الحمل والولادة

تعرفي على تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل

تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل

يسأل الكثير من الأزواج عن الحقن المجهري ويريدون أحد أن يروي تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل من أجل التعرف على العملية من أجل الإنجاب إذا كان الإنجاب الطبيعي شبة مستحيل.

ما هو الحقن المجهري

أوضح موقع مختلفون أن الحقن المجهري ظهر مؤخرًا في عام 1991 ولكن كان يحمل اسم أطفال الأنابيب ولكن الآن هو طريقة أخرى ولكن مشابه لعمليات أطفال الأنابيب التي كان تحدث للأزواج الذين يعانون من العقم أو مشاكل تمنع الإنجاب بشكل طبيعي.

يعتبر الحقن المجهري أحد طرق لحدوث الحمل والذي توجه لها الكثير من الأزواج بعد أن حققت نسب نجاح وصلت إلى واحد وستون بالمائة ومازال النجاح مستمر بجانب التحديث والتطوير في هذه العمليات.

تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل

تتحدث أحد السيدات وتروي ما تعرضت له أثناء اتباعها لخطوات القيام بعملية الحقن المجهري من أجل الإنجاب ولكن بطريقة تلقيح صناعي وهي كالآتي:

  • حرصت السيدة على أن توضح أن هذه العملية أعطت أمل لها كانت تفتقده من حيث حدوث الحمل بشكل طبيعي لأنها كانت تعاني من العقم وتأخر الإنجاب.
  • كما أن على السيدة التي تريد القيام بتلك العملية أن تتبع نظام غذائي صحي يمد جسمها بالفيتامينات لإنتاج بويضة سليمة مخصبة وعلى الرجل أيضًا أن يتبع نفس النظام الغذائي من أجل تقوية الحيوان المنوي.
  • وفي حالة كانت تعاني من السمنة أو زيادة في الوزن فعليه أن تخفض وزنها من اجل إذابة الدهون التي تتراكم في منطقة الخصر بالقرب من المبايض ومنطقة الحوض.
  • ثم تبدأ السيدة في تناول مجموعة من الأدوية التي يصفها الطبيب لها من أجل تقوية المبايض وجعلها تفرز بويضات سليمة نشطة وحجمها مناسب للتلقيح بالشكل الذي يجعل البويضة تصل إلى حجم ثمانية عشر أو عشرون مللي.
  • وبعد ذلك تأخذ السيدة إبر تسمى إبر تفجيرية تعمل على إطلاق البويضة من جرابها.
  • ثم الانتقال إلى خطوة أخرى وهي خطوة سحب تلك البويضات الناضجة بعد أن تعرض السيدة إلى البنج الكلي ولا يشترط عدد معين من البويضات التي تأخذ.
  • يتعرض الرجل أيضًا إلى نفس الخطوة وهي اخذ عينة من حيواناته المنوية وأجراء التحاليل عليها للتأكد من مدى نشاطها.
  • ثم توضع البويضة وحيوان منوي واحد في إناء معقم طبي خاص بهما وتوضع في مناخ مناسب لها يشبه رحم الأم.
  • وننتظر حتى مرور ثمانية عشر ساعة للتأكد من أن التلقيح حدث ونجح ثم ترك البويضة تأخذ مسارها الطبيعية وتبدأ في الانقسام وهذا يأخذ مدة تصل إلى خمسة أيام.
  • وبعد ذلك يتم تخيير السيدة إذا نجح تخصيب أكثر من بويضة في وضعهما في رحمها لإنجاب توائم أو وضعهما لأن من الممكن أن تفشل أحدهما في الانغراس وتفقدها الأم فيوجد البديل لها.
  • وبعد ذلك يتم زرع البويضة المخصبة بداخل رحم الأم مع تناول السيدة إلى بعض الأدوية المثبتة للحمل والمقوية للرحم والفيتامينات وكل فترة يتم إجراء فحص الحمل من أجل التعرف على هرمون الحمل هل يزيد أم لا.
  • وأخيرًا إذا أثبت التحليل أن هرمون الحمل يزيد فهذا دليل على أن العملية نجحت والحمل قد تم ويجب متابعة فترة الحمل للتأكد من سلامته وسلامة الجنين مثلما يحدث في الحمل الطبيعي.

إقرأ أيضًا: هل تحليل الحمل بالكلور قبل موعد الدوره حقيقة أم خرافة ؟

علامات تؤكد حدوث الحمل نتيجة العملية

إذا نجحت العلمية فإن علاماتها تشبه علامات حدوث الحمل الطبيعي وهي كالآتي:

  • نزول إفرازات مهبلية يتخللها دماء بنية أو حمراء أو وردية اللون وهذا يسمى بنزيف انغراس البويضة في بطانة الرحم.
  • تقلصات خفيفة تشبه تقلصات الطمث.
  • تغير حجم الثدي ولن الحلمة إلى اللون الداكن.
  • الشعور بالقيء أو الغثيان وخاصة في الصباح الباكر.
  • الخمول والكسل وانخفاض ضغط الدم.
  • تكرار الشعور بالذهاب للتبول.
  • تكرار الإحساس بالنوم المتكرر.

أسباب توجه الكثير إلى عملية الحقن المجهري

تقول بعض السيدات والتي روت تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل أن الحالات الوحيدة التي ينصح بها بالقيام بعملية الحقن المجهري هي الآتي:

  • معاناة السيدة من قصور في الجاهز التناسلي لها مقل غلق أحد قناتي فالوب أو كليهما.
  • عدم قدرة المبيضين على القيام بوظيفتهما وإنتاج بويضات ناضجة مخصبة.
  • إطلاق بويضات ولكنهما غير مؤهلين للتخصيب منق بلا الحيوان المنوي.
  • حدوث عيوب خلقية في خصية الرجل تمنعه من إنتاج حيوان منوي سليم ونشط.
  • ضعف في إنتاج الحيوان المنوي لدى الرجل وبالتالي لم يستطيع تخصيب البويضة بداخل رحم السيدة.

مزايا عملية الحقن المجهري

من قام بهذه العلمية فإنه يروي تجربته عن مزاياها وهي:

  • إعطاء الأمل للكثير من الأزواج وجعلهم يحققون حلم الأمومة والأبوة بعد أن كان نسب حدوثه قليلة جدًا بل مستحيلة مع ضمنا نجاح العملية إذا تم إجرائها بشكل صحيح.
  • تعرض السيدة لبروتوكول علاج جيد يعمل على تنشيط المبايض مما يؤدي إلى حدوث نجاب شكل طبيعي عقب حدوق الإنجاب الصناعي مهما كانت نتائجه متوجه بالنجاح أو انتهت بالفشل وفقدان الجنين.

عيوب عملية الحقن والمجهري

إن من قام بتجربة تلك العملية أكثر من مرة، فيجب ذكر عيوبها الذي من الممكن التعرض لها وهي كالتالي:

  • إذا لم تكلل هذه العملية بالنجاح ويتم الحمل فإن الأم والأب يتأثرون وربما تصاب الأم بمشكلة نفسية.
  • تكلفة العملية عالية مما يؤدي إلى خسارة مالية يتعرض لها الأم والأب إذا فشلت العملية.
  • نسبة نجاح العلمية ضئيلة إذا كانت السيدة لديها عائق في نشاط ووظيفة المبيضين وإذا كان الرجل غير قادر على إنتاج حيوان منوي سليم ونشيط لأن بعض الرجال يعانون من عدم وجود حيوان منوي في السائل.
  • احتمال تعرض السيدة إلى خطر الإصابة بالحمل خارج الرحم أو فرط نشاط المبايض في الإنتاج للبويضات.
  • كما أن من الممكن حدوث حمل بأكثر من جنين قد يشكل خطر على حياة الأم لأن رحمها لم يستوعب ذلك.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق