים קשורים

כתיבת תגובה

האימייל לא יוצג באתר. שדות החובה מסומנים *

he_ILHebrew
סגור
סגור