الحمل والولادة

ما هي أسباب ألم الجنب الأيمن للحامل ؟

أسباب ألم الجنب الأيمن للحامل

في بداية الحمل تحدث التغيرات الكثيرة للحامل وتشعر بالألم وخاصة في الجنب الأيمن وتبدأ التساؤلات لديها عن أسباب ألم الجنب الأيمن للحامل وكيفية علاج هذا الألم.

آلام البطن

هي الآلام التي تحدث لأي شخص في الجزء السفلي من أضلاع القفص الصدري وفوق منطقة الحوض، ويحدث الألم نتيجة لالتهاب في أحد أعضاء البطن، أو انتفاخ أحد الأعضاء أو قصور في تدفق الدم إلى أحد الأعضاء.

ألم البطن يحدث في الجنب الأيمن أو الأيسر.

تحدث آلام البطن أثناء الحمل لأي سبب وقد يكون بسبب مشكلة في الحمل وقد يكون الألم خفيف أو شديد، وإذا اشتد ألم الجنب الأيمن للحامل فإنه لابد من استشارة الطبيب لكي لا يزيد الوضع سوء.

أسباب ألم الجنب الأيمن للحامل

في بداية الحمل يبدأ جسم المرأة في التغير نتيجة لتغير مستوى الهرمونات وبداية إفراز هرمون الحمل وبالتالي تحدث بعض التغيرات والآلام وتكون الآلام خفيفة أو شديدة وقد تؤدي إلى حدوث التهاب في المسالك البولية أو تكون حصوات الكلى أو التهاب الزائدة الدودية ومن أسباب ألم الجنب الأيمن للحامل ما يأتي:

الحمل المبكر: تقوم المبايض بإنتاج البويضات وعند إحضارها تتكون البويضة المخصبة، وبعد أن تحدث عملية الاباضة يحدث ارتفاع في إفراز هرمون الاستروجين والبروجسترون لكي تحافظ على بطانة الرحم لكي يدخل فيها البويضة المخصبة، كما أن المبيض الذي أنتج البويضة قد يتكون عليه كيس نتيجة لذلك مما يسبب ألم في أحد الجنبين وهذا الكيس المتكون لا يسبب ضرر ولكنه يسبب الم.

الحمل خارج الرحم: من الطبيعي أن تنتقل البويضة المخصبة من قناة فالوب إلى الرحم حيث يتم زراعتها ونموها حتى تتطور ويتكون الجنين ولكن نتيجة أن تكون قناة فالوب مغلقة أو تالفة فإنه لا تستطيع البويضة أن تنتقل من قناة فالوب مما يسبب الألم وهذا يسمى بحمل خارج الرحم ولابد من إزالته حتى لا يكون مهدد بحياة المرأة أو يحدث لها تسمم.

ألم الأربطة المستديرة: يتعلق الرحم عن طريق أربطة كثيرة وهذه الأربطة عبارة عن حزم صلبة من الأنسجة الضامة وتكون متعلقة على جدار البطن، ومع مرور أشهر الحمل ويتطور نمو الجنين في الرحم يبدأ في النمو والتمدد مما يسبب حدوث ألم في الجنب الأيمن أو الأيسر ويزداد الألم كلما كانت المرأة كثيرة الحركة، ويزداد الألم في المرحلة الثانية من الحمل مع نمو بطن الحامل وبعض الحركات تزيد من الألم مثل الضحك، المشي، التقلبات الكثيرة على السرير، الوقوف بسرعة، العطس، والكحة.

آلام الحوض: الكثير من الحوامل يعانين من آلام الحوض لأنه يؤثر على أحد الجنبين أو كلاهما، وقد يكون الألم شديد يؤثر على الفخذين، ويزداد الألم عند المشي، أو التقلب على السرير.

الإجهاض: عند حدوث إجهاض للحامل فإن تحدث التشنجات والآلام على جانبي البطن يصاحبها نزيف دموي لنزول الجنين من الجسم.

آلام الولادة الكاذبة: أي ولادة تحدث قبل الأسبوع ال 37 تكون ولادة مبكرة وهذا يسبب قلق، وتحدث آلام الجنب الأيمن في الثلث الثاني من الحمل وقد تستمر لوقت طويل وتكون غير منتظمة وتكون شديدة أو خفيفة.

مشاكل في الهضم: من الإطراءات التي تظهر على الجسم هي إفراز هرمونات الحمل مثل الاستروجين والبروجسترون وهي تسبب تغيرات في الجهاز الهضمي مما يسبب عنه آلام في الجنب الايمن من البطن أو أسفل القفص الصدري وغلبان ما تعاني المرأة الحامل من عسر الهضم والغازات وآلام المعدة.

تسمم الحمل ويصاحبه بعض الأعراض مثل ارتفاع في ضغط الدم وارتفاع نسبة البروتين في البول وقد يحدث إجهاض لذا يجب الذهاب للطبيب سريعًا.

إقرأ أيضًا: ما هو الحقن المجهري ومتى نلجأ إليه ؟

أسباب أخرى لألم الجنب الأيمن للحامل

  • الإمساك تعاني المرأة الحامل من الإمساك مما يسبب ألم أسفل البطن ويصل إلى الجنب الأيمن.
  • زيادة في تدفق الدم إلى الجنب الأيمن من البطن وأسفل الظهر.
  • توسع في بطانة الرحم استعدادا للولادة مما يضغط على كلا من الجنبين.
  • زيادة نمو الجنين وتحركاته الكثيرة من أسباب ألم في الجنب الأيمن للحامل.

علاج ألم الجنب الأيمن للحامل

تعرفنا من خلال موقع مختلفون على أسباب ألم الجنب الأيمن للحاملوسنعرف على علاج ألم الجنب الأيمن للحامل.

من الطبيعي أن تحدث آلام كثيرة للمرأة وخاصة في بداية الحمل بولا قلق من هذه الآلام إلا إذا اشتد الألم عندها يجب استشارة الطبيب.

لابد من اتباع عدة نصائح لتخفيف الآلام والتشنجات التي تحدث للحامل وذلك الآتي:

  • الراحة التامة وعدم بذل مجهود.
  • الاستحمام بالماء الفاتر.
  • ممارسة الرياضة البسيطة لتقوية عضلات البطن.
  • ممارسة اليوغا.
  • أخذ بعض الأدوية مثل الاسيتامينوفين.
  • وضع وسادة التدفئة لكي تقلل من الألم.
  • ثني الورك عند العطس أو الضحك أو الكحة.
  • تجنب الحركات المفاجئة.
  • ارتداء حزام الحمل ولكن بعد استشارة الطبيب لان حزام الحمل يساعد على تخفيف آلام الحمل مثل ألم الجنب الأيمن وأسفل الظهر ومنطقة الحوض، وألم الفخذين.

مضاعفات ألم الجنب الأيمن للحامل

تحديث الأم الجنب الأيمن خفيفة أو شديدة ولكن إذا كان الألم شديد قوي تصاحبه بعض الأعراض التالية مثل:

  • استمرار الألم لأكثر من 10 دقائق.
  • الشعور بألم شديد في الجنب الأيمن أو الأيسر عند التبول.
  • عدم القدرة على المشي.
  • إذا كان الألم يصاحبه ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • إذا كان مع الألم الشعور ببرودة داخلية في الجسم.
  • إذا كان الألم شديد ولايمكن تحمله.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق