الطب والصحة

ما هو علاج التهاب اللثة بزيت الزيتون ؟

علاج التهاب اللثة بزيت الزيتون

يحدث التهاب اللثة نتيجة تراكم طبقة الجير على الأسنان، أو بسبب عدوى بكتيرية في الأسنان، ولذلك سوف نتعلم كيفية علاج التهاب اللثة بزيت الزيتون.

علاج التهاب اللثة بزيت الزيتون

يقدم لكم موقع مختلفون طريقة علاج التهاب اللثة بزيت الزيتون فيما يلي:

  • هناك مجموعة متنوعة من التقنيات المستخدمة لعلاج أمراض والتهابات اللثة، وكذلك للعناية بصحة الفم والأسنان.
  • بما في ذلك استخدام زيت الزيتون الذي أصبح اتجاهاً شائعاً في مجال العناية بصحة الفم، تماماً مثل استخدام الفرش والمعاجين كل يوم.
  • فرك اللثة والأسنان بزيت الزيتون لمدة 5 دقائق لتقليل معدل تراكم الجير وتسوس الأسنان والتهاب اللثة والتورم، ثم اشطفها بالماء بعد 20 دقيقة.
  • الفكرة هي أن فرك اللثة والأسنان بزيت الزيتون سوف يتسبب في تراكم البكتيريا والسموم على الطبقة الدهنية.
  • وعندما تقوم بشطف فمك لإزالة الشحوم، فإنه سيزيل جميع السموم والبكتيريا من الفم واللثة.
  • في الواقع، يحتوي زيت الزيتون على خصائص مضادة للأكسدة، لذا فهو يضمن صحة الفم والأسنان.
  • ويقلل من تراكم الجير ومعدل تسوس الأسنان، ويحسن رائحة الفم الكريهة.
  • كما أظهرت الدراسات أن استخدام علاج التهاب اللثة بزيت الزيتون يحتوي على العديد من الفينولات المهمة، والتي يمكنها البحث بنشاط عن الجذور الحرة في الجسم وإزالتها.
  • وبالتالي تدمير الأنسجة البشرية المختلفة بما في ذلك اللثة والأسنان.
  • في الواقع، لقد لوحظ أن الدول التي تستهلك كميات كبيرة من زيت الزيتون كجزء من وجباتها الغذائية لديها معدل أقل بكثير من أمراض العظام من الدول الأخرى.
  • التي لا تستخدم زيت الزيتون، والسبب هو أنه يدعم تكوين العظام وتحفيز مادة الأستوكالين، وهي المكون الرئيسي للعظام.
  • بسبب وجود مواد الفينول الفعالة، يمكن أن يمنع فقدان العظام، وخاصة عظام الفك والأسنان.
  • وتجدر الإشارة أيضًا إلى أن استخدام زيت الزيتون أكثر فعالية من استخدام الفرشاة.
  • لأن زيت الزيتون يمكن أن يصل إلى الأماكن التي لا تستطيع الفرشاة الوصول إليها.
  • ويعتبر سائلاً لزجاً لا يتغلغل فقط بين الأسنان، ولكنه يتغلغل أيضاً في جيوب اللثة وينظف جميع أجزاء تجويف الفم.

إقرأ أيضًا: ما هي فوائد الكورن فلكيس للتخسيس ؟

اعراض التهاب اللثة

  • نزيف اللثة أول أعراض أمراض اللثة التي قد تواجهها هو نزيف اللثة.
  • اللثة السليمة لا تنزف، لذلك إذا وجدت دمًا عند تنظيف أسنانك بالفرشاة أو الخيط، فقد يكون ذلك علامة على التهاب اللثة.
  • حتى لو كنت ترى الدم بين الحين والآخر، فلا تتجاهله، لأنه قد يشير إلى إصابتك بأمراض اللثة.
  • رائحة الفم الكريهة هناك أسباب عديدة لرائحة الفم الكريهة، أو يطلق عليها طبيًا رائحة الفم الكريهة.
  • قد يكون سبب رائحة الفم الكريهة هو تناول الطعام، أو إذا كنت لا تعتني بأسنانك ولثتك.
  • ولكن يمكن أن يكون أيضًا علامة مبكرة على التهاب اللثة، وذلك لأن البكتيريا المرتبطة بأمراض اللثة تكسر جزيئات الطعام في الفم.
  • مما يمنحك رائحة كريهة، ورائحة الفم الكريهة حالة محرجة وغير سارة، لكنها يمكن أن تذكرك بأمراض اللثة.
  • تورم اللثة يجب أن تبدو لثتك وردية اللون وثابتة.
  • في المرة القادمة التي تقوم فيها بتنظيف أسنانك بالفرشاة، انظر بعناية داخل فمك.
  • إذا كانت لثتك حمراء ومتورمة ومتورمة، فقد يكون هذا أحد أعراض التهاب اللثة وعلامة على أنك بحاجة إلى رعاية أفضل للثة.
  • انحسار اللثة انظر في المرآة لترى ما إذا كان بإمكانك اكتشاف أي لثة خلفية.
  • يحدث تراجع اللثة عندما تبدأ اللثة في التراجع عن الأسنان، مما يؤدي إلى كشف الجذور أسفل اللثة.
  • قد تلاحظ أنه في المنطقة التي تلامس فيها اللثة الأسنان، تبدو الأسنان أطول أو أضيق.

اسباب التهاب اللثة

  • عادات عناية سيئة بصحة الفم.
  • التدخين أو مضغ التبغ.
  • مراحل العمر المتقدمة.
  • جفاف الفم.
  • سوء التغذية، بما في ذلك نقص فيتامين سي.
  • ترميم الأسنان بشكل لا يلائم الفم جيدًا أو الأسنان المعوجة التي يكون من الصعب تنظيفها.
  • التغيرات الهرمونية، مثل التغيرات المرتبطة بالحمل أو بدورة الطمث أو باستخدام حبوب منع الحمل.
  • العوامل الوراثية.
  • الحالات الطبية مثل حالات العدوى الفيروسية أو الفطرية.

الوقايه من التهاب اللثة

  • نظافة الفم، قد يعني ذلك غسل أسنانك لدقيقتين على الأقل، مرتين في اليوم، وتنظيفهم بالخيط مرة يوميًا.
  • والأفضل من ذلك غسيل الأسنان بالفرشاة بعد كل وجبة رئيسية أو خفيفة.
  • يسمح لك التنظيف بالخيط إزالة جزيئات الطعام العالقة والبكتريا.
  • زيارات منتظمة لطبيب الأسنان، اذهب لطبيب الأسنان أو أخصائي تنظيف الفم بانتظام لتنظيف أسنانك عادة كل ستة أشهر إلى 12 شهرًا.
  • ممارسات صحية جيده، تعتبر الممارسات مثل الأكل الصحي والسيطرة على السكر في الدم إذا كنت تعاني من مرض السكري مهمة أيضًا للحفاظ على صحة اللثة.
  • العادات الصحية، إضافة إلى ذلك قد يكون تغيير العادات اليومية والصحية مفيدا في التقليل من خطر الإصابة بالتهاب اللثة، أو من درجة حدته وخطورته.
  • من بين هذه العادات التوقف عن التدخين، عدم التعرض إلى ضغوطات نفسية، المحافظة على نظام غذائي متوازن، الامتناع عن الشد على الاسنان بقوة.

مضاعفات التهاب اللثة

  • عدم علاج التهابات اللثة قد يؤدي إلى حدوث مضاعفات خطيرة، منها انتشار الالتهاب في كل أنسجة اللثة ومنها إلى الأسنان بل وعظام الفك.
  • حدوث خراريج وعدوى في اللثة.
  • فقدان الأسنان وتآكل عظام الفك.
  • قرح اللثة نتيجة العدوى البكتيرية.
  • أثبتت دراسات علمية أن سوء صحة الفم وأمراض اللثة مرتبطة إرتباطًا وثيقًا بحدوث أمراض القلب والأوعية الدموية والنوبات القلبية.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق