الحمل والولادة

التغيرات التي تحدث للأم في الشهر الرابع من الحمل 

الشهر الرابع من الحمل

تلاحظ المرأة الحامل كثير من التغيرات في جسدها في الشهر الرابع من الحمل حيث أنها تعاني من تغيير شديد في منطقة البطن وكبر حجم الثدي.

أعراض الحمل في الشهر الرابع

الشهر الرابع في فترة الحمل يعتبر بداية الثلث الثاني، والذي تختلف أعراضه تمامًا عن أعراض الثلث الأول من فترة الحمل حيث أنه يظهر العديد من الأعراض الجديدة في هذا الشهر ومنها ما يلي:

  • يحدث تغيرات كثيرة في جسم المرأة الحامل من الطبيعي أن المرأة الحامل تعاني من وزن الجسم الإضافي الناتج عن الحمل في الثلث الأول من الحمل مما يؤثر على ظهر المرأة وشعورها بالألم في الظهر لأن الحمل والوزن الزائد يضغط على الظهر.
  • حدوث نزيف اللثة في فترة الحمل تعاني المرأة من التغيرات الهرمونية التي تؤدي إلى حدوث انتفاخات في اللثة، وهذا يؤدي إلى زيادة ضخ الدم في اللثة مما يجعل اللثة أكثر حساسية ويحدث لها نزيف في أي وقت.
  • حجم الثدي يزداد في الشهر الرابع من الحمل وذلك من أجل الاستعداد إلى الفترة التي يحدث فيها تكون الحليب
  • معاناة المرأة الحامل من نزيف الأنف واحتقانها، تغير الهرمونات عند المرأة الحامل تجعل بطانة الأنف وهي الأغشية المخاطية يحدث لها انتفاخ مما يجعل المرأة تعاني من انسداد الأنف، وتؤدي هذه التغيرات الهرمونية إلى تعرض الأنف للنزيف بكل سهولة.
  • معاناة المرأة من الإفرازات المهبلية البيضاء وهي من الطبيعي ظهورها في بداية فترة الحمل.
  • في الثلث الثاني من الحمل تلاحظ المرأة بأن نسبة التبول عندها قلت ولكنها تعود لكثرتها مرة أخرى في الثلث الثالث والأخير من الحمل.
  • في الشهر الرابع من الحمل يحدث تغيرات في الهرمونات مما تزيد من نمو الشعر سواء في منطقة الوجه والذراعين والظهر أو في الرأس فيظهر شكل الشعر أكثر كثافة وسمكًا.
  • من أكثر الأعراض شيوعًا في الحمل هو الشعور بالصداع المزمن وهنا ينصح الطبيب بتناول الأسيتامينوفين.
  • معاناة المرأة الحامل بحرقان في المعدة وتعاني أيضًا من الإمساك، حيث يزداد الجسم لإفراز هرمون البروجيستيرون أثناء فترة الحمل مما يسبب استرخاء عضلات الجسم بما فيهم عضلات الأمعاء وعضلات المريء السفلى، وهذا يسبب حدوث الإمساك وحرقة في المعدة.
  • حدوث تغييرات في جلد المرأة الحامل، زيادة الهرمونات في فترة الحمل تجعل المرأة تعاني من حدوث تغيرات في الجلد فتظهر المرأة الحامل بأن بشرتها متوهج، وفي الحمل تزداد صبغة الميلانين مما ينتج عنها ظهور علامات بنية على الوجه وظهور خط أسفل منتصف البطن وهذا الخط يكون داكنا.

إقرأ أيضًا: معرفة نتيجة اختبار الحمل المنزلي بالصور

تغييرات تحدث لجسد المرأة في بداية الثلث الثاني من الحمل

الشهر الرابع من الحمل
الشهر الرابع من الحمل

ذكر في موقع مختلفون أن المرأة الحامل تعاني من التغيرات الجسدية في فترة الحمل عمومًا ومنها ما يحدث خارج الجسم والآخر يحدث داخل الرحم، وفيما يلي سوف نتعرف على بعض الأعراض المصاحبة للتغيرات الجسدية في الشهر الرابع من الحمل:

  • يحدث في بداية الثلث الثاني من الحمل تغير كبير في منطقة البطن فنجد أن منطقة البطن أصبحت مستديرة.
  • يحدث زيادة كبيرة في حجم الثدي وذلك من أجل الاستعداد لفترة الرضاعة إتمام عملية الولادة.
  • تشعر المرأة الحامل في هذه الفترة بأن بطنها دائمًا ممتلئة ولذلك فهي تشعر بثقل دائمًا.
  • تزداد رغبة المرأة في هذه الفترة بدخول الحمام بشكل متكرر.

تغيرات تحدث للجنين أثناء الحمل في الشهر الرابع

تشعر المرأة بحركة الجنين في الشهر الرابع وذلك لأن الجنين يحدث له العديد من التغيرات في الشهر الرابع من الحمل، ومن هذه التغيرات ما يلي:

  • في بداية الثلث الأول من فترة الحمل تنمو أصابع اليدين والقدمين للجنين.
  • في هذا الشهر جفون الجنين وحواجبه تبدأ في التشكل، وتبدأ الأسنان والشعر والأظافر في التشكل.
  • تبدأ عظام الجنين في النمو وتصبح أكثر كثافة.
  • في بداية الثلث الثاني من الحمل يصبح الجنين قادرًا على الإمساك بصابع الإبهام ويصبح قادرًا على التمدد والتثاؤب.
  • في بداية الثلث الثاني من الحمل يبدأ وجه الجنين في التشكل والظهور.
  • من التغيرات التي تحدث للجنين في هذا الشهر هي قيام الجهاز العصبي بمهامه ووظائفه، وفي هذا الشهر تتشكل الأعضاء التناسلية وتنمو.
  • من التغيرات التي تحدث للجنين في نهاية الشهر الرابع أن يصبح طول الجنين حوالي ستة بوصات، ويكون وزن الجنين حوالي أربعة أوقية.
  • في الشهر الرابع من الحمل يتمكن الطبيب من معرفة نوع وجنس الجنين سواء كان ذكر أم أنثى.

إقرأ أيضًا: هل نزول دم أسود من علامات الحمل وما أسباب نزوله؟

مضاعفات الحمل في الشهر الرابع

على الرغم من أن المرأة تكون أكثر استقرارًا في الحمل من الشهور الأولى إلا أنه من الممكن أن يحدث بعض المضاعفات ومنها:

  • من الممكن أن يحدث في الثلث الثاني من الحمل نزيف ويكون السبب فيه انفصال المشيمة أو الإصابة بمرض المناعة الذاتية.
  • يوجد العديد من الحالات التي تعاني من ولادة مبكرة خلال الأسبوع الثامن والثلاثين من الحمل وهذا يحدث بسبب مرض السكر وأمراض الكلى والتدخين ووجود التهابات في المثانة.
  • في بعض الحالات في الثلث الثاني من الحمل تعاني بارتفاع في ضغط الدم مما يؤدي تسمم الحمل، وتسمم الحمل يؤثر على المشيمة المسئولة عن توفير الغذاء للجنين.
  • في الكثير من الحالات يكون عنق الرحم غير قادر على تحمل الضغط الزائد نتيجة الحمل مما يؤدي إلى جعل عنق الرحم أضعف وهذا يجعله ينفتح قبل موعد الولادة وهذا ما يسمى بقصور الرحم.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق