القصص والشعر

كتابة قصة خيالية للاطفال قبل النوم 2021

كتابة قصة خيالية للاطفال

كثير ما يبحثون الآباء والأمهات عن كتابة قصة خيالية للاطفال وذلك لقولها لأطفالهم ففيها نوع من الحوار بين الطفل والوالدين كما أنها تنمي الخيال عند الطفل.

كتابة قصة خيالية للاطفال

الأطفال يحبون قراءة القصص الكرتونية، ومشاهدة الأفلام الكرتونية، فهم يحبون أيضًا الرسوم المتحركة، فهذه القصص تساعدهم في خلق خيال إبداعي وتعلمهم الكثير من الصفات الحسنة وكيف يمكنهم مساعدة الأخرين عندما يكبرون ويقدرون على مساعدتهم، يوجد القصص القصيرة والمسلية والتي يحبون أن يحكوها الآباء والأمهات لهم قبل النوم، ويسعدون بسماعها.

قصة حلم بائعة اللبن

كان في فتاة اسمها جميلة وكانت تعيش مع جدتها في قرية وكان لديها بقرتان تقوم بالاعتناء بهما وتحلب الحليب منهم وتأخذ الحليب كل يوم وتذهب إلى السوق لكي تبيعه ثم تعود إلى المنزل كانت جميلة تود أن تكون غنية وكانت دائما لديها أحلام اليقظة وتفكر كثيرًا أنها تريد أن تكون سيدة غنية وكانت دائما تأخذها الأحلام إلى عالم بعيد في مخيلتها وترى نفسها وهي فتاة غنية وكانت جدتها تنبهها دائمًا وتقول لها لا تبني قصورًا في الهواء، فلابد من العمل وكسب المال حتى تصبح غنية، ولكنها لم تستمع لنصيحة جدتها أبدًا، وفي أحد الأيام قالت لها جدتها لن تذهبي اليوم إلى السوق وقالت لها يوجد حفل زفاف في القرية المجاورة حيث أل سنتانش سوف يقيمون حفلة بمناسبة زواج ابنتهم، وطلبوا من الخدم في المطبخ أن يقوموا بتحضير كل أنواع الحلوى الشهية، وأحد خادمات المطبخ طلبت مني أن أرسل لها وعاء الحليب كاملًا وسوف تعطيني ضعف ثمنه، فقالت جميلة لجدتها سوف أذهب إلى الحفل وسأجعل الجميع يعرف أن تم صنع الحلوى من الحليب الخاص بنا، فقالت لها جدتها لا تبني قصورًا في الهواء وقالت لها خذي الحليب واذهبي به إلى القصر ولا تسقط منه قطرة واحدة وأنه لا يجب أن تتوقف في منتصف الطريق حتى ترسل الحليب في موعده المحدد فإذا لم يحدث ذلك فلن يدفع لها ضعف المال ولن تستطيع حضور الحفل.

بدأت جميلة رحلتها بالذهاب إلى القصر وكان الطريق مليء بالحصوات وأكملت الطريق وهي تمشي وتغني أحد أغانيها المفضلة وقالت في نفسها سوف أستريح مثل الاغنياء وسوف أصبح غنية ويكون عندي عربة ويكون عندي الكثير من المال وتفكر فيما سوف تنفق مالها وأصبحت تفكر أنها سوف تشتري الدجاج والدجاج يضع البيض والبيض يفقس دجاج صغير ويزداد عدد الدجاج يوم بعد يوم و يصبح لديها الحليب والبيض والدجاج وتأخذهم في العربة الخاصة بها و تذهب إلى السوق لكي تبيعه وتحصل على الكثير من المال، وبينما وهي تسير تعثرت في خطواتها وسقط الحليب كله من فوق رأسها، وظلت تبكي جميله على ما حدث فلم تستطيع إرسال الحليب ولم تستطع الذهاب إلى الحفل، وتذكرت نصيحة جدتها لها لا تبني قصورًا في الهواء وندمت على ما حدث.

لقد تعرفنا على أول كتابة قصة خيالية للاطفال ومن خلال موقع مختلفون سوف نوضح كثير من القصص الأخرى.

قصة الحورية والسمكة

في أحد الأيام عندما كان الطقس رائع، والسماء صافية جلست حورية البحر الجميلة على الشاطئ، ومدت ذيلها، وظلت تلعب في شعرها، وفجأة سقطت سمكة صغيرة بجانبها بسبب موج البحر فعادت الحورية من دونها، فظلت السمكة وحيدة تحاول العودة إلى البحر، فعادت إليها الحورية و اخبرتها أنها سوف تنقذها وإعادتها إلى البحر، فقالت لها السمكة الصغيرة لن أنسى معروفك هذا أيتها الحورية الجميلة و سوف أساعدك ويجب عليك أن تختبئ الآن لأنه يوجد سفينة القراصنة وسوف يصطادون الحبال والشباك اذا لم تعودي إلى البحر، فعادت الحورية إلى قصرها في البحر.

إقرأ أيضًا: تعرف على كلام جدا جميل عن الام

قصة ملك والقمر

ملك فتاة صغيرة كانت في أحد الأيام ليلًا واقفة على الشرفة ورأت القمر يقترب منها ويحدثها فخافت ودخلت من الشرفة وأغلقتها وذهبت إلى أبيها لتخبره فقال لها تحدثي مع القمر ولكنها رفضت ودعت الله ألا يظهر القمر مرة أخرى وفي الليلة التالية عندما كانت واقفة في الشرفة، وجدت السماء سوداء ولا يوجد بها أي نور فأخبرت أبيها، فقال لها أن القمر حزين ولم يظهر، ذهبت ملك إلى غرفتها وأحضرت أدوات الرسم و قامت برسم السماء والقمر والنجوم تظهر فيها وتلمع في السماء وأخذت الرسمة بجانبها ودعت الله أن يظهر القمر ونامت وفي اليوم الثالث عندما ذهبت إلى الشرفة وجدت القمر في السماء وأصبح القمر وملك أصدقاء.

قصة الشجرتان المغرورتان

كان يوجد شجرتان واحدة تنتج ثمار التفاح، والأخرى تنتج الزيتون، وكانت شجرة التفاح مغرورة وترى أنها جميلة ولا تعطي أحد ثمارها ولا تترك أحد يأكل منها، وفي يوم أتي مجموعة من الأطفال فمنعتهم من أخذ ثمارها، وجاء خروف حاول أن يأكل أحد أوراقها فمنعته من ذلك وإهانته، وعندما رأت شجرة الزيتون ذلك فنادت على الخروف وجعلته يأكل منها حتى شبع وقالت شجرة الزيتون شجرة التفاح، يجب أن تساعدي غيرك، فقالت لها أنها جميلة ولا تريد لأحد أن يأكل منها، وفي يوم هبت رياح قوية و تساقط ثمار التفاح على الأرض والأوراق وندمت شجرة التفاح فلم يعد لديها أوراق أو ثمار تتباهى بها وذهب جمالها، ولم تقدر نعمة الله.

قصة ليلى والإنترنت

ليلى فتاة صغيرة وكسولة لا تذهب إلى المدرسة وتحب أن تلعب على الهاتف كل يوم، إلى أن رسبت في الصف السادس وعاقبتها والدتها وقطعت الإنترنت وأخذت منها الهاتف، وعملتها أن تدرس وتذاكر وأعطتها الهاتف 3 ساعات فقط في اليوم، وبعد أن قامت الأم بتعديل سلوك ليلي، نجحت وحصلت على الشهادة وأخذت المركز الثالث ونجحت وتفوقت.

إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق