إسلاميات

5 أمور لا يعرفها الكثيرون عن الفرق بين النبي والرسول

الفرق بين النبي والرسول

كثيرًا منا لا يعلم ما هو الفرق بين النبي والرسول لذلك يبدؤون في البحث عن هذه الفروق بالإضافة إلى أوجه الشبة بينهم إلى جانب ما الذي يميز النبي والرسول عن باقي الأفراد ومن هم الأنبياء ومن هم الرسل.

نبذة عن النبي والرسول

  • مما لا شك فيه أن الله بعث الأنبياء والرسل لعباده من أجل دعوتهم للتوحيد بالله بالإضافة إلى تعليم العباد دين ربهم وتعاليمه وأوامره والأمور التي تنهى عنها الأديان السماوية.
  • وتميز الرسل والأنبياء دون عن غيرهم في بعض الصفات وبعض القدرات الخاصة التي تسمى معجزات ومع ذلك صادفهم أفراد في أقوامهم لا يصدقونهم ويكذبونهم بل يتعرضون لهم ويتسببون في أذيتهم.
  • كما أن هؤلاء الأنبياء والرسل تميزوا بأنهم لم ييأسوا من دعوة الأفراد للتوحيد بالله وبدينه وبالرغم من العقبات التي واجهتهم إلا أنهم أدوا الأمانة وبلغوا الرسالة وصبروا على البلاء والأذى.
  • كما وضح موقع مختلفون أن خاتم الأنبياء وآخر المرسلين هو سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام.

الفرق اللغوي بين النبي والرسول

الرسول اسم معناه يدل على الإرسال أو الانبعاث أي أنه شخص مرسل بأوامر معينة تلقاها من شخص آخر وهذا المعنى أكده القرآن الكريم حين قال الله تعالى: “وَإِنِّي مُرْسِلَةٌ إِلَيْهِمْ بِهَدِيَّةٍ فَنَاظِرَةٌ بِمَ يَرْجِعُ الْمُرْسَلُونَ”.

النبي هو اسم جاء من النبأ أي الذي يخبر الأشخاص بشيء بالإضافة إلى أن معناه صاحب المكانة المرموقة بين الناس وهذا ما ورد من الله في كتابه العزيز: “قَالَتْ مَنْ أَنْبَأَكَ هَذَا قَالَ نَبَّأَنِيَ الْعَلِيمُ الْخَبِيرُ”، ولهذا أطلق اسم نبي لأنه يخبر الناس بما أتاه الله من أوامر.

الفرق بين النبي والرسول

أغلب الأفراد لا يعلم ما هو الفرق بين النبي والرسول والبعض الأخر الذي يعلم فإن معلوماته قد يتخللها بعض الأخطاء الذي لا تصح أن تقال على الأنبياء والرسل وبالتالي فالفرق كالتالي:

فروق خاطئة

يقول البعض وهذا القول خاطئ أن الرسول يأتي بأمر من الله ولابد من تبليغه بما أخبر به أما النبي فلا يأمر من الله وإن أمر لا يستوجب عليه البلاغ.

الرسول يتلقى أوامر الله من الله أما النبي فلا يتلقى أي أوامر من الله ليبلغها.

والبعض يقول أن لا فارق بين النبي والرسول ولكن القرآن له رأي آخر وهو الرأي الصحيح حيث قال الله تعالى: ” وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مُوسَى إِنَّهُ كَانَ مُخْلَصًا وَكَانَ رَسُولًا نَبِيًّا” وقول الله أيضًا في كتابة العزيز: ” وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ وَلَا نَبِيٍّ إِلَّا إِذَا تَمَنَّى أَلْقَى الشَّيْطَانُ فِي أُمْنِيَّتِهِ فَيَنْسَخُ اللَّهُ مَا يُلْقِي الشَّيْطَانُ ثُمَّ يُحْكِمُ اللَّهُ آَيَاتِهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ”.

فقد أوضحت هذه الآيات أن هناك فرق بين النبي والرسول والدليل أن كلمة نبي معطوفة على كلمة رسول ولكن الفرق جوهري لم يدرجه إلا من تعمق في البحث عن إيجاد الفرق فقد اتضح أن الرسول هو من ينزل عليه أوامر الله لتبليغ دين جديد مثل اليهودية والنصرانية والإسلامية.

أما النبي لم يوحى له بتبليغ دين جديد ولكن أوحى إليه بأن يستكمل ما بدأه الرسول الذي كان يسبقه وبهذا يتضح لنا أن كل رسول نبي وليس العكس وهو أن كل نبي رسول.

أوجه الشبة بين النبي والرسول

بعد التعرف على الفرق بين النبي والرسول لابد من التعرف على أوجه الشبة التي تجمع بين كلمتي النبي والرسول وهي كالآتي:

  • أن النبي والرسول مرسلين من الله ويوحي إليهم الله.
  • أن الله هو من أختار النبي والرسول من أجل تبليغ رسالته للعالمين.
  • لابد من الإيمان بالنبي والرسول ليس واحد دون الآخر منهما لأن التوحيد بهم من أهم أركان الإيمان بالله عز وجل.
  • أن النبي والرسول هم الأشخاص الذي لديهم صفة وضعها الله بهم وهي أنهم لا يخطئون ابدأ أو يفعلون شيء يغضب الله.
  • كلاً من النبي والرسول مهمتهم دعوة العباد إلى طريق الصلاح والاستقامة بناءًا على أوامر الله.
  • أن ليست جميع الأنبياء والرسل تم ذكرهم في القرآن الكريم وليس جميعهم ذكروا في الأحاديث النبوية الشريفة.

إقرأ أيضًا: ما هو فضل اذكار السفر

مميزات الأنبياء والرسل

بعد التعرف على الفرق بين النبي والرسول والتعرف على أوجه الشبة بينهم أيضًا يجب التعرف على أهم ما يميز الأنبياء والرسل عن باقي عباد الله وهي كالآتي:

  • أنا النبي والرسول أوحي إليهم من الله دون عن غيرهم واختلفت طرق تبليغ أوامر الله فمن الرسل من كلمه الله ومن الرسل من حدثته الملائكة بناءً على أذن من الله.
  • العصمة وهي ثاني ما يميز الأنبياء والرسل والعصمة هنا أن هؤلاء الأنبياء والرسل يحميهم الله ويبعدهم عن أي شيء يتسبب في ارتكابهم أخطاء ومعاصي.
  • وثالث صفة أن أعينهم تنام مثل باقي البشر ولكن قلوبهم لم تنام وهذه الصفة ذكرها صحيح بخاري: “والنبي صلى الله عليه وسلم نائمة عيناه، ولا ينام قلبه وكذلك الأنبياء تنام أعينهم ولا تنام قلوبهم”.
  • الأنباء والرسل وحدهم هم من يعرض الله عليهم إما أن يذهبون بجواره أي يتوفاهم الله وإما ان يبقوا في الدنيا وهذا طبقًا لما قاله سيدنا محمد علية الصلاة والسلام: “ما من نبي يمرض إلا خير بين الدنيا والآخرة”.
  • أن الرسل والأنبياء لم يدفنوا في أماكن أخرى مثلما يحدث مع باقي العباد الموتى وإنما حيثما مات النبي والرسول يتم دفنه دون أن ينتقل لمكان آخر وهذا ما ورد عن الصحابة حينما دفنوا سيدنا محمد في حجرة السيدة عائشة رضي الله عنها لأنه مات بها.
  • يحرم الله على الأرض أن تأكل أجسادهم ويتعرضون للتحلل مهما مر على موتهم من وقت طويل.

أسماء الرسل والأنبياء

الرسل

  • سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام.
  • موسى عليه السلام.
  • عيسى عليه وعلى أمه أفضل السلام.
  • داوود عليه الصلاة والسلام.

الأنبياء

  • نبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام.
  • يوسف وأبيه يعقوب عليهما الصلاة والسلام.
  • هارون عليه الصلاة والسلام.
  • أيوب وذو الكفل وسليمان عليهم الصلاة والسلام.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق