كيف

كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح

كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح

يبدأ الشباب في التفكير في إقامة مشروع صغير ذات فكرة فريدة من نوعها ويحتاجون لطريقة تجعل هذا المشروع الصغير ناجح ومربح ولهذا فإنهم يبحثون عن كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح بطريقة غير مكلفة.

ومن المعروف أن أي مشروع يحتاج لما يعرف بدراسة الجدوى قبل البدء به لمعرفة أبعاد هذا المشروع وهل سوف يحقق إيرادات قادرة على تغطية تكلفته وما هو المطلوب لإقامة هذا المشروع.

خطوات إنشاء مشروع صغير وناجح

يقدم موقع مختلفون حل لسؤال كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح عن طريق الآتي:

  1. اختيار الخطة التي سوف تستخدم في المشروع

كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح 1

هذه هي أولى خطوات الإجابة على سؤال كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح بمعنى أنه من الطبيعي أن المشروع الواحد يمتلك أكثر من خطة لأن من خلالها يتم تحديد هدف المشروع وكيفية تنفيذه من حيث البناء ومعرفة أحوال السوق وكيفية تمويل المشروع وهذا ما يعرف باسم دراسة الجدوى.

يستطيع صاحب المشروع بأن يقوم بعمل خطة صغير تعتبر الخطة المبدئية للمشروع وفيها يتم التعرف على مدى نجاح المشروع وكيفية التطوير في هذا المشروع ولهذا يتم وصف هذه الخطة بأنها أولى خطوات البدء في المشروع.

ثم ينتقل صاحب المشروع إلى تصميم خطة تخص العمل وهي النسخة المفصلة من الخطة المصغرة للمشروع ويتم فيها وضع العناوين الرئيسية والأهداف للمشروع دون النظر إلى هيكل المشروع وبالتالي يمكن القول بأن هذه الخطة هي السبب في نجاح المشروع.

والجدير بالذكر أن خطة العرض تصمم من أجل إظهارها وتقديمها لمن يهمه الأمر في هذا المشروع وهنا ليس المقصود به شركاء المشروع بل من يقوموا بتمويل المشروع مثل المستثمرين أو الممولين.

  1. ضرورة استيعاب البنية الاساسية في خطة العمل بالمشروع

فلابد من هذه الخطوة ولا يشترط أن يكون صاحب المشروع قد نفذ الخطة المصغرة أو خطة العمل التفصيلية بل هي إجراءات لابد من القيام بها قبل بناء هيكل المشروع على أرض الواقع.

ضرورة استيعاب أن العمل هو حجر الأساس في إقامة هذا المشروع بمعنى ضرورة فحص ودراسة كلاً من هدف المشروع والسوق المستهدف منه وما هي السلعة أو الخدمة التي سوف ينتجها المشروع وكيفية إنشاء هيئة تنظيمية وإدارية جيدة.

لابد أيضاً من فهم السوق الذي سوف يتم إنشاء المشروع به بالإضافة إلى ضرورة فهم سكان هذا السوق والقوة الشرائية الخاصة بهم وهذا من خلال تحديد ما هي أكثر السلع والخدمات التي يحتاجونها مع ضرورة تجنب إنشاء المشروع من أجل المنافسة فقط لا غير.

ويجب دراسة الجانب المالي للمشروع بحيث يجب تحديد التدفق النقدي والنفقات الرأسمالية أي ما يحتاجه المشروع من أموال من أجل بنائه وتجهيزه بالإضافة إلى توفير سيولة مالية تسمح بالتمويل المستمر من أجل شراء مستلزمات المشروع والقائمين عليه.

كما يجب أن تشمل الدراسة ما يعرف بالميزانية العمومية مع توضيح متي يتم الاتزان بين الإيراد والمصروف لكي يتم الحصول على ربح صافي وفعلي.

  1. البحث عن يد العون لإقامة المشروع

كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح 2

هذه الخطوة مهمة لمن ليس لدية الخبرة الدراسية أو العملية في مجال إنشاء المشروعات ففي حالة عدم وجود الخبرة يجب طلب يد العون ممن لدية الخبرة مثل المحاسب في الأمور المالية أو بيوت إنشاء دراسات الجدوى للمشروع.

لكي يتم تقديم دراسة جيدة تشمل الآتي وبالترتيب، وصف للمشروع، ودراسة السوق، وتأسيس هيئة تنظيمية وإدارية، وما هو المنتج وكيفية التسويق للمنتج ومصدر التمويل.

كيفية كتابة دراسة الجدوى

  1. تخطيط الدراسة بشكل صحيح
  • من الأفضل ترقيم عناوين الدراسة باستخدام اللغة الرومانية مثل I أو II أو III.
  • يجب الانتباه إلى مقدمة الدراسة أو خطة المشروع أن تكون عبارة عن نبذة مختصرة لفكرة المشروع ومتطلباته بشكل ملخص.
  • أحيانًا يكتبها البعض في آخر الخطة لأنها تعتبر كملخص للمشروع ككل.
  1. التعبير عن المشروع

هذا يعني أن القائم على إعداد الخطة يقدم نبذة مختصر يشرح فيها فكرة المشروع وما هو المنتج الذي سوف يقدمه والذي من وجه نظرة يحتاجه السوق ومن هي الفئة المستهدفة من تقديم هذا المنتج.

  1. دراسة السوق

هذه الخطوة يتم فيها دراسة السوق من حيث المنتجات المشابهة للمنتج الذي يقدمه المشروع ومن هم المستهلكين وأين يقع هذا السوق، كما يجب على صاحب المشروع أن يدرس المنافسة الموجودة في هذا المشروع حتى يستطيع مواكبتها.

كما يجب التعرف على نقط القوة والضعف في السوق ومنتج المشروع حتى يستطيع استخدام نقط القوة في تقوية وتعويض نقط الضعف الموجودة لدية وموجودة في منتج المنافسين له ومن هنا يستطيع صاحب المشروع التنبؤ بإيرادات المشروع والحصول على الربح.

  1. تأسيس الهيكل الإداري للمشروع

هذه الخطة تخص العمل والعمال والموظفين الذي يرأسهم أصحاب المشروع.

حيث يجب الاستعانة بخبير في إقامة وبناء هيكل إداري جيد يأخذ شكل الهرم بحيث يحتل قمة الهرم أصحاب المشروع ثم يليهم المدير التنفيذي ثم المشرف ثم العمال لأن هذا نقطة بداية نجاح المشروع فإن الهيكل السليم يكون قادر على إنتاج سلع وخدمات لا يشوبها أي عيوب.

  1. وصف المنتج او السلعة

كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح 3

هنا يجب على أصحاب المشروع تحديد السلعة أو الخدمة التي سوف يقدمها للمستهلك وبما يتميز منتجه عن غيره وما الذي يجعل المستهلك يختار منتجه دون غيره وما هو التطوير الذي حدث في منتجك يجعله محط أنظار المستهلكين.

يجب في هذه الخطوة إيضاح كل شيء مر به المنتج من أجل أن يخرج بهذا الشكل وهل يتم استخدام شيء فريد من نوعه يجعلك تحصل على ما يعرف ببراءة الاختراع لأنك طورت في منتجك الذي يشابه الكثير من منتجات السوق.

  1. مرحلة التسويق وكيفية إتمامها

كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح 4

أغلب الأوقات نجد سلع يتم التهافت عليها لأنها تحظى بخطة تسويقية ناجحة جدًا بمعنى أن الشركة تعمل بكل جهدها من أجل إيصال المنتج وفكرته لكل الأفراد كما تضمن لهم إمكانية شحن المنتج لهم في أي مكان.

لهذا يجب على من يخطط لإقامة مشروع أن يحدد هل بإمكانه تشغيل مندوبين مبيعات لتوصيل المنتج وفكرته للمستهلك وهل لدية القدرة المادية لعمل إعلانات على وسائل التواصل الاجتماعي أو الوسائل الإعلامية أو عن طريق لصق الإعلانات أو لدية التكلفة لاستخدام كافة الوسائل لعرض المنتج.

  1. مرحلة التمويل

كيفية كتابة خطة عمل لمشروع صغير ناجح 5

من أهم المراحل التي يمر بها المشروع وربما تكون أولى المراحل التي يضعها الفرد في الحسبان بمعنى أن:

يكون لدية مبلغ معين يريد أن يقيم مشروع به بشرط أن يكون مشروع مربح، ولكن يجب الانتباه إلى ضرورة توافر السيولة لإنشاء المشروع بحيث يجب توفير جوانب تمويلية أخرى لابد من الاعتماد عليها من أجل استكمال عجلة الإنتاج.

وهذا بعد أن يتم جدولة البيانات المالية المطلوبة من أجل المشروع وهنا يجب الاعتماد على محاسب أو خبير مالي من أجل تجنب حدوث أي عجز مالي يؤثر على استكمال المشروع.

لابد على صاحب المشروع أو المقيم على تخطيط دراسة الجدوى للمشروع على أن يقوم بحساب المال المتطلب من أجل إنجاز كل بند من بنود المشروع بدون زيادة أو نقصان بالإضافة إلى كتابة ميزانية عامة يتم شرح فيها عدة بنود وهي بنود مالية متوقعة وبنود مالية فعلية.

ومن هنا يجب على الخبير المالي شرح كل من التمويل المالي المطلوب للتدفق النقدي وحساب الربح وتوقع الخسارة وما هي الالتزامات والمصروفات المطلوبة أي ما يعرف بسم ميزانيات الإنفاق وهذا يتم تخطيطه لمدة سنة قادمة.

هذه الخطة المالية السنوية لابد من إقامة مجموعة من الخطط المالية المصغرة بداخلها والتي تكون عبارة عن خطة مالية شهرية وربع سنوية وسنوية ويجب الاحتفاظ بكل هذه الخطط في ملف خطة المشروع.

  1. كتابة الملخص التنفيذي للمشروع

كل دراسة جدوى لمشروع ما لابد أن تحتوي على ملخص لهذا المشروع وبالرغم من أنه ملخص إلا أنه يتم عرضه فى أول خطة المشروع لأنه بمثابة عرض مبسط لكل تفاصيل المشروع من حيث نوع المنتج والسوق الخاص به والهدف من إنتاج هذا المنتج وهل يتنبأ بنجاحه أم لا.

الانتهاء من إعداد خطة المشروع

  1. إرفاق الملحق

يجب إرفاق كل ما يخص المشروع ويبحث عنه المستثمر من أجل الاطمئنان من مدى مصداقية هذا المشروع وهذا يتم من خلال إيضاح تقارير الإئتمان والرخص الخاصة بالمشروع والموافقات التجارية وعقود التمليك أو الإيجار وجميع المستندات القانونية بالإضافة إلى تقديم كل ما يخص الموظف بشكل صادق ودون تلاعب.

  1. مرحلة المراجعة
  • لابد من إعادة مراجعة الخطة قبل تقديمها تحسبًا لوجود أخطاء مالية أو إملائية ولأن هذا مهم لمن سوف يستخدم هذه الخطة في العرض التقديمي أمام المستثمر والشركاء.
  • يمكن التأكد من سلامة الخطة عن طريق إعادة صياغتها وقراءتها لكي يتم التأكد من أن الجملة تعطي معنى مفيد.
  • أو يمكن إعطاء هذه الخطة لصديق مقرب ليراجعها هو أيضًا من بعدك وإعطاء رأيه فيما هو مرفق بها.
  1. تصميم الغلاف الخاص بالخطة
  • لابد من تصميم غلاف للخطة لأنه يعبر عن مدى اهتمام الفرد بالمشروع والمستثمرين حيث أن هذا الغلاف يعطي ملف الخطة شيء من الجمال والتنظيم.
  • كما يجب كتابة عبارة خطة المشروع في منتصف الغلاف وتكون بخط عريض وذات لون غامق.
  • بالإضافة إلى أرفاق اسم المشروع ورمز الشركة مع كتابة كيفية التواصل في حالة قبول المشروع.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق