منوعات

10 قوانين ونظريات علمية يجب أن تعرفها

10 قوانين ونظريات علمية يجب أن تعرفها

دائمًا ما يستخدم العلماء القوانين والنظريات العلمية في تفسير في تفسير العديد من الظواهر الطبيعية الغريبة، وهناك 10 قوانين ونظريات علمية يجب أن تعرفها، لتستطيع من خلالها الوصول لبعض التفسيرات.

ما الفرق بين القوانين والنظريات العلمية

لأهمية هذا الأمر فسوف يقوم موقع مختلفون بتقديم لنا اليوم 10 قوانين ونظريات علمية يجب أن تعرفها، حتى يستطيع متابعي الموقع الكرام الاستفادة منها، بالإضافة إلى أنه سوف يقوم بتوضيح لنا الفرق ما بين القوانين وبين النظريات العلمية.

القانون العلمي:

أن التعريف المبسط للقانون العلمي هو أنه عبارة عن مجموعة من العوامل يقوم العلماء بتمثيلها بشكل رياضي، فهو ما توصل إليه وما تم استنتاجه من خلال البيانات العديدة التي نتجت عن بعض التجارب، ولكن هناك بعض الشروط التي قد تقيد صحة هذا القانون.

النظرية العلمية:

أما بالنسبة لتعريف النظرية العلمية، فهي السعي من أجل العمل على توليف بعض الملاحظات والأدلة حول ظاهرة ما، ودائمًا ما تكون هذه النظرية قابلة للاختبار والتجريب، وقد تختلف النظرية عن القانون بأنها في معظم الأوقات لا يمكن أن يتم تمثيلها إلى صورة رياضية كما يحدث بالقانون.

وهناك بعض العناصر الأساسية التي يعتمد عليها القانون وأيضًا النظريات العلمية، وهذه العناصر عبارة عن خمس عناصر أساسية وهي:

العمل على وضع الفرضية، ومن بعدها يتم اختيار هذه الفرضية، ومن ثم الوصول إلى دليل تجريبي يقوم بدعم هذه الفرضية، ومن بعدها النتيجة.

من الضروري أن يستطيع العلماء أن يصلوا لنفس الناتج الذي استطاع صاحب الفرضية أن يصل إليه، ومن من أجل تحقيق المصداقية.

أهم 5 نظريات علمية

نظرية السجل الفارغ

أن هذه النظرية تعد ضمن أقدم النظريات الفلسفية وأيضًا نظريات علم النفس، وقد تشير هذه النظرية إلى أن البشر يولدون دون محتوى عقلي، وأيضًا دون أي غرائز أو أي سمات بالشخصية.

وقد جاءت هذه النظرية قد تؤيد الكثير من أفعال أرسطو وجون لوك، الذين قد أكدوا على أن المحتوى العقلي هو عبارة عن بعض الخبرات التي استطاع الإنسان أن يكتسبها عن طريق التعلم.

ولكن مع مرور الوقت تمكن الإنسان أن يثبت عكس ذلك، فقد ثبت أن الجينات والسمات الوراثية يمكنها أن تؤثر بشكل واضح على المحتوى العقلي، وليس هذا فقط، ولكن تعتبر الخبرات التي يكتسبها الإنسان طوال حياته وراء تشكيل المحتوى العقلي.

نظرية الانصهار البارد للعالم بونس والعالم فليشمان

أما عن نظرية الانصهار البارد، فهو ذلك افعل الذي يتم مع انخفاض درجات الحرارة، ولكن هناك العديد من العلماء قد قاموا بإعادة هذه التجربة مرة أخرى من بعد فشلها، ولكنهم بالفعل فشلوا جميعًا في أن يتوصلوا إلى نفس النتائج السابقة لها.

نظرية المعلومات

تعد نظرية المعلومات واحدة من ضمن النظريات العلمية التي قد قام بها العالم كلود شانون، وكان ذلك عام 1948، ولكن هذه النظرية لم تعد الأكثر ثورية، وهذا يرجع إلى عدم وجود نظرية ليحدث من خلالها ثورة.

وعلى الرغم من هذا فأن العالم شانون قد قام بتقديم الأساس الرياضي لعدد كبير من التطورات الثورية، والتي في النهاية استطاعت أن تصل بنا إلى عالم الكمبيوتر، والتي كانت السبب وراء حدوث ذلك التطور الذي تشده الاتصالات الإلكترونية.

نظرية النسبية الخاصة

هي واحدة من النظريات العلمية التي استطاع العالم ألبرت آينشتاين أن يتوصل إليها عام 1905، وهي تعد من ضمن النظريات الفزيائية التي جاءت من أجل إيجاد حل للمشكلة الموجودة بنظرية نيوتن للزمان والمكان، والتي كانت توجد بالجزء الخاص بالأمواج الكهرومغناطيسية للضوء.

وقد كان السبب وراء تسميتها بالنظرية النسبية الخاصة، هو أنها تعمل على علاج حالة خاصة موجودة بنظرية أخرى.

نظرية التطور عن طريق الانتقاء الطبيعي

هذه النظرية كانت للعالم تشارلز داروين، والتي جاءت لتوضح الطور الوراثي للفرد، والتغيرات التي تمر في سماته الوراثية بالعديد من الأجيال.

وقد أشارت هذه النظرية إلى أن الحياة بكوكب الأرض نشأت ومن بعدها تطورت منذ 3.7 بليون سنة، وأن ما يحدث بها من تطور فهو يحدث لجميع ما بها من كائنات حية وجزيئات وأيضًا بروتينات.

إقرأ أيضًا: ما هي طريقة تربية عصافير الفيشرد ؟

نظريات علمية تم اكتشاف عدم صحتها

هناك بعض النظريات العلمية التي استطاع العلماء أن يكتشفوا عدم صحتها، وأن نتائجها يوجد بها بعض الأخطاء، والتي من ضمنها:

نظرية الأرض المتوسعة

هذه النظرية كانت تفترض أن ما يحدق بالقارات من حركة يكون السبب ورائها هو زيادة حجم الأرض، ولكن ما قد جاء به العلم الحديث، والذي كان السبب وراء إثبات عدم صحة هذه النظرية، هو أن الأرض لا يتزايد حجمها أو حتى يتقلص.

نظرية كوكب فولكان

قد جاء العالم الفرنسي وربيان جين بنظرية كوكب فولكان، والتي كانت تفترض وجود كوكب صغير يسمى كوكب فولكان ما بين مدار كوكب عطارد وبين الشمس، ولكن هذه النظرية لم يثبت صحتها حتى الآن، فلم يستطيع أي شخص أن يصل إلى هذا الكوكب حتى الآن.

نظرية علم فراسة الدماغ

نظر العديد من العلماء إلى نظرية علم فراسة الدماغ إلى أنها علم زائف، فقد أشارت إلى أن علم دراسة الدماغ هو علم يعمل على دراسة شكل الجمجمة الخارجي، ويقوم بالتعرف على أجزائها، ولكن العديد من الأبحاث العلمية جاءت لتثبت أن السمات الشخصية لأي شخص لا يمكن أن يتم الاستدلال عليها من خلال أجزاء الدماغ.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق