الطب والصحة

ما هي اسباب الم اسفل البطن قبل الدورة ب 10 ايام وعلى ماذا تدل ؟

الم اسفل البطن قبل الدورة ب 10 ايام

تتعرض أغلب النساء لحدوث الم اسفل البطن قبل الدورة ب 10 ايام هذا يكون إنذار لها لقرب حدوث الدورة الشهرية ويجب عليها أن تأخذ حذرها لذلك ولكن هناك فئة أخرى من النساء لا يحدث معها ذلك العرض.

الم اسفل البطن قبل الدورة ب 10 ايام

من خلال موقع مختلفون الذي يمكننا من خلاله تناول ذلك الموضوع الذي يشغل بال الكثير من السيدات ويسبب لهم القلق وذلك يعرف في علوم الطب بعسر الطمث.

ما هي أنواع عسر الطمث

تتعدد أنواع ألم ما قبل حدوث الدورة الشهرية أو عسر الطمث حيث قسمها الأطباء لقسمين هما ما يلي:

  • عسر الطمث المبدئي وهو سائد بين كل النساء ويكون مصاحب للدورة الشهرية ويحدث فيه القليل من التشنجات والشد العضلي التي تصيب السيدات ولكنه بسيط وألمه خفيف.
  • عسر الطمث الثانوي وذلك العرض يحدث لبعض النساء التي لديها بعض المشاكل المرضية المزمنة أو الأمراض العارضة مثل حدوث عدوى معينة أو من تعاني من مشاكل في المبايض والرحم أو من تعاني من مرض Endometriosis.

ما هي الأعراض التي يسببها عسر الطمث

ينتج عن عسر الطمث بأنواعه المختلفة العديد من الأعراض وفي حال ظهور تلك الأعراض أو أي منها يجب عليك التوجه لطبيب أمراض النساء على الفور لأخذ العلاج المناسب لذلك ومن تلك الأعراض ما يلي:

  • تشر المرأة بحدوث الم اسفل البطن قبل الدورة ب 10 ايام ويكون مصاحب لذلك الألم ألم شديد في العمود الفقري وحدوث شد في الرجلين.
  • تجد الكثير من السيدات بعض الصعوبة في أن تقوم بعملها اليومي وأنشطة التي تعتاد عليها خلال تلك الفترة من الطمث.
  • تشعر البعض بالصداع الشديد بالرأس وعدم القدرة على التركيز مع الرغبة في الترجيع وعدم القدرة على تناول الطعام مع غمامان في النفس وحدوث إسهال وأحيانًا الشعور بالإمساك في البطن وقد تصل الأعراض لدرجة الإغماء وفقد الوعي ولكنه نادرًا ما يحدث.
  • بعض السيدات يحدث لها خلال تلك الفترة ألام في الثديين وعدم القدرة على لمسهم من شدة الألم وأيضًا قد تكون الأعراض مصحوبة بتنميل في الأطراف للأصابع بالقدم والذراع.

ما هو التشخيص الصحيح لعسر الطمث

في حال ظهور مثل هذه الأعراض السابق ذكرها على أي امرأة فإنه عليها على الفور أن تذهب لكي تراجع طبيبها الخاص ليصف لها العلاج الصحيح لحالتها ويطلب منها التحاليل والأشعة التالية:

  • لا بد لها من أن تقوم بعمل تصوير بالأشعة أو الموجات الصوتية وذلك من أجل أن يتأكد الطبيب المعالج من وجود أي أثر لحدوث تكيسات في المبايض من عدمه ليبحث عن سبب أخر في حال عدم وجود تلك التكيسات.
  • يطلب الطبيب عمل منظار للبطن في مكان متخصص.

إقرأ أيضًا: كيفية علاج الم الثدي قبل الدورة الشهرية باسبوعين ؟

ما هو العلاج الأمثل لعسر الطمث

يجب أن نشير أولًا وقبل الخوض في طرق مختلفة لمنع أو علاج حدوث عسر الطمث أنه لا توجد طريقة لمنع حدوث ذلك ولكن كل ما يلجأ إليه الطبيب المعالج إلى أنه يبذل ما في جهده من أجل تخفيف حدة الألم ومن تلك العلاجات ما يلي:

  • اللجوء إلى استخدام المواد المسكنة للآلام مثل تناول دواء Ibuprofen وذلك بمعدل قرصين باليوم كجرعة منتظمة وذلك قبل حدوث الدورة وأعراض الطمث بيوم أو يومين على الأكثر ويجب أن لا تزيد المدة التي يتم استخدام فيها ذلك الدواء عن ثلاثة أيام.
  • أيضًا يجب أن يتم تناول دواء مضاد لحدوث الالتهابات مثل دواء Nonsteroidal anti-inflammatory drug ولكن يجب الرجوع للطبيب المعالج للتعرف منه على الجرعة المناسبة والصحيحة لذلك الدواء.
  • يصف بعض الأطباء للسيدات أن يقوموا بتناول جرعات من الحبوب المخصصة لمنع الحمل سواءً كانت تلك الحبوب في صورة كبسولات أو في صورة حقن أو حتى على شكل لصقة جلدية.
  • حيث أن الأطباء وجدوا أن حبوب منع الحمل تحتوي على مواد هورمونيه هامة لها دور فعال في تخفيف حدة الألم الذي يحدث في تلك المرحلة من الدورة الشهرية وبخاصة عند تعرض المرأة للكثير من الضغوط النفسية.
  • أن تقوم المرأة باللجوء لإجراء العمليات الجراحية في حال تطلب الأمر حدوث ذلك ولكن يجب أن تكون العملية الجراحية الخيار الأخير بعد نفاذ كل الخيارات العلاجية وتحت إشراف طبي كامل.
  • ويمكن التنويه إلى أن الأطباء يلجئون لإجراء العمليات الجراحية وذلك في حال كان هناك استئصال جراحي لوجود ورم خبيث معين داخل الرحم والذي يتسبب في إزالة الرحم بأكمله.

كيف يمكن علاج عسر الطمث بالطرق الطبيعية

تفضل بعض السيدات أن تلجأ لتناول العلاجات الطبيعية والمنزلية والتي لا تكلف الكثير من الأموال وليس لها أي أضرار جانبية ومن تلك العلاجات ما يلي:

  • تناول عسل النحل الطبيعي ولكن لا بد أن يكون من مصدر موثوق منه وذلك نظرًا لأن العسل يحتوي على العديد من المواد الغذائية الهامة والفيتامينات والأحماض الأمينية الهامة والتي لها دور كبير في تقوية مناعة الجسم في مقاومة تلك الألآم.
  • يجب على النساء خلال فترة الطمث أن تلجأ للراحة والنوم وعدم بذل مجهود كبير في الأعمال سواءً المنزلية أو أي عمل شاق.
  • العمل على ممارسة بعض النشاطات الرياضية وهذا ما تلجأ له بعض السيدات ممن لا تحب الاستسلام للنوم والراحة.
  • يجب أخذ حمام دافئ لتهدئة العضلات والعمل على الاسترخاء مما يقلل من حدوث التشنجات العضلية وبخاصة أسفل منطقة البطن.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق